Игорь Рыбаков AR | Rybakov.media

إيغور ريباكوف

اقتباس: «إنّ دور المُبادِر هو أن يضيف إلى العالم ما ينقصه للنموّ والازدهار أكثر. هكذا أرى مهمتي!»

إيغور ريباكوف — مُبادِر، صاحب رأس مال استثماري، فاعل خير، على لائحة أثرياء العالم وفق فوربس. شريك في تأسيس وفي ملكية شركة تيكنيكول (TECHNONICOL) — رائدة عالمية في حقل موادّ البناء: 54 مصنعًا في سبع دول حول العالم، وكذلك معهد تسريع النموّ الاقتصادي (مؤسسة ريباكوف).

Закрыть меню

أخبار

اشترك في الأخبار!

21 أيار 2021

إيغور وإيكاترينا ريباكوف يفوزان بجائزة "فاعل خير السنة" من فوربس

فاز إيغور وإيكاترينا ريباكوف، مُؤسِّسا «مؤسسة ريباكوف»، بجائزة «فاعل خير السنة» في فئة «التربية».

 

إيغور ريباكوف: «خططُنا تحدّد المستقبل. لذلك أطلقنا، إيكاترينا وأنا، مؤسسة ريباكوف عام 2015 لدعم وحماية مصالح العائلات حول العالم، في الطريق نحو التربية رفيعة المستوى، النجاح، الازدهار، والرفاه. سنكرّس جزءًا كبيرًا من ثروة أسرتنا، ونزيد 100 مليون دولار في السنوات العشر القادمة، لتحقيق هذه الأهداف».

 

مدير تحرير فوربس، نيكولاي أوسكوف: «منذ سنوات كثيرة، تحسب فوربس ثروة أغنى الناس في العالم. ومنذ عقود، نخبر الناس كيف يجنون أموالا كهذه. ولكن اليوم، تغيّرت فلسفة العمل حول العالم. فحيازة تأثير على الآخرين أصبحت الدين الجديد. نتحدث عن تحوّل عالمي للرأسمالية كنظام. في هذه الأيام، أحد المقاييس الرئيسية التي يُقاس فيها الناس من لائحة فوربس ليس كمية المال التي يجنيها كلّ رجل أعمال، بل مقدار الفائدة التي يجلبها للعالم أو التي يخطّط لجلبها».

 

مُنحت جائزة «فاعل خير السنة» من فوربس للمرة الأولى في احتفال في مسرح بولشوي في 20 أيار 2021. حدّدت هويةَ الفائزين لجنةٌ من الخبراء شملت محرّري فوربس، خبراء مرموقين في مجال الأعمال الخيرية في روسيا، وشخصيات عامة معروفة بدعمها وترويجها للأعمال الخيرية. بين هؤلاء إينجبورجا دابكونايت (رئيسة اللجنة)، نيوتا فيديرميسر،  فياتشسلاف باخمين، ماريا تشيرتوك، تاتيانا زاديراكو، غور ناخابيتان، وغيرهم.

 

12 أيار 2021

إتيكنيكول تُنهي بناء مصنع بولندا

أكملت تيكنيكول، الشركة الروسية لصناعة موادّ وأنظمة البناء، التي إيغور ريباكوف هو أحد مالكيها، بناء مصنع ينتج موادّ عازلة معدنية في بولندا (ويكروتي، سيليزيا السفلى). أُطلق المشروع في أيار 2021.

 

مصنع تيكنيكول في بولندا هو أول مصنع روسي يُبنى من الصفر في الاتحاد الأوروبي في آخر 20 عامًا. استثمار في مشاريع بإجمالي 65 مليون يورو.

 

سيُنتَج 1.3 مليون متر مكعّب من السِّلَع المصنوعة في المصنع كل سنة. ستبلغ المبيعات 25 — 30 مليون يورو في 2021 — 2022، ليرتفع الرقم إلى 45 مليون يورو بحلول 2023.

 

 

ستُورَّد منتجات الشركة التي تُصنَع في بولندا إلى دول في أوروبا الوسطى. الأسواق المركزية: ألمانيا، النمسا، سويسرا، تشيكيا، سلوفاكيا، هنغاريا.

 

خلال سنتَين أو ثلاث، سيُتيح ذلك لتيكنيكول أن تصبح أول شركة روسية بين أكبر 3 مصنّعين لمواد العزل المعدنية في بولندا. وبحلول 2025، يمكن أن تمتلك نحو %20 من السوق، ما يضمن لها مواقع ريادية في أوروبا كلها، تمثّل الممتلكات الأخرى للشركة.

 

بدأت تيكنيكول أيضًا بتنفيذ مشروع ثانٍ في بولندا: مصنع لإنتاج غشاء PVC (مادة مقاومة للماء تُستخدَم في الهندسة الصناعية والمدنية لبناء الأسطُح المستوية، الأساسات المقاومة للماء، وأهداف أخرى). وقد خُطِّط أن يبلغ الاستثمار في المشروع 30 مليون يورو إضافية. يُتوقَّع أن تكتمل أعمال البناء في 2023. القدرة الإنتاجية للشركة في مجال محدد تعادل 20 مليون متر مكعب كمعدّل مع مبيعات سنوية بقيمة 60 مليون يورو.

 

سيبلغ الاستثمار الإجمالي لتيكنيكول في القدرة الإنتاجية لبولندا نحو 100 مليون يورو قبل 2025.

 

 

21 كانون الأول 2020

إيغور ريباكوف يستثمر 200 ألف دولار في الخدمة الدولية AMMA متتبع الحمل، بقيمة تُقدَّر بـ 24.5 مليون دولار

AMMA متتبع الحمل — الخدمة الخلوية الدولية للنساء الحوامل وعائلاتهنّ — نجحت في جذب 200 ألف دولار من الأموال الخاصة للمستثمر الروسي إيغور ريباكوف كجزء من ما قبل جولة التمويل أ (pre-A round). عام 2019، أُقفلت مرحلة الاستثمار الأولي (seed round) في AMMA متتبع الحمل، بجمع 1.6 مليون دولار من مُستثمِرين ملائكيين من روسيا، هونغ كونغ، وكوريا، وكذلك من مجموعة Prytek.

 

منذ تقييم ما قبل المال (pre-money valuation)، أصبحت قيمة الشركة أربعة أضعاف: من 6 ملايين دولار إلى 24.5 مليونًا. تخطّط متتبع الحمل إلى جمع 3 ملايين دولار إضافية في ما قبل جولة التمويل أ بحلول نهاية عام 2020.

 

يقول إيغور ريباكوف: «استثماري في AMMA متتبع الحمل ليس مجرد استثمار مربح. فإمكانيات المشروع أوسع بكثير، إذ تحدّد الشركة تطوّر قطاعَي «femtech» (تكنولوجيا المرأة) و»family-tech» (تكنولوجيا العائلة). يعتبر كثيرون اليوم AMMA متتبع الحمل تطبيقًا للنساء الحوامل حصرًا، لكنّ رؤيا المشروع أوسع: أن يكون مساعدًا لكلّ فرد في العائلة. لدعم العائلة بالمعلومات، الخدمات الثقافية والمالية التي تُجمع في منصة AMMA للعائلة. العائلة، لا الأفراد، هي التي تحدّد التطوّر المستقبلي للمجتمع — داخل العائلات تنمو المشاعر الأساسية، المعرفة، وقواعد السلوك. تطمح AMMA للعائلة إلى مساعدة جميع العائلات حول العالم عبر الوصول إلى قلب هذه العائلات — الأمّهات. AMMA هي أحد العناصر الرئيسية لكاتيا، ونظامي البيئي للمشاريع التثقيفية للعائلات. AMMA، مع مؤسسة ريباكوف، مجتمع PRO Women، و»Rybakov PlaySchool»، ستحيي مفهوم «جعل العائلة عظيمة اليوم». نحن ننمو فيما ينضمّ أشخاص أكثر وأكثر إلى الحركة. «أناشد الجميع أن ينضمّوا إلينا!»

 

AMMA متتبع الحمل هي اليوم خدمة خلوية مع معلومات لإدارة الحَمل، استشارات أطباء توليد/ أطباء نسائيين، أدوات لمتابعة الصحة، مجتمع للنساء الحوامل، وسوق للأمومة. باستخدام برنامج الولاء BabyCash، يمكن للنساء أن يحصلنَ على خصومات وعروض ترويجية. جميع المعلومات داخل الخدمة ملاءَمة شخصيًّا لأسبوع حمل المُستخدِمة.

 

AMMA متتبع الحمل هو بين أول ثلاثة تطبيقات صحية في مَتاجر الأجهزة المحمولة في روسيا، المكسيك، الأرجنتين، تشيلي، البيرو، وبين الخمسة الأوائل في منطقة رابطة الدول المستقلة، ماليزيا، اليونان، الإكوادور، ودول أخرى. الجمهور الشهري الفعّال للخدمة يتجاوز 1.5 مليون امرأة حامل وعائلاتهنّ حول العالم، مع زيادة شهرية بمقدار 600,000 في تحميل التطبيق. عام 2020، نمت المبيعات الشهرية للشركة أكثر من 10 أضعاف وتجاوزت 250 ألف دولار، مقارنةً بمبيعات شهرية بلغ 25 ألف دولار عام 2019. الخدمة مجانية للمُستخدِمين. يأتي أكثر من 60 في المئة من إيرادات AMMA متتبع الحمل من مبيعات الإعلانات لـ global FMCG ولماركات صيدلانية في رابطة الدول المستقلة، الولايات المتحدة، البرازيل، المكسيك، وهونغ كونغ. فيما يأتي 40 في المئة من الإيرادات من شبكات إعلانية ومن اشتراكات من داخل التطبيق.

 

يخبر رئيس AMMA متتبع الحمل يفغيني زيخاريف: «ستُستخدَم الأموال التي جُمعت لإنشاء حسابات عائلية في النظام البيئي AMMA. AMMA متتبع الحمل هو جزء من المنصة الناشئة AMMA للعائلة، التي تهدف إلى تزويد معلومات، خدمات تثقيفية ومالية ذات صلة لكلّ فرد في العائلة خلال حمل المرأة والنموّ الباكر للطفل.

 

«في جميع أرجاء العالم، تواجه النساء مشكلة قلّة المعلومات الموثوق بها حول كيفية تحسين نمط حياتهنّ ومراقبة صحتهنّ الجسدية والذهنية أثناء الحَمل. يؤدي هذا الوضع إلى زيادة القلق بين الحوامل وأقاربهنّ، خصوصًا خلال فترة الجائحة بسبب محدودية الوصول إلى الدعم الطبي. AMMA متتبع الحمل يعرض على النساء خدمات مراقبة صحية ومعلومات موثوقًا بها، أُنشئت بالاشتراك مع اختصاصيين من المراكز الطبية الرائدة في العالم. في روسيا، شركاؤنا هم اختصاصيون من جامعة سيتشينوف. أنا سعيد بإيجاد إيغور، مُستثمِر وشخص من نفس اتجاهي الفكري، ويسرّني طموحه أن يساعد العائلات حول العالم».

 

وفق Emergen Research، ستنمو سوق تكنولوجيا المرأة (femtech) العالمية بمعدل 15% سنويّا، لتبلغ 60 مليار دولار بحلول عام 2027 — ثلاثة أضعاف خلال أقل من عقد. يذكر البحث أنه في الوقت نفسه تبقى تكنولوجيا المرأة تعاني من نقص في التمويل: فقط 1.4% من جميع الاستثمارات في المشاريع الصحية تصل إلى هذه السوق.

 

 

 

حول AMMA:

AMMA متتبع الحمل هي خدمة خلوية دولية وأحد أكبر المجتَمعات في العالم للنساء الحوامل وعائلاتهنّ. يقدّم AMMA متتبع الحمل معلومات عن الحمل واضحة ومبنية على براهين ونصائح ملاءَمة شخصيا من أطباء توليد وأطباء نسائيين مختصّين. يتيح لكِ AMMA متتبع الحمل متابعة التغييرات الرئيسية في جسمكِ خلال الحمل، تلقي نصيحة طبية من مختصين، والحصول على دعم عاطفي من آلاف النساء الحوامل حول العالم. AMMA متتبع الحمل هو مكان تحصلين فيه على الرعاية والدعم. رئيسة تحرير هذه الخدمة هي أولغا زامياتينا، رئيسة تحرير سابقة لمجلة صحة المرأة (Women’s Health) في روسيا. الجمهور الشهري الفعّال لـ AMMA متتبع الحمل يتخطى 1.5 مليون شخص. بناءً على AMMA متتبع الحمل، يتمّ إنشاء منصة AMMA للعائلة، التي تزوّد معلومات وخدمات تثقيفية ومالية ذات صلة لكلّ فرد في العائلة خلال حمل المرأة. تتصدر خدمتنا تقييمات التطبيقات الشعبية في قطاع الصحة في عشرات الدول حول العالم. https://pregnancytracker.app

21 كانون الأول 2020

نشر كتاب "دين النقاء. تعاليم X10" لإيغور ريباكوف

رجل الأعمال، الصناعي، وفاعل الخير إيغور ريباكوف ينشر كتابه الرابع: «دين كيستوتي. أكاديمية X10».
[الكتاب متوفر حاليا باللغة الروسية. وعنوانه هو تلاعب بالكلمات، إذ يدمج الكلمتَين «كيستوتا» (التي تعني «الوضوح») و»تي» (التي تعني «أنت»)، أي حرفيا «الوضوح أنت»، أي شخص لديه تفكير واضح].
 

 

إيغور ريباكوف:

«رسالة كتابي أكاديمية X10 هي جعل الناس يتذكرون أنهم يستطيعون فعل أي شيء يريدونه وأنهم لا يجب أن يقعوا فريسة الفكرة أنه لا يحقّ لهم الحصول على حياة جيّدة. آمل أن يتمكن هذا الكتاب من تغييرك. سنجد المكان الذي نحبّ فيه ظروفنا».

 

يؤمن إيغور ريباكوف بالمبدأ أنّ كل شخص حقّق النجاح في المُجتمَع مُلزَم بنقل خبرته ومعرفته المتراكمتَين للآخرين، وهذا النقل هو حياة. عبر أعماله، يخلق نظامًا بيئيًّا فريدًا لتنمية مجتمَع مزدهر، متناغم، وسعيد.

 

يتضمن دين النقاء تعاليم للجميع، حول كيفية تمكّن الشخص من بلوغ حياة كريمة: ما الذي يجب فعله لبلوغ حالة تقود إلى النعيم. وحدهم الذين وجدوا وصفة الحياة الكريمة، الراسخة، والسعيدة، وتعلّموا استخدامها وإعادة إنتاجها قدر ما يريدون، سيتعلمون الصمود وتحقيق الازدهار.

 

إضافة إلى الأفكار النظرية التي يتضمنها الكتاب، فهو مليء بتوصيات عملية مبنية على خبرة شخصية وتعليقات إيغور ريباكوف. يشارك الكاتب وجهات نظره واكتشافاته مع القرّاء، يتحدث عن الدور الذي تلعبه المفاهيم، التقنيات، العادات، والممارسات في حياتنا، وعن كيفية تغييرها لصالحنا. مهمة الكتاب هي خَلق مجتمَع جديد — مجتمَع من الناس الذين يحبّون ظروفهم فيما يقومون بأعمال خيّرة، ما يجعلهم يغيّرون العالَم من حولهم. يتحدث الكتاب عن كيفية ربط عالَمك الأيديولوجي بالعالَم المادي، كيفية تنفيذ إجراءات فعّالة، إتقان المصادفات الخاضعة للمراقبة، والتحكّم في حياتك.

 

تمّ التقديم الرسمي للكتاب في 20 كانون الأول 2020 في SOK برج ريباكوف وبُثّ عبر قناة إيغور ريباكوف على يوتيوب. استمرّ الحدث 6 ساعات، وفُتح المجال خلاله ليطرح القرّاء أسئلتهم على كاتب «دين كيستوتي. أكاديمية X10». تمّ التوقيع على آلاف النسخ من الكتاب أثناء التقديم، وتضمّن كلّ منها دولارًا مُوقَّعًا — «تذكرة حظّ إيغور ريباكوف». صمَّم ملابس إيغور ريباكوف تيم فيتر، وقد عُرضت مجموعته الجديدة أيضًا في المناسبة.

 

يمكنك أن تطلب الكتاب هنا:https://rybakovx10.ru/?utm_source=you.

01 10 2020

إيغور ريباكوف يُطلِق شبكة من المدارس ورياض الأطفال غير المتصلة بالإنترنت تُدعى روضة ريباكوف

استثمر رجل الأعمال حى الآن 300 مليون روبل في المشروع، وسيستثمر 300 مليون روبل أخرى خلال سنة ونصف من الآن. لقد تمّ إطلاق الامتياز.

 

 

أطلق إيغور ريباكوف شبكة «Rybakov PlaySchool» الدولية لرياض الأطفال والمدارس الابتدائية. استثمر رجل الأعمال 300 مليون روبل في المشروع، وهو يخطّط لتحويله إلى أكبر مشروع لتثقيف الأولاد — 1,000 روضة أطفال بحلول 2025 و 10,000 روضة أطفال بحلول 2035. عام 2022، ينوي إيغور ريباكوف استثمار 10 ملايين روبل أخرى في المشروع حتى تتمكن الشبكة من النموّ في الأسواق الدولية، وهو يدعو المستثمِرين الشركاء المُحتمَلين إلى الاستثمار بمبلغ يصل إلى 10 ملايين دولار. 

 

إضافةً إلى النموّ العضوي فيما يخصّ عدد الشركاء، سيكون أساس توسّع الشبكة امتلاك شبكات من رياض الأطفال والمدارس الخاصّة الموجودة حاليّا في السوق. سيتوسع نطاق المشروع بناءً على نموذج حقوق امتياز. لهذا السبب، ستُستخدَم منصته التكنولوجية الخاصة، التي تتيح للمشارك أن يُطلق ويدير بسرعة عمليات المؤسسات التعليمية.  تبدأ تكلفة امتياز «Rybakov PlaySchool» من 1.5 مليون روبل، باستثمار إجمالي مطلوب بقيمة 5 ملايين روبل، مع عائد استثمار متوقّع خلال 18 — 20 شهرًا. يتمّ حاليّا اختيار الشركاء. سيصبح إيغور ريباكوف مُستشارًا ومُرشِدًا للمُستثمِرين المئة الأوائل. يمكنك افتتاح معهد ثقافي لـ «Rybakov PlaySchool» في غرفة بمساحة 350 مترًا مربّعًا. 

 

ستُستخدَم الـ 300 مليون روبل التي ستُستثمَر خلال فترة السنة والنصف القادمة بهدف: 

— اكتساب شبكات أخرى من المدارس ورياض الأطفال: 160 مليون روبل،

— عمليات فريق التطوير: 37 مليون روبل،

— المكتب الخلفي: 24 مليون روبل،

— لتدريب/ إعادة تدريب المعلمين: 19 مليون روبل،

— لتدريب/ إعادة تدريب رجال الأعمال: 6 ملايين روبل، 

— نفقات التشغيل: 31 مليون روبل، 

— التسويق والعلاقات العامّة: 23 مليون روبل. 

 

بالإضافة إلى ذلك، سيشتري معهد إيغور ريباكوف بناية بمساحة 4,000 متر مربع في موسكو الجديدة، حيث سيُفتتَح أول تجمُّع ثقافي كبير. في وقت لاحق، ستُفتتَح مراكز ثقافية مشابهة في أوروبا وآسيا. ستُستخدَم موارد النظام الإيكولوجي الاجتماعي والثقافي لإنشاء بيئة ملائمة لنموّ الجيل التالي. عام 2021، ستُفتتَح بناية جديدة — التجمّع التربوي الروسي — تحتوي على روضة أطفال، مدرسة ابتدائية، قاعة محاضرات علمية وثقافية، منطقة لتمثيل التقنيات الثقافية الحالية وتجربتها، إضافةً إلى مركز تدريب، حيث تُدرَّب الفِرَق التدريسية والإدارية لشركاء المشروع. يُقدَّر أنّ إنشاء التجمّع في روسيا يتطلب 200 مليون روبل إضافية.

 

إيغور ريباكوف وزوجته المُحسِنة إيكاترينا ريباكوفا هما مُؤسِّسا مؤسسة ريباكوف، التي تُعنى بالشؤون التربوية منذ 5 سنوات. عام 2016، بمبادرة من المؤسسة، طُوّر برنامج PROdetey التربوي لمرحلة ما قبل المدرسة، وهو مؤسَّس على مقاربة ثقافية وتاريخية للتربية طوّرها ليف فيغوتسكي. يهدف البرنامج إلى تنمية الانضباط الذاتي، التخطيط، الاستقلالية، ومهارات العمل الجماعي لدى الأطفال. يستخدم تقنياتِ البرنامج 1200 مُربّيًا في 36 منطقة في روسيا. بالإضافة إلى ذلك، طوّرت المؤسسة مفهوم «المدرسة كمركز للمُجتمَع». وقد دعمت أكثر من 3,500 مدرسة، مُساعِدةً إياها على تطوير مجتمَعات مدرسية مفتوحة حيث يمكن للتلاميذ أن يعبّروا عن أنفسهم ويستعدّوا للحياة المُستقلة. 

 

ستُستخدَم هذه التطوّرات في رياض أطفال ومدارس Rybakov PlaySchool. الهدف التربوي هو تكوين شخصية مستقلة في سنّ العاشرة، يمكنها أن تحدّد بشكل واعٍ المسار اللاحق لتعلّمها ونموّها. لتأمين تكافؤ فرص الحصول على تربية حديثة ذات نوعية جيدة وذات صلة بالواقع، ستدعم مؤسسة ريباكوف تثقيف الأولاد من العائلات ذات الدخل المنخفض عبر تقديم مِنَح تربوية في Rybakov PlaySchool (روضة ريباكوف).

 

أصبح نيكولاي بانكراتوف المدير العامّ لمشروع «Rybakov PlaySchool». وهو مُؤسِّس روضة High Five في بيرم، التي تستخدم تقنيات برنامج PROdetey. 

 

مستشارو المشروع —  ماريا فالغانوفا، مؤسِّسة شبكة المدرسة الذكية للمدارس في موسكو، بافل فرولوف، رجل أعمال، مُؤسِّس شركة ROBBO، فاديم بوليوغا، رئيس  i3 مركز الاستشارة التربوية، إينوكينتي سكيرنفسكي، اختصاصي في المنطق، مؤسّس تطبيق سكازبوكا، ديميان غرين، المدير التنفيذي لزيبرايني

 

إيغور ريباكوف، مؤسِّس «Rybakov PlaySchool«، رجل أعمال، ومؤسس مؤسسة ريباكوف: «لا أحد يعلم أي نوع من المستقبل سيعيش فيه أولادنا، أية مهارات سيحتاجون إليها ليكونوا ناجحين وسعداء. أنا أيضًا لا أدري. مع ذلك، أدرك أن شخصية المرء تتشكل خلال السنوات العشر الأولى من حياته. ولا يجب إهمال هذه الفترة. لذلك، في روضات ومدارس «روضة ريباكوف»، سيُدرَّس الأولادُ الأمرَ الأساسي — أن يكونوا مستقلين، أحرارًا، ومُتّسمين بالمسؤولية. هذا هو مفتاح التصرّف في جميع الظروف. نعم، هناك الآن صفوف صغيرة عديدة، لكنّ الامتياز يعمل في سلّم مختلف كليّا من التأثير فيما يحافظ على الجودة ويزيدها. هناك الآن فرصة للإمساك بموجة في السوق التربوي الخاصّ السريع النموّ، وجنبًا إلى جنب معنا — لخلق مُنتَج بأفضل جودة. في نهاية أول سنة ونصف، أتوقع عائدًا بمقدار 100 إلى 200 مليون روبل. بحلول هذه النقطة في PlaySchool، نعتزم افتتاح جولة استثمار قد تصل إلى 20 مليون دولار. سيكون هدفها توسيع شبكاتنا وزيادتها إلى 1,000 مركز/ مدرسة PlaySchool. يُتوقَّع أن يُولّد إطلاق 1,000 روضة (PlaySchools) عائدًا بمقدار 15 مليون دولار، مع مدفوعات عوائد عبر كون شركاء الشبكة (80%) المصدر الرئيسي للعوائد. كجزء من جولة الاستثمار هذه، أنا مستعدّ أن أكون المستثمر الأول بمبلغ يصل إلى 10 ملايين دولار».

 

إيكاترينا ريباكوفا، شريكة في تأسيس مؤسسة ريباكوف ورئيسة لها: «سيساعد امتياز Rybakov PlaySchool بشكل كبير على تنفيذ نتائج عمل مؤسسة ريباكوف، التي سبق أن أظهرت نجاعتها في التطبيق. سيجعلها الامتياز متوفّرة لآلاف الأطفال، الوالدين، والمعلّمين. للمرة الأولى، ستكون هناك مدارس ورياض أطفال تكون فيها مقارباتنا لما قبل المدرسة وللمدارس سارية المفعول وتلتقي معًا. أنا متأكد من أنّ ذلك سيُثمر نتائج رائعة، وأنّنا سنرى جيلًا جديدًا حُرًّا، نابضًا بالحياة، ذا ثقة بنفسه، وذا حسّ بالمسؤولية، يغيّر العالم بأيديه».

 

نيكولاي بانكراتوف، المدير العامّ لمشروع «Rybakov PlaySchool«: «يمكن لمشروع (Rybakov PlaySchool) أن يتنافس مع الكثير من المشاريع المعروفة من حيث الربحية والنجاعة، لكنك هنا تعمل مع أطفال سعداء — مستوى مختلف تمامًا من العائد العاطفيّ. فريقنا مُوحَّد برؤية مشتركة ورسالة لإنشاء أوسع شبكة من المعاهد التربوية للجيل القادم. «إننا الآن نرتّب عملياتنا وممارساتنا في مجموعة من الإرشادات الواضحة، بحيث يمكن لأي مُبادِر أن يعيد إنتاج بيئتا التربوية الأساسية في روضة أطفاله ومدرسته». 

 

ماريا فالغانوفا، مستشارة لـ Rybakov PlaySchool: «المهمة الأساسية لـ (Rybakov PlaySchool) هي نقل الأولاد إلى مستوى يمكنهم فيه أن يصوغوا بأنفسهم نموّ تربيتهم وشخصيتهم. لهذا السبب، سيتمكن خريج Rybakov PlaySchool من النموّ بنجاح في أية مدرسة. القيَم الأساسية هي تلك التي للولد، مثل التركيز على العملية التربوية، الثقة بالعلاقات دون عدوانية، والمقاربة الفردية. إضافة إلى المهارات والمعرفة الأساسية، سينمي الأولاد مهارات القرن الحادي والعشرين. وسيكون التدريب مؤسّسًا على أفضل الأساليب والمقاربات — مقاربة ذات منحى تطبيقي، تعلُّم مُختلَط، صفوف مقلوبة، تفكير تصميمي، ونظرية حلّ مشاكل ابتكاريّة».  

 

بافل فرولوف، مُؤسِّس شركة ROBBO، مستشار في «Rybakov PlaySchool«: «في روسيا، هناك حاليّا ما يقارب 850 مدرسة خاصّة وأكثر من 42 ألف مدرسة حكومية. في كثيرٍ من الدول المتقدمة، نسبة المدارس الخاصّة أعلى بكثير. بسبب الجائحة في ربيع 2020، اضطُرّت جميع المدارس إلى الانتقال إلى التعلُّم عن بُعد، والأكثرية الساحقة من المدارس لم تتمكن من مواجهة هذا التحدّي. هذا الاهتمام المتزايد بالمدارس الخاصة، بفضل استخدام أساليب وتقنيات أكثر تطوّرا، أتاح تقديم تعلّم طبيعي عبر الإنترنت. يمكننا أن نرى الآن كيف يزداد طلب الوالدين على أشكال بديلة من التربية، ليس فقط بسبب إمكانية التعلّم عن بعد، ولكن رغبةً في منح الولد المعرفة والمهارات التي عليها طلَب كبير. أومن أنّ قدرة السوق الروسية والحاجة إلى مدارس خصوصية ذات نوعية جيدة ستتيح تنفيذ خططنا الطَّموحة لتطوير Rybakov PlaySchool».

 

لمزيدِ من المعلومات حول «Rybakov PlaySchool» وامتياز المشروع، ادخل من فضلك إلى الرابط: https://playschool.ru

27 آب 2020

مسألة النساء: مؤسسة خَيرية روسية تتسلم جائزة لتشكيل مجتمع نسائي

إيكاترينا ريباكوفا — زوجة إيغور ريباكوف، رئيس مؤسسة ريباكوف ومُؤسِّسها، تحوز على الجائزة الوطنية «المدير الإعلامي لروسيا 2020» كمؤسِّسة أيديولوجية لمجتمع PRO Women.

 

تُطوِّر إيكاترينا مشاريع في المجال الاجتماعي والثقافي مع زوجها إيغور ريباكوف. في لحظة ما، قرّرت إيكاترينا وإيغور تكريس النصف الثاني من حياتهما لإعادة رأس المال بشكل متحوِّل إلى المُجتمَع. لهذا السبب أُنشئت مؤسسة ريباكوف. وضعت المؤسسة نصب عينَيها هدف تزويد ثقافة ذات جودة للجميع. وسيكون هذا استثمارا لتحقيق هدف التنمية المُستدامة رقم 4 الذي وضعته الأمم المتحدة. رسالة المؤسسة هي أن تخلق تقليدًا لمجتمع متطوّر بأيدينا الخاصة. وبهدف دعم رجال الأعمال والمُحسِنين، والتأثير في المُستثمِرين المتحمّسين للمساهمة في تغيير مستقبل الثقافة، أسّس إيغور ريباكوف وزوجته إيغور إيكاترينا جائزة ريباكوف  مع جائزة قصوى بمقدار مليون دولار أمريكي.

 

إيغور ريباكوف هو رجل أعمال روسي، موجود على  لائحة مجلة فوربس لأثرياء العالم عام 2020 بثروة تبلغ 1.1 مليار دولار.

 

تأسس مجتمع PRO Women عام 2016 كمبادرة لمؤسسة ريباكوف. وهو الآن مُجتمع دولي ومؤسسة مستقلة تجمع 13,000 امرأة من 20 دولة. إنّ المجتمع، المبنيّ على جماعات دعم النظراء التي تعمل في أكثر من 150 مدينة، يساعد النساء على تحقيق أهدافهنّ، إطلاق المشاريع، وتحقيق ذواتهنّ. 

 

إيكاترينا ريباكوفا: «عام 2015، قرّر رجل الأعمال من تومسك المُثقَل بالديون والذي لديه طفل أن ينتقل إلى تايغا إلى قرية العائلة. بمساعَدة والدَيها، أطلقت إيلينا مشروع صناعة ألعاب خشبية من الصِّفر. لم يكن المشروع مُربِحا لسنتَين، فشعرت إيلينا بالإحباط. عام 2017، علمت بوجود مجتمع PRO Women وقرّرت أنها ستخرج إن ساعدت الآخرين. أصبحت قائدة لمجموعة، وخلال 4 أشهر، بفضل دعم الأشخاص ذوي التفكير المماثل والتواصل الشبكي، ازدادت العائدات 15 مرّة. تُباع اليوم مُنتَجات مصنع العائلة من سيبيريا في جميع أنحاء العالم!»

 

أُجريت مراسيم «المدير الإعلامي لروسيا 2020» في موسكو في 27 آب.

01.08.2020

أطلق إيغور ريباكوف RYBAKOV X10 ACADEMY (أكاديمية ريباكوف X10)

 

أطلق إيغور ريباكوف RYBAKOV X10 ACADEMY (أكاديمية ريباكوف X10) — مدرسة «أساتذة الحياة» التي تهدف إلى تطوير القدرة على التكيّف، الكفاءة، المصداقية الاجتماعية، والتواصل مع العالم لدى أشخاص ناجحين.

 

إيغور ريباكوف: «هدفنا هو النموّ المتشعب لشخصيات عامّة قوية. أقوم بتأدية رسالتي الخاصة: أن تزداد ثروة جميع الناس وسعادتُهم عشرة أضعاف، وأن يحقّق 10,000 رجل أعمال على الأقل مقدار نجاحي! في الأكاديمية، أدرّب وأيسّر أقكارًا، ممارسات، ومهارات حياتية متنوعة، وأجعل الحياة الأفضل ممكنة لآلاف الأشخاص. أشارك الآخرين بمهاراتي في الحياة وأجعلها متوفرة للذين يحتاجون إليها. طبّقتُ نموذجًا مشابهًا في تيكنيكول. نعرف كيف نطور الناس وكيف نُمكّنهم بطرائق مختلفة: في الحياة، العمل، المُجتمَع، وهلمّ جرّا».

أضاف ريباكوف أنه يستلم عشرات آلاف الرسائل طلبًا للدراسة عنده.

 

RYBAKOV X10 ACADEMY هي مكان لتلقي ثقافة أساسية، حيث تزدهر الخبرة المهنية ومجموعة من المهارات وتثمر نتائج ملموسة في الحياة. تعرض الأكاديمية تدريسًا وفق برنامج ماجستير في فنّ إدارة المشاريع (MEA) — ثقافة أساسية تتيح للناس أن يطّلعوا على المزيد من الثقافة التقليدية، مثل ماجستير إدارة الأعمال (MBA). فيما يتناول MBA بشكل ممتاز عملية التعليم المؤسَّس على المعرفة (معرفة القواعد، تطبيق القواعد، والإنشاء واستخدام ما سبق أن أُنشئ)، فإنّ MEA يهدف إلى تطوير تفكير في إدارة الأعمال. «الآن فقط اتّضح سبب افتقار الثقافة التقليدية إلى الكفاءة. المشكلة أنها عادةً بلا أساس، أي مجموعة من المهارات الحياتية يُتاح لها أن تزدهر وتصبح مواهب احترافية»، يعتقد ريباكوف. يتأسس التدريس في الأكاديمية على اتّباع المبدأ: هناك أمور لا يمكن نقلها إلا من إنسان إلى إنسان. وفقط من خلال التجربة، ضمن مجال اختصاص المختصّ. بذل ريباكوف جهودًا كبيرة للتأكد من أن تتوفر لدى أعضاء الأكاديمية أفضل الفرص الممكنة للوصول إلى تقنيات للنموّ الهائل في كفاءة تدريب الشبكات العصبية لدى التلاميذ.

 

تهدف RYBAKOV X10 ACADEMY إلى التأكد من أنّ التلاميذ فيها ناجحون بالمقدار نفسه في جميع المجالات التالية:

  • الصيت في المُجتمَع
  • العلاقات مع الشركاء والزملاء
  • العلاقات العائلية
  • السلامة المالية (نموّ الأعمال التجارية)
  • الصحة الجسدية
  • الحالة الداخليّة (الطاقة)

 

تنمّي RYBAKOV X10 ACADEMY المهارات التالية:

  1. عدم السماح بـ «الموت» في أية ظروف، التأكد من عدم حدوث ذلك
  2. كيفية إنشاء شيء جديد مختلف بشكل ملحوظ عن المألوف، كيفية رؤية نقاط نموّ هائل تولد من هذه الأشياء الجديدة واستخدامها إلى أقصى حدّ
  3. كيفية التقدّم إلى مستوى جديد من النموّ يكفل مستوى جديدا من الأمن لوجودك ولأفكارك
  4. كيفية إدراك حدود سلامتك العملية، عدم المخاطرة بـ «الموت» قبل الأوان

 

يستمرّ التدريب في RYBAKOV X10 ACADEMY عشر سنوات. تستغرق مرحلة الاختيار الأولى أربعة أسابيع وتكلّف 50,000 روبل. إذا اجتزتَ هذه المرحلة، تصبح في مرحلة «ما قبل الماجستير» (Pre-master) — مرحلة تستمرّ ثلاث سنوات. السّعر: 900,000 روبل. إذا اكتسب التلميذ المجموعة المطلوبة من المهارات الحياتية، تتيح له لجنة خاصة الدخول إلى مسار الماجستير، الذي يستمرّ ثلاث سنوات. السّعر: 2,000,000 روبل. يلي ذلك تدريب «غراند ماستر» (Grand Master). يستمرّ هذا التدريب أربع سنوات ويكلّف 5,000,000 روبل. تجري الدروس كلّها بصيغة عبر الإنترنت (اجتماعات، محاضرات، «non-seminars»، دراسة، كتابة كتاب، وما شابه، كلّها عبر الإنترنت).

 

هناك حاليّا «غراند ماستر» واحد: إيغور ريباكوف، الذي يدرّس الأساتذة التالية أسماؤهم: أنطون بيستشيكوف (رجل أعمال، مؤسِّس، ورئيس تنفيذي لـ Mozgo SOE، مُؤسِّس محلات الحلاقة Boy Cut، شريك في تأسيس نادي Equium Ural ومقيم فيه)،أليكسي إرشوف (رجل أعمال، مؤسِّس، ورئيس تنفيذي لـ Goodwill، مواطن في نادي Equium)،أليكسي ياستريبوف (رجل أعمال، رئيس تنفيذي، ومشارك في تأسيس مركز الإنتاج Global Media Content، مواطن في نادي Equium)،سيرجي بيكرينيف (مُؤسِّس ومالك للخدمة القانونية الأوروبية SOE، حائز على دكتوراة في العلوم الاقتصادية، خبير في مؤسسة Skolkovo، مواطن في نادي Equium). يعمل الذين في مرحلة الماجستير (Masters) مع الذين قبل الماجستير (Pre-masters)، وهم عشرة حاليّا، يعملون بالمقابل مع تلاميذ وآخرين أنهوا مساق «ادفع نفسك!» من أكاديمية X10 (الذي يجب إنهاؤه لاستكمال مرحلة الاختيار). قريبًا، سنقوم بزيادة عدد الماسترز والبري ماسترز إلى 30، وسيكون لكلّ منهم ما يصل إلى 100 طالب. الهدف هو أن تتّسع RYBAKOV X10 ACADEMY لثلاثة آلاف تلميذ كلّ ثلاث سنوات.

 

يتدرب حاليًّا في الأكاديمية 180 تلميذًا. إضافةً إلى ذلك، أنهى 30,000 شخص مساق «ادفع نفسك!» من أكاديمية إيغور ريباكوف (معهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا) X10. حصل مساق «ادفع نفسك!» على المركز الرابع في تصنيف «المساقات الأكثر شعبية في كورسيرا بين التلاميذ من روسيا 2019».  كما نجح في بلوغ المراكز العشرة الأولى عالميًّا للمساقات الأكثر شعبية التي أُطلقت عام 2019. هذه المعلومات مبنية على البيانات الموجزة الواردة من الخدمة التثقيفية عبر الإنترنت «كورسيرا» عام 2019.

 

يمكنك معرفة المزيد عن نشاط RYBAKOV X10 ACADEMY على الموقع الإلكتروني:  https://x10academy.ru/.

06.07.2020

إيغور ريباكوف يُطلق أغنيته "إنقاذ الحبّ" إلى جانب مدرّج عبر الإنترنت من 1,000 شخص يشاركونه الغناء

في 1 تموز 2020، أطلق إيغور ريباكوف ألبومه الثاني من مشروع ريباكوف الموسيقيّ بعنوان «أفلام سمعية«، الذي يتضمن الأغنية «إنقاذ الحبّ«. الأغنية مميَّزة إلى حدّ كبير إذ أنها سُجّلت خلال فترة الإغلاق 2020. ولخلق تأثير مدرّج يغنّي، غنّى ألف شخص كجوقة عبر الإنترنت إلى جانب إيغور ريباكوف. ثم دُمجت الأصوات كلّها معًا لإنشاء مدرّج عبر الإنترنت — أمر مميّز لسوق الموسيقى الروسية. عام 2016، استخدم دافيد غيتا التقنية نفسها لدى تسجيل الأغنية الرسمية لكأس الأمم الأوربية لكرة القدم 2016.

إيغور ريباكوف: الأغنية «إنقاذ الحبّ«، مثَلها مثَل سائر أغانيّ حول الحبّ، مكرّسة لزوجتي كاتيا. إنها عن الحبّ! ليتَ الجميع يُحِبّون ويُحَبّون! إنها عن السعادة! وبالطبع، سُررتُ أنّ 1,000 شخص كانوا يغنّون معي عبر الإنترنت (بسبب حالة الإغلاق). إنّ الموسيقى توسّع آفاقي. والآن يفهمني أولادي أكثر، يمكنني أن أنقل نصائحي في الحياة عبر موسيقاي، وأن أحفز والدين ورجال أعمال آخرين كي ينجحوا. بطبيعة الحال، يساعدني الإبداع الموسيقي على إيجاد أفكار تجارية جديدة. تحكي كلّ أغنية قصة شخصية أو تفسيرًا إبداعيّا لأمر حدث في حياتي. نعمل الآن على ألبوم ثانٍ يتضمن جميع قصَص حياتي، حتى لا تكرروا نفس الأخطاء … أو ربما تفعلون!»

ولتسويق الألبوم أكثر، صمّم إيغور ريباكوف إعلانًا ترويجيا يحلّ فيه وجه رجل الأعمال محلّ وجه مغني الراب «سيكس ناين» (6ix9ine). يقول الفيديو: «كلّ شيء سيتغير في 1 تموز؛ البعض سيكونون مع والبعض ضدّ. لكنني متأكد من أنّ هذا اليوم سيؤثر في الجميع لأنّني في هذا اليوم سأُطلق ألبومي. كنتُ أعمل فيما كان آخرون يَحْشون أنفسهم. زوم زوم في الصباح، زوم زوم في الليل. تعرفون أين تضغطون في 1 تموز».

استغرق تسجيل ألبوم أفلام سمعية 9 أشهر. وإحدى المميزات الأخرى المثيرة للاهتمام هي الخلفية والتقديم قبل كلّ أغنية — مقطع قصير يهيئ المستمِع لما سيأتي. لهذا السبب يُدعى الألبوم أفلام سمعية — ففيما تستمع إلى الأغنية، يمكنك أن تتخيل وتتصور قصة الأغنية.

يتألف الألبوم من 13 أغنية:

  1. أنت من يختار. جملة تحفيزية من الحياة اليومية تُظهر أهمية الثقة بالنفس وكيف يمكن أن تساعدك على النموّ من التحدّث إلى نفسك إلى التحدّث أمام مدرّج مليء بالناس.
  2. التأثير. قصة حياة إيغور ريباكوف، من بدايته، مرورًا بالطريق التي سلكها، وصولًا إلى حيث هو اليوم. «التوق إلى تغيير كل شيء حولك وتغيير نفسك» أصبح أساس نظرة إيغور ريباكوف إلى العالم.
  3. القوقاز. غناء، غوص في جوّ السفر إلى القوقاز.
  4. تُفّاح. مؤسسة على قصة حقيقية. وهي تخبر كل شيء. «لن أنسى هذه الرحلة ما حييت. توقيع ريباكوف. نهاية القصة». قصة جعلت المؤلف، مع الوقت، أكثر قوة.
  5. لا أدري. أمر يحدث مع الجميع — تريد أن تنام، لكن الموسيقى مرتفعة، وحينها تبدأ المحادثة الجدية.
  6. سيحدث. للأغنية طابعان. الأول محادثة مع أب روحي، فيما يعكس الثاني كلّ شيء يحدث عام 2020.
  7. حُلم الرجال. فاصل عن الأحلام التي يحلمها الرجال.
  8. يوم جديد. أغنية عن رؤيا لمشوار الحياة.
  9. حُلم الفتيات. مقطع موسيقي عن حفلات الرقص المدرسية، حين يتمنى المُضيف الساذج لكن المتفائل «كل الخير».
  10. أُريد. كل شخص يريده على الأرجح، لذلك يمكن أن تُفسَّر أغنية عن المال كرقصة بطيئة رقيقة وساحرة في حفل تخرّج مدرسي.
  11. لأجلها. حين تكون الأغنية لأجلها، تحدث معجزة في تلك اللحظة ويغنّي المئات معك.
  12. إنقاذ الحبّ. جميع أغاني إيغور ريباكوف عن الحبّ مكرّسة لزوجته إيكاترينا. تُغنّى هذه الأغنية المنفردة الجديدة إلى جانب مدرّج عبر الإنترنت.
  13. الصباح اللطيف. قصة من حياة مُبدِعين. ليل. إلهام. أغنية. ثم يدخُل نصفك الآخر…

 

تضمّن تسجيل الألبوم Moscow Gospel Team Voices، مغني الأوبرا في المعهد الموسيقي في فيينا إميل محمودوف، إيغور كوري كالينين، آنا يوسوفا، آسيا سورشنيفا، إيغور  كولونوتوف، فاسيلي غورشكوف، نيكولاي تيسينكو، ألكسندر تارس، أنطون ريكس، وإلغيز عبد الرحمنوف. أنتَج الألبومَ يفغيني تشيرنيخ.

سُجّل الألبوم في ستوديو إيغور ماتفيينكو مع فريق مكوّن من كونستانتين ماتافونوف، الذي يتعاون مع تيماتي، بلاكستار، والكثير من المغنين الشعبيين لأكثر من 15 عامًا.

الألبوم أفلام سمعية متوفّر على جميع المنصّات الرقمية: أبل ميوزك،  Yandex.Music، آي تيونز، جوجل بلاي، VK، بوم، سبوتيفاي، شازام، وهلمّ جرّا. كما يتوفر على الموقع http://rybakovmusic.com/.

 

26.06.2020

الإعلان عن أفضل 3 مشاريع أنصاب تذكارية لأبطال الرعاية الصحيّة المُنقِذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا

الفائزون بمسابقة أفضل مشروع للأنصاب تذكارية لأبطال الرعاية الصحيّة المُنقِذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا هم:

 

  • «الباب الأحمر»، ديمتري سيلينسكي، فنّان، مُصمِّم، سانت بطرسبورغ
  • «الأطباء الثلاثة»، ديمتري بيرمياكوف، مهندس معماريّ، نيجني نوفغورود
  • «الحجر البرونزي»، الفنّان يفغيني بافليوتشينكو، فولغوغراد

 

اختير الفائزون الثلاثة الأوائل بعد جولتَين من المنافسة من قِبل لجنة تحكيم مكوّنة من: ليونيد روشال (طبيب أطفال سوفياتي وروسي)، ديمتري أوزيركوف (رئيس قسم الفن المعاصر، متحف هيرميتاج)، ألكسندر بوروفسكي (رئيس قسم التوجهات الحديثة، متحف الدولة الروسي)، فاسيلي تسيريتيلي (المدير التنفيذي لمتحف موسكو للفنّ الحديث)، صوفيا تروتسينكو (مؤسِّسة مركز WINZAVOD للفنّ المعاصر). 

 

سيحصل كلّ من الفائزين على 100 ألف روبل.

 

ديمتري أوزيركوف (رئيس قسم الفن المعاصر، متحف هيرميتاج):

«إنها مبادرة هامة، لأنّ الوضع حول العالم لا يُصدَّق إنّه مُعقَّد، وستُكتَب كتب وتُنتَج أعمال فلسفية وأعمال فنية عنه.  أعتقد أنّ المسابقة هي المرحلة الأولى من نقاش كبير في عالَم الفنون حول الفيروس والانتصار عليه، حول دور عاملي الرعاية الصحيّة ودور المُجتمَع في دعمهم.  يمكن أن تكون هناك مشاريع أخرى كهذا المشروع، وأعتقد أنّ المُنظِّمين، بعد نجاح المسابقة، ربما يرغبون في المضيّ قُدما وإلى دول أخرى».

 

فاسيلي تسيريتيلي (المدير التنفيذي لمتحف موسكو للفنّ الحديث):

«من المهمّ دائمًا تذكر التفاني والبطولة اللذَين يعرب عنهما عاملو الرعاية الصحيّة الروسي، إذ يكافحون يومًا فيومًا ضدّ هذه الجائحة المريعة التي تجتاح العالم كلّه.  بفضل المسابقة التي بادر إليها مُبادِر خصوصي، المهمّ ذِكرها أيضًا، سيكون هناك نصب تذكاري يمثّل لقرون امتناننا لعاملي الرعاية الصحيّة على عملهم الشاق وإنجازهم الإنساني، للأجيال الحالية والمستقبلية على السواء!»

 

المشارك في الفكرة، المبادر، والمُحسِن إيغور ريباكوف:

«أنا متأكد أنّ قطاع الرعاية الصحيّة العصري لا يمكن أن تكون وظيفته وقائية وداعمة فقط.  فاليوم، لا يقتصر الأمر على الرعاية الصحيّة، بل يشمل أيضًا الثقافة والتطور ذا المعنى للثقافة الصحية البشرية.  اتخذت الجائحة واقعًا جديدًا أصبحت فيه الرعاية الصحيّة صناعة أكثر أهمية تصوغ الإنسانية، حيث كلّ عامل رعاية صحية في هذا العصر هو بطل من نوع جديد.  لقد شهدنا كيف تحوّلت الرعاية الصحيّة خلال أشهر إلى نظام يثقّف الجماهير حول طريقة حياة جديدة، وإلى نظام يرفع الوعي ويطوّر قِيمًا جديدة».

 

المشارك في الفكرة، الفنّان أليكسي سيرغيينكو:

«كان الهدف الرئيسي للمسابقة إثارة موجة من الاهتمام، حتى يفكر الناس بالمشاركة في المسابقة.  في الوقت نفسه، أرغب في الإشارة إلى أننا أنفقنا حتى الآن أكثر من مليونَي روبل في هذه المسابقة، المُكلفة أكثر من الدفع لنحّات محترف على سبيل المثال.  لكنّ هدفنا كان المشاركة الجماعية من مواطنين من حول العالم، وهذا هو ما حقّقناه».

 

مُبدع مشروع «الباب الأحمر»، ديمتري سيلينسكي، فنّان، مُصمِّم، سانت بطرسبورغ:

«قرّرتُ المشاركة في المسابقة لتقديم شيء جديد وحيوي إلى التصميم الروسي.  لدينا عدّة أنصاب تذكارية مُكرَّسة لعاملي الرعاية الصحيّة، ونحن لا نولي الكثير من الاهتمام لهؤلاء العاملين أنفسهم.  والمسابقة مهمة جدا لهذا السبب تحديدًا.  وهناك سبب آخر دفعني إلى المشاركة.  فقد فكّرتُ في المشروع لنحو ساعة، لكنني أكملتُه في مجرد عشر دقائق».

 

مُبدع مشروع «الأطباء الثلاثة»، ديمتري بيرمياكوف، مهندس معماريّ، نيجني نوفغورود:

«علمتُ بأمر المسابقة في الإعلام.  وإذ أُدرك كم مهمّ ومعقد العمل الذي ينجزه عاملو الرعاية الصحيّة خلال جائحة فيروس كورونا العالمية، قرّرتُ المشاركة في المسابقة.  أهمية المسابقة هي إظهار العمل الشاق لعاملي الرعاية الصحيّة، تصميمهم على المحاربة حتى نهزم هذا الفيروس، معركتهم لإنقاذ كلّ حياة، وأحيانًا تضحيتهم بحياتهم لفعل ذلك، وإلهام جيل جديد من المختصّين في قطاع الرعاية الصحيّة.  بصراحة، لم أتوقع أن يصل عملي إلى هذه المرحلة المتقدمة من المسابقة.  فأنا مهندس معماريّ، ولستُ نحّاتًا مُدرَّبًا يستخدم الأشكال المنحنية في العمل. 

عملي متعلق أكثر بالهندسة.  والنصب التذكاري الذي اقترحتُه يمثّل العمل الشاق الذي يقوم به عاملو الرعاية الصحيّة في صراعهم ضدّ فيروس كورونا.  مدخل قاعدة النصب التذكاري هو بشكل صليب أحمر بلون الدم وهو يمثّل الرحلة الشاقة والطويلة لعاملي الرعاية الصحيّة في طريقهم إلى الانتصار على الفيروس.  في النهاية، ينتظر النجاح في القمة.  يُكسَر فيروس كورونا إلى قطع صغيرة ويُهزَم.  يدا عامل الرعاية الصحيّة هما ذهبيتان حقّا، ويمكنك أن تصافحهما إن أردت.  لديّ ابنتان تنموان الآن، وأريد استخدام الجائزة المالية لأريهما مناطق جميلة في بلادنا». 

 

 

مُبدع مشروع «الحجر البرونزي»، الفنّان يفغيني بافليوتشينكو، فولغوغراد:

«سمعتُ عن المسابقة في الإنترنت وقرّرتُ المشاركة.  يمكنني دعم عاملي الرعاية الصحيّة بمجرد إبداع شيء، لأنني فنّان.  حجم نصبي التذكاري هو 3.5 أمتار تقريبًا.  ولتصوّر لحظة، أخذتُ مستشفى فيروس كورونا في كوموناركا».

 

ستُعرَض المشاريع الفائزة قريبًا على نائب رئيس مجلس الدوما فيتالي ميلونوف، وتُناقَش مسألة إجراء عرض في مجلس الدوما.  ستُرسَل مُقترَحات للنصب التذكاري إلى رؤساء بلديات، دول، ومنظمات في روسيا وخارجها.  ويشمل ذلك المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس  أدهانوم غيبريسوس.  كما سيُقام نصب تذكاري في المدن المعنية بالمشاركة تحديدًا.  سيُقام النصب التذكاري الأول في 5 تشرين الأول في يوم الطبيب الوطني. 

 

وقد أعلن منظّمو المسابقة أنّ مركز أفرورا للفنون في سانت بطرسبورغ والسلطات المحلية في محج قلعة عبّرت عن اهتمامها.  إضافة إلى ذلك، تحدّث إيغور ريباكوف عن نيته نصب «الباب الأحمر» في البلدة التي يعيش فيها أقرباؤه، أبريليفكا (موسكو أوبلاست). 

كما ذكر إيغور ريباكوف أنّه مستهد لتمويل 50% من إقامة ثلاثة «أبواب حمراء»، إذا تَولّى ممثّلو المناطق المعنية المسائل التنظيمية. 

تتراوح تكلفة إقامة الأنصاب التذكارية بين 300 ألف روبل («الباب الأحمر») و15 — 20 مليون روبل («الحجر البرونزي»).

 

بدأت مسابقة أفضل نصب تذكاري، المكرَّسة لأبطال الرعاية الصحيّة المنقذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا، بمبادرة رجل الأعمال إيغور ريباكوف والفنان أليكسي سيرغيينكو، في 17 نيسان 2020.  بالإجمال، قُدِّم أكثر من 300 طلب للمسابقة من 93 مُشاركًا، يستوفي 120 منها الأنظمة.  وقد أُرسلت مشاريع من جميع أنحاء روسيا، لا سيّما موسكو، سانت بطرسبورغ، بيرم، ويكاترينبورغ.  كما أتى بعض الأعمال من بلغراد، هلسنكي، ريغا، وجزيرة رودس (اليونان).  وشارَك في المسابقة عددٌ كبير من المحترفين والأشخاص المعنيين بالمشروع.  جدير بالذكر أن أصغر المتسابقين لم يُتمّ العاشرة من عمره بعد.

يمكنكم إيجاد المزيد عن المسابقة في موقع الإنترنت: www.врачи-герои.рф.

 

25.05.2020

قناة إيغور ريباكوف على تيليغرام "عقل ملياردير" هي بين القنوات الاقتصادية والمالية العشرين الأولى

نالت قناة إيغور ريباكوف على تيليغرام، «عقل ملياردير»، المرتبة الثامنة عشرة في تصنيف قنوات تيليغرام الاقتصادية والمالية الثلاثين الأولى لشهر نيسان 2020 وفق عدد المُشاهَدات. التصنيف صادر عن «ميديالوغيا».


إيغور ريباكوف: «الكون جزءًا من التصنيف هو مفاجأة سارّة. تهدف قناتي، (عقل ملياردير)، إلى منح الناس محتوى مثيرًا للاهتمام ومفيدًا. وأنا أستخدمها لتجسيد تفكير الأشخاص الناجحين؛ كيف أفكّر في حالات متعددة. تعلَّم التعامل مع الوضع باستخدام حلول غير متوقّعة وتجنُّب إهدار طاقتك على المسائل الأساسية. لاحِظ واستفِد من الفُرص المتاحة أمامك. ابتكِر ونمِّ نقاط قوتك!»

 

لدى قناة «عقل ملياردير» (@rybakovigor) جمهور مُكوَّن من 36,500 شخص. وقد نال كلّ منشور ما معدّله 25,200 مشاهَدة. يمكنكم معرفة المزيد عن التصنيف عبر متابعة هذا الرابط:

https://www.mlg.ru/ratings/socmedia/telegram/7436/.

17.04.2020

إيغور ريباكوف سيقيم نُصبا تذكاريا لأبطال الحقل الطبي الذين ينقذون الناس من فيروس كورونا

سيُقام نصب تذكاري لأبطال الحقل الطبي في روسيا. بادر إلى المشروع المُبادر إيغور ريباكوف والفنّان أليكسي سيرغيينكو. وهما يعتقدان أّنّ كل اختصاصي صحي هو بطل في الأوقات الحرِجة. بتضافر جهودهما، يريد إيغور ريباكوف وأليكسي سيرغيينكو إقامة نصب تذكاري، مخصَّص لجميع العاملين في الرعاية الصحيّة كمذكِّر للأجيال الحالية والمستقبلية بالأهمية، الإخلاص، والمهنية المذهلة التي أعرب عنها هؤلاء الأشخاص.

إيغور ريباكوف: «قبل مجرد وقت قصير، لم يتصور أحد إمكانية انتشار وباء عالمي. فالهجوم الماكر والفجائي للفيروس شلّ حرفيا العالم كله خلال مجرد أشهر. الاقتصاد ينهار، آلاف الأشخاص يموتون كلّ يوم… وفي خضمّ هذه المعركة غير المتكافئة على البقاء البشري، يحاربون هم — الأطباء — عدوّا غير منظور».

وفق المبادِرَين إلى المشروع، الأطباء الذين يُنقذون حياة الناس من فيروس كورونا هم أبطال حقيقيون في زمن الحرب. فالعاملون في الرعاية الصحيّة، الذين يرتبط عملهم بالرحمة وبالمسؤولية الكبيرة، هم مُقاتِلون يخاطرون بحياتهم وحياة مَن يحبّون. والنصب التذكاري الذي سيُقام لجميع الأبطال الطبيين سيُتيح تذكر بطولة عشرات آلاف الأشخاص، وسيصبح تحية تقدير للمناقب التي يسطّرها الأطباء الآن.

كلّ شخص معني، من أيّ مكان في العالم، مدعوّ للانضمام إلى مبادرة إقامة النصب التذكاري. تمّ إطلاق منافسة بين الأشخاص المبدعين، تدعوهم إلى تصميم نسختهم الخاصة من النصب التذكاري: http://doctors-heroes.com/. وسيحصل مُبدِعو أفضل خمسة مشاريع على 100 ألف روبل لكلّ منهم.

بعد ذلك، ستُختار الدول والمدن التي سيُقام فيها النصب التذكاري. حتى الآن، عبّرت السلطات في بلغراد وهلسنكي عن اهتمامها بالمشروع. وستشهد روسيا إقامة النصب التذكاري في 5 تشرين الأول 2020 — في يوم الطبيب العالمي، يوم التضامن والعمل الفعّال لأطباء العالم كلّه.

أليكسي سيرغيينكو: «تُطلَق اليوم مسابقة النصب التذكاري للأبطال الطبيين، لأنّ الآن هو الوقت للتفكير في التعبير عن الامتنان لجميع العاملين في الرعاية الصحيّة ودعمهم مرّة أخرى في هذه الأوقات الحرِجة. حتّى في فترة حِصار لينينغراد، استمرّت الأوركسترا تعمل، بقي الناس يحضرون مناسبات قوّت روحهم المعنوية وصحتهم النفسية والجسدية. نحتاج اليوم إلى تخصيص أكبر قدر ممكن من الوقت لحالتنا الداخلية — لا لنضع أنفسنا تحت ضغط، لا لنخاف من التغييرات، بل لنقاوم اللامبالاة والأزمة المالية. إيغور ريباكوف وأنا نريد أن نحسّن حالة الجميع من خلال الفنّ!»

من الجدير بالذكر أنّ الفنان أليكسي سيرغيينكو قد أقام نصبَين تذكاريَّين في سانت بطرسبرغ — للإمبراطور الروسي ألكسندر الثاني، ولأول قائد للشرطة في سانت بطرسبرغ أنطون دي فييرا — ما اختير بالتصويت أفضل مشروع اجتماعي في روسيا.

إيغور ريباكوف: «من المهمّ أن يفعل كلّ شخص شيئًا مفيدًا في موقعه ويساعد قدر إمكانه الذين هم في حاجة في هذه الأوقات العصيبة. يمكن لكلّ منا أن يفعل الكثير، لكننا معًا نستطيع فعل كلّ شيء. نرى اليوم أنّ الصحة البشرية كمنفعة عامّة هي في المقدمة، والأطباء أصبحوا أبطال عصرنا. نريد أن ننضمّ إلى مبادرة عالمية لتخليد بطولة الأطباء في الذاكرة التاريخية. لهذا الغرض، سنقيم نصبًا تذكاريا لهم.

كان إيغور ريباكوف سبّاقًا في مكافحة فيروس كورونا ودعم المواطنين منذ الأيام الأولى لهذه الجائحة:

  • اتُّخذت إجراءات للحفاظ على وظائف ما لا يقلّ عن 12 ألف شخص يعملون في شركات إيغور ريباكوف. فهذه الشركات تعيد تدريب المُوظَّفين، تعيد تخصيصهم، وتنقلهم إلى أماكن عمل جديدة، مُطوِّرة قنوات عمل بعيدة.
  • قبل تطبيق العزل الذاتي، سُلّمت كمامات في مدخل SOK أرينا بارك لكلّ شخص يحتاج إليها.
  • تُخصِّص مؤسسة ريباكوف 100 مليون روبل للبرامج التي تدعم المجتمع المدرسي. بادئ ذي بدء، يعود ذلك إلى التعلّم عن بُعد، بما في ذلك مشروع دعم العائلات الكبيرة الذي سيزوّد 500 طفل بحواسيب للتعلّم عن بعد.
  • تجمع قناة إيغور ريباكوف على يوتيوب تبرّعات لمنع اليُتم. وجميع المال الذي يُجمَع خلال ثلاثة أشهر ستضاعفه مؤسسة ريباكوف وتمنحه لـ قرى الأطفال SOS.

 

09.04.2020

إيغور ريباكوف يبدأ بجمع الأموال عبر قناته على يوتيوب لمنع اليُتم الاجتماعي

عبر قناته على يوتيوب، ابتدأ إيغور ريباكوف بجمع المال لمنع تيتّم الأطفال.

 

والآن، أي شخص يريد أن يسأل الملياردير سؤالا يمكنه فعل ذلك. عليكم فقط الاتصال بالبث المباشر لإيغور ريباكوف، التبرع، وطرح سؤال. خلال البث، يريد ريباكوف اختيار مسائل فاعلي الخير والتعليق عليها تحديدًا.  كما ستكون لديهم الفرصة للتحدث مع كبار رجال الأعمال والخطباء المدعوين إلى البث من قِبل المبادر.

 

جرى البث المباشر الأول لجمع المال في 7 نيسان 2020 مع راديسلاف غانداباس، وجُمع خلاله 46 ألف روبل. أما البث الثاني فكان في 8 نيسان 2020 مع أوسكار هارتمان، وجُمع فيه 81 ألف روبل. تُعلَن معلومات حول المبلغ الذي جُمع في نهاية البث في الوصف. إضافةً إلى ذلك، ستُعرَض معلومات ذات صلة في الموقع الذي أُنشئ خصّيصًا من أجل ذلك: ⁦⁩https://sos-dd.ru/rybakovteam/⁦⁩.

بإمكانكم البقاء على اطلاع حول هوية الشخص الذي سيكون في البث المباشر التالي عبر حساب إيغور ريباكوف على إنستغرام أو يوتيوب.

 

بعد ثلاثة أشهر، ستتمّ مضاعفة كل المبالغ التي جُمعت خلال البث المباشر (الدخل من الرسائل المدفوعة والملصقات) من قِبل مؤسسة ريباكوف وإرساله إلى قرى الأطفال SOS الخيرية للمساعدة على منع اليُتم الاجتماعي.

 

«كلّ شيء يتمّ التبرع به عبر يوتيوب ستضاعفه بعد ثلاثة أشهر مؤسسةُ ريباكوف»، قال إيغور ريباكوف، وتابع: «الأولاد الذين لديهم عائلات لا يجب أن يعيشوا في دور أيتام. وأعمال الخير لا يجب أن تكون في الحجر الصحي! الأمور صعبة بالنسبة للجميع حاليّا، خصوصًا قرى الأطفال SOS، حيث يواجه المتبرعون صعوبات. إذا لم نساعد العائلات الآن، خلال الأزمة، فلن يعانوا هم فقط المشاكل، بل نحن أيضا. يمكن أن يزداد عدد الأيتام في البلاد. ويمكننا أن نوقف ذلك. لطالما ساعدت قرى الأطفال SOS هذه العائلات بشكل احترافي، في مناطق كثيرة في أنحاء روسيا. آلاف الأطفال يُنقَذون من اليتم بفضل عملها. أنا على اطّلاع حسن على عملها، لقد زرتُ شخصيا واحدة من قرى الأطفال، وليست هذه أول سنة أقدّم فيها مساعدة لهم».

 

«في هذه الظروف الحالية الصعبة، من المهمّ أن نبقى إلى جانب واحدنا الآخر. فمعًا، يمكننا أن نتغلب على أية صعوبات. إيغور ريباكوف شخص يفهم ذلك بشكل ممتاز. وهذه ليست أول سنة يساعد فيها قرى الأطفال SOS. اليُتم مشكلة بالنسبة لروسيا كلها. فعشرات آلاف الأطفال الذين يعيشون حاليا دون عائلة في مؤسسات الأطفال يعانون من صدمات نفسية شديدة. من حيث الجوهر، هم محرومون من الطفولة الطبيعية»، يقول نيكولاي سلابزانين، المدير الوطني للّجنة الروسية لقرى الأطفال SOS، ويتابع: «لا تقدّم قرى الأطفال SOS التنشئة العائلية للأولاد الذين يُترَكون دون عناية أبوية فحسب، بل تعمل أيضًا على منع اليُتم عبر العمل مع العائلات التي تعيش أزمة ووقف تفكّكها. شكرًا لكل شخص يساعدنا اليوم. فدون مساعدتكم، لا يمكننا أن نكمل عملنا».

 

برنامج منع اليُتم الاجتماعي «تقوية العائلات» هو أمر استراتيجي يركّز عليه عمل قرى الأطفال SOS في روسيا. يعمل البرنامج اليوم في سبع مناطق روسية: موسكو ومنطقتها، سانت بطرسبرغ، قازان، فولوغدا، بسكوف، مورمانسك، وأورلوف. بحلول آذار 2020، كانت قد دعمت 1,534 عائلة لديها 2,318 طفلًا. بالمجموع، أُنقذ أكثر من 14,000 طفل من اليتم منذ بدء البرنامج.

تساعد برامج «تقوية العائلات» العائلات التي يمكن أن يخسر فيها الأولاد الرعاية الأبوية. فالمختصون يقومون بعمل شامل مع العائلة ويساعدون الوالدَين على الرعاية بالأطفال. ولا يتم هذا العمل مع والدي الأولاد فقط، بل أيضًا مع جميع الأقرباء لجعل نمو الولد وتطوّره في بيئة عائلته الخاصة مريحًا قدر الإمكان. المساعَدة التي تُقدَّم للعائلات والأطفال الذين يدعمهم البرنامج هي مجّانية. وهذا العمل ممكن بفضل التبرعات الخيرية من شركات وأشخاص يدعمون قرى الأطفال SOS.

 

04.04.2020

"ثروة بطل بطولة القتال النهائي (UFC) حبيب تعادل 100 مليون دولار، وهو سيعتزل قريبًا" - هذا ما قاله والد حبيب ومدرّبه، عبد المناف نورمحمدوف، لإيغور ريباكوف

«جنى حبيب نورمحمدوف 100 مليون دولار خلال مسيرته؛ إنه سيعتزل خلال سنة أو اثنتَين، وسيحل محله إسلام ماكاشيف». هذا ما أخبره عبد المناف نورمحمدوف، والد حبيب ومدربه، للملياردير والمدوِّن إيغور ريباكوف في قناته على يوتيوب، كما تحدّث عن مقدار ما يجنيه مقاتِلو بطولة القتال النهائي بالإجمال.

مَن سيحلّ محل حبيب؟

عبد المناف نورمحمدوف: سِجلّ حبيب هو 16 — 0؛ لقد بدأ يفوز منذ نزالاته الأولى. 1، 2، 3، لقد فاز بـ 5 نزالات. بعد سلسلة عدم هزيمة لـ 5 نزالات، يُعطى أي أجنبي نزال ترشيح بعد ذلك، ويكون النزال التالي على حزام، أما حبيب فقد حصل على ذلك بعد نزاله العاشر. الأمر نفسه ينتظر إسلام ماكاشيف. لم يكن لأيّ مقاتل في تاريخ بطولة القتال النهائي (UFC) ماراثون طويل كهذا من سلسلة الانتصارات للوصول إلى اللقب. لقد جاهَدا من أجل ذلك، عانيا من أجل ذلك، واستحقا ذلك. لهذا السبب، لا نريد أن نستسلم. نريد أن يبقى لقب 70 كيلوغرامًا في روسيا لسنوات طويلة. لديّ مقاتِلون موهوبون قادمون الواحد بعد الآخر. إذا أحصيتَ عدد المباريات التي فاز بها خابيلوف، حبيب، وإسلام، فهم الثلاثة الأوائل في العالم. لديّ مقاتِل آخر لأخذ مكان حبيب من حيث حزام البطولة.

كم يجني إسلام ماكاشيف؟

إيغور ريباكوف: تحدّث عبد المناف كثيرًا حول كيف تعرف إلى أين أنت ذاهب؟

إسلام ماكاشيف: أنا أتدرب، أحاول ألّا أخيب الآمال الموضوعة عليّ. الآن أتدرب من أجل خصم.

إيغور ريباكوف: الخصوم… كيف تنتظرهم، هل عليك الإيقاع بهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: ستة انتصارات على التوالي، هل علينا الإيقاع بهم؟ أعطِ الأفضل فقط.

إيغور ريباكوف: كم تجني الآن؟

إسلام ماكاشيف: لقد وقّعتُ عقدًا بقيمة أكثر من 150 ألف دولار — 80+80. يعتمد الأمر على الأداء الذي تقدّمه.

إيغور ريباكوف: هل هذا أفضل مما ابتدأ به حبيب؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم، بدأ حبيب بـ 8+8.

إسلام ماكاشيف: لقد ابتدأتُ كذلك، 10+10 آلاف دولار، 12+12. كانت هذه العقود الأولى ثابتة. بإمكانك أن تقول إنني أتممتُ عقدَين، والآن مُنحتُ عقدًا ثالثًا. إنهم يرون أي مقاتل أنت. فربما تكون مقاتلا سيئا، لكنك تدردش، تتكلم، تمنح النزالات ضجة، تبيع نزالات، هكذا يمكن أن يُدفَع لك الكثير.

إيغور ريباكوف: عبد المناف، متى سيكون نزال؟

عبد المناف نورمحمدوف: أظن في نزال واحد. الآن، إذا تغلب على أحد المقاتلين قبل الوقت، سيكون عليهم إعطاؤه واحدًا من أفضل 10 مقاتلين؛ لن يكون لديهم أي خيار.

إيغور ريباكوف: ومتى سيكون النزال التالي؟

إسلام ماكاشيف: نخطّط أن يكون في نفس المسابقة مع حبيب، في 18 نيسان.

 

كم يجني المقاتِلون؟

إيغور ريباكوف: عبد المناف، هل يمكنك أن تخبرني شيئا؟ أرى العديد من المقاتلين الشبّان. ليس لديهم دخل. إنهم يأتون إلى المدرسة هنا، يحتاجون إلى مكان للسكن، يستأجرون شقة أو يعيشون في مساكن الطلبة. علامَ يتأسس دخل المقاتل؟

عبد المناف نورمحمدوف: لديّ 14 مقاتلًا هنا راتب كلّ منهم 50 ألف روبل.

إيغور ريباكوف: هل سبق أن تمّ اختيارهم؟ مَن هم الذين اخترتَ الاستثمار فيهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: تدفع بطولة قتال غوريلا رواتبهم. 14 مقاتلًا، مدرِّبان.

إيغور ريباكوف: إذًا، هل تُوقّع مع رُعاة؟

عبد المناف نورمحمدوف: بالتأكيد. هناك غوريلا، هناك ريبوك، يموّلان الشباب. هذا هو المقدار: 20 — 22 شخصًا يحصلون على رواتب.

إيغور ريباكوف: نحو 50 ألفًا؟ هل هذا كافٍ؟

عبد المناف نورمحمدوف: لنقُل إنّ مقاتلي بطولة القتال النهائي (UFC) يوقّعون عقدًا حصريّا. إنهم يكسبون أكثر. لكنّ المدخول المتوسط من النزال هو 300+300 (ألف روبل)، 250+250. عن معركة الليلة يكسبون 10,000.

 إيغور ريباكوف: بالروبل؟ عن معركة الليلة — 10,000 دولار. حسنًا. لنقُل إنّ هذا المبلغ هو لرياضي أو مقاتل في الدرجات الدنيا. يبدأ بـ 100+100. يبدأ القتال من أجل 200,000 روبل.

هذا جيد لمقاتل شاب. يعادل هذا 4 رواتب جيدة لمواطنين. في نزال واحد. لا أظن أن هذا سيئ لهاوٍ مبتدئ.

إيغور ريباكوف: والمقاتلون الذين ليسوا في العرض بعد، كم هو دخلهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: هناك 3 نزالات في السنة. وإذا كنت محظوظا وسجّلت انتصارا كبيرا — 4 نزالات. هذا هو الحدّ الأقصى. الناس يقاتلون في الـ  UFC كل سنة، وبالنسبة لمقاتل روسي جيد هذا هو الحدّ — 100 ألف دولار.

إيغور ريباكوف: وعليك أن تعيش بهذا، تشتري أقراصًا للعلاج.

عبد المناف نورمحمدوف: دعنا لا نتحدث عن المبلغ الذي ينفقونه خلال التدريب. أو كيف يتعافون إذا تعرضوا لإصابة، وما شابه ذلك. إنهم يغطّون نفقاتهم. الاستعداد، الفريق. ما تكسبه تنفقه.

إيغور ريباكوف: إذًا، هم يُفنون أنفسهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم.

 

كم يجني حبيب؟

إيغور ريباكوف: هل حبيب ثريّ الآن؟ بعد 28 — 0؟

عبد المناف نورمحمدوف: من حيث الخبرة، نعم. من حيث المال، هناك ملايين الناس الذين لديهم مال أكثر، ولكن من حيث المكانة، أظن أنه الرقم 1 في روسيا.

إيغور ريباكوف: إذا قدّرت مجلة فوربس ثروة حبيب الآن، كم تكون؟

عبد المناف نورمحمدوف: لا أستطيع أن أقول بالضبط. لأكون صادقًا، لا أدري كم هي.

إيغور ريباكوف: حسنًا. 10 ملايين دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: أكثر.

إيغور ريباكوف: 50 مليون دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: أكثر أيضًا.

إيغور ريباكوف: 100 مليون دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: قريب من ذلك.

إيغور ريباكوف: إذًا نحو 100 مليون دولار.

 

متى سيعتزل حبيب؟

إيغور ريباكوف:  كل رياضي أو مقاتل يعتزل في وقت ما، وحبيب ليس استثناءً. أنت تعرف متى سيأتي هذا الوقت. متى؟

عبد المناف نورمحمدوف: هناك سنة أو سنتان متبقيتان، وعلى حبيب أن يعرف أن هناك المزيد من الشبّان المتعطشين.

إيغور ريباكوف: حبيب يفهم ذلك؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم. ولكن الأمر الوحيد هو أن على حبيب أن ينسّق اعتزاله مع فريقه. إنه وقت تعليق القفازات.

إيغور ريباكوف: كم نزالًا سيكون بعد؟

عبد المناف نورمحمدوف: أظن اثنان أو ثلاثة.

إيغور ريباكوف: يعني ذلك أنّ حبيب سيعتزل بعد النزال مع فيرغسون؟ 

عبد المناف نورمحمدوف: كلا

شاهِد المقابَلة الكاملة عبر الرابط التالي:https://www.youtube.com/watch?v=ba_CqbUveKs.

 

18.03.2020

إيغور ريباكوف يقدّم كمامات طبية لكل من يريد في SOK أرينا بارك

«في هذه اللحظة، أرى كم هو صعب الحصول على كمامة طبية. عليك أن تدفع مبلغا طائلا، وإلا لن تحصل على واحدة. لهذا السبب اشتريتُ كمامات بالجُملة، وأنا أقدّمها للذين يحتاجون إليها»، يقول الملياردير إيغور ريباكوف.

 

بدأ التوزيع في 18 آذار في مكاتب الاستقبال الذكية في SOK أرينا بارك. للحصول على 3 عُلب من الكمامات فورًا، عليك أن تسجّل مسبقًا باستخدام استمارة خاصة https://calendly.com/igor_rybakov/corona وأن تصل في الوقت المحدّد. يقول إيغور ريباكوف: «لقد أدخلْنا نظام تسجيل لتجنّب التجمعات الكبيرة من الناس، لأنه ما الفائدة من الكمامات إذا كان الناس سيتجمعون خلال التوزيع وربما يُعْدون أحدهم الآخر؟ هناك حاليّا طلَب كبير على الكمامات، ولدينا عبء عمل كبير جدّا، إذ يأتي نحو 100 شخص يوميّا. هناك فاصل زمني مدته 5 دقائق بين المواعيد، إذ يأتي الشخص، يُبيّن تسجيله، نعطيه الكمامات، ثم يغادر. لدينا مهمة: إنتاج خط توزيع كمامات منظّم جيّدًا. وقد أنجزنا المهمة. لقد خصّصتُ حتى الآن مليون روبل لشراء الكمامات، وسأزيد المبلغ إذا دعت الحاجة».

 

«لتوزيع الكمامات هدفان: التقليل من قلق الناس وهلعهم، والكون قدوة في السلوك لتحقيق السلام النفسي والتخفيف من هموم الناس.  بذلك أعطي مثالًا لكيفية التصرف خلال أزمة. أنا أنشر «فيروس» المشاركة البناءة في مكافحة فيروس كورونا. آمل أن يصبح هذا الحدث والمبادرون الذين انضموا إليه أمثلة لتصرفات مشابهة في مجالات مسؤوليتهم، في شركاتهم»، يقول إيغور ريباكوف، ويتابع: «في الأوقات الحرجة، من المهم أن تكون قُدوة حسنة. أتمنى أن تكون هناك نقاط توزيع كمامات في مبانٍ حكومية وفي شركات. أودّ أن أدعو جميع الشركاء: أيها الأصدقاء، يمكنكم أنتم أيضًا أن تستخدموا مالكم لشراء الكمامات وتوزيعها». تمّ دعم المبادَرة من قِبل العديد من المبادرين، بمَن فيهم شريك إيغور ريباكوف في PRYTEK أندريه ياشونسكي، ونيكيتا سكريابين الذي أحضر آلاف الكمامات إلى SOK.  كما أتى ديميتري بالونوف (من Avent Servis) إلى الحدث معلنًا أنه سينضمّ إلى الحملة ويبدأ بتوزيع الكمامات في تشيليابينسك.

 

«الأمر الأهم هو عدم الهلع! فمهما حدث، سنتجاوز كلّ هذه الأزمات، سنهزمها! لنفعل كلّ ما في وسعنا. يمكن لكلّ منا أن يفعل الكثير، لكننا معًا نستطيع فعل كلّ شيء» يؤكّد إيغور ريباكوف.

07.02.2020

شركة الاستثمارات Prytek تمتلك الحصة المسيطِرة في منصة GlobalFintechSolutions عبر شراء أسهم إضافية من Da Vinci Capital

مجموعة Prytek، التي شارك في تأسيسها إيغور ريباكوف، تمتلك الحصة المسيطرة في GlobalFintechSolutions (GFS) مِن صندوق Da Vinci Pre-IPO، صندوق استثمار تُديره Da Vinci Capital. بعد الصفقة، ستُسيطِر Prytek على أكثرية الأسهم، فيما تبقى Da Vinci Capital حاملة أقلية من الأسهم عبر بُنى أخرى.
GFS هي منصة تكنولوجيا مالية أُسّست عام 2017، وهي تركّز على نقل التقنيات المالية العالمية إلى أسواق ناشئة. لدى GFS تراخيص حصرية لمنتجات تكنولوجية من أجل الاستمرار في نقل التقنيات إلى أسواق قليلة الاختراق وذات احتمالات نموّ مرتفعة.
للشركة مكاتب تمثيلية في لوكسمبورغ، روسيا، وإسرائيل.
إيغور ريباكوف، المؤسِّس الشريك لـ Prytek:
«يتغيّر العالم بسرعة، خصوصًا بالنسبة للسوق التكنولوجية المالية العالمية. أردنا أن نؤكّد السيطرة على GFS لاستخدام هذه المحفظة القيّمة للتوسّع إلى الأسواق الدولية. تقنيات البحث والتطوير التابعة لـ GFS هي أفضل الأصول العاملة في السوق المالية السريعة النمو التي تمرّ باختلال تكنولوجي».
أندريه ياشونسكي، المؤسِّس الشريك لـ Prytek، الشريك الإداري:
«إنّ حيازة أغلبية الأسهُم في مجموعة GFS هي صفقة واعدة. للأصول إمكانية نموّ هائلة، ونحن متحمسون حيال فرصة تنمية هذه الأصول إلى نجاح عظيم».
أوليغ جيليزكو، الرئيس التنفيذي لـ Da Vinci Capital، الشريك الإداري:
«أدركنا أحد أسرع المَخارِج في تاريخنا، إذ استثمرنا فقط في 2018. يتيح لنا المخرج الجزئي أن نحصل على الأرباح ونظهر عائدات إيجابية، هي حاسمة لكلّ مدير صندوق»، يقول. ويتابع: «نظنّ أنّ السوق المالية التكنولوجية تبقى واحدة من أكبر الأسواق وأسرعها نموّا في العالم، وننظر بشكل إيجابي إلى المستقبل».

حول GlobalFintechSolutions (حلول مالية تكنولوجية عالمية)
GlobalFintechSolutions هي شركة استثمار قابضة في مجال التكنولوجيا المالية، ومزوّد للبرمجيات ومنتَجات الخدمات للمصارف التجارية، شركات التأمين، شركات السمسرة والإدارة، والشركات الأخرى في القطاعات المالية وغير المالية. تشمل مجموعة مُنتَجات الشركة حلولًا للشركات التكنولوجية الرائدة في أوروبا وإسرائيل، مثل Way2VAT وPayK (ex. CoBox, PayBox)، TipRanks، Scanovate، Ezbob، HopOn، Jassby، CallVU، OpenLegacy، PayMe. المُؤسَّسات المالية وشركات التكنولوجيا العالمية الرائدة، مثل: Krok، Softline، BSS وغيرها هي بين زبائن GFS الحاليين وشركائها.
http://gfs-technologies.com
حول Prytek
Prytek، شركة سنغافورية، مع نموذج تجاري ابتكاري يستفيد من ذراعَي أعمال تجارية تآزريَّين: ذراع استثمار ذكية وتوزيع لامركزي وذراع تنمية أعمال تجارية تخدم شركات السندات الخارجية. يمكّن ذلك Prytek من قياس الأعمال التجارية بسرعة مع خطوط جديدة من الأعمال التجارية وفُرَص المبيعات. تستثمر Prytek في شركات أحدث التكنولوجيات في صناعات التكنولوجيا المالية، الموارد البشرية، الذكاء الاصطناعي، السايبر، الثقافة، والإعلام.
المكتب الرئيسي لـ Prytek هو في سنغافورة، مع مكاتب تمثيلية في موسكو، إسرائيل، الهند، بولندا، والمملكة المتحدة.
http://prytek.com
حول Da Vinci Capital
Da Vinci Capital هي مدير سندات خصوصي للأسواق الناشئة الرائدة. بدعم من البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية ومستثمِرين مؤسَّسيين رئيسيين آخَرين، لدى Da Vinci Capital أكثر من 400 مليون دولار من الأصول تحت إدارتها.
تشمل استثمارات الحافظة الحالية لـ Da Vinci Capital خدمة النقل حسب الطلب GETT؛ منصة الشراء الإلكترونية B2B-Center؛ وكالة التجميع First Collection Bureau؛ منصة الاستثمار البديل وصندوق المؤشرات المتداوَلة ITI Funds؛ سمسار التكنولوجيا المالية والتجارة ITI Group؛ مزوّد خدمات تكنولوجيا المعلومات العالمية Softline؛ استشارات التكنولوجيا العالمية DataArt؛ وشركات معتمِدة على التكنولوجيا سريعة النموّ.
تشمل المَخارج الحالية EPAM Systems Inc. (NYSE:EPAM) و Moscow Exchange (MCX:MOEX).

http://www.dvcap.com

2020.04.02

جائزة ريباكوف - تسمية الحائزين على "جائزة نوبل لفاعلي الخير في التربية"

في أمسية احتفالية في موسكو في 2 شباط 2020، أُعلنت أسماء ثلاثة حائزين على جائزة ريباكوف — جائزة دولية للمُبادِرين، فاعلي الخير، والمُستثمِرين المؤثِّرين في التربية. سبق أن سمّاها المجتمع المهني «جائزة نوبل لفاعلي الخير في التربية».

كان الحائز على جائزة ريباكوف الكبرى بمقدار مليون دولار عبدول عبدالكريموف، روسيا، مُنشئ المركز الثقافي الابتكاري «لوميناري»  (Luminary) في قرية خروغ، داغستان. المميزات الرئيسية في المركز هي الحضور المجاني، المقاربة التي تدمج بين التخصصات، والتعليم النموذجي الذي يشمل أصحاب مهَن من الدولة كلها. عبدول عبدالكريموف هو فاعل خير في مؤسسة التنوير (Prosveshcheniye Foundation)، دُعي باسم المعلّم المُكرَّم في داغستان، محمود عبدالكريموف. وفق شروط الجائزة، يستخدم الفائز بالجائزة الكبرى المال لزيادة رأس المال المتوفر لمنظمته التربوية وخدمة رسالتها. من هذا الرقم، 100 ألف دولار هي تقديرية، لتُستخدَم كما يرغب الفائز. في المراسم، وعد عبدالكريموف علنًا بفتح 50 مركز تنويري خلال 5 سنوات بمساعدة المجتمع التجاري.

تلقى فائزان آخَران 100 ألف دولار لكلّ منهما:

أولغا زوبكوفا، روسيا، بيرم، العقل المدبّر الأيديولوجي ورئيسة جمعية التنمية التربوية «تيترادكا دروزبي». تُستخدَم برامجها التربوية لإنشاء بيئة شاملة في 24 دولة. تدعم الجمعية المبادرات البارزة المشتركة اجتماعيا للمراهقين ذوي القدرات والحاجات المتعددة. أعلنت زوبكوفا أنها تحضّر لإطلاق امتياز يُتيح للمدارس أن تصبح مراكز للبيئة الشاملة ضمن المجتَمعات المحلية.

بوريس بولاييف، الولايات المتحدة، مؤسِّس مشارك في المنظمة التي لا تبغى الربح Educate!، التي تقوم بإعادة توجيه التربية المدرسية في إفريقيا، مركّزة على القيادة، ريادة الأعمال، ومتطلبات اقتصاد القرن الحادي والعشرين. الهدف هو أن يُنشئ الشبّان مشروعا تجاريا أو يجدوا مهنة عصرية مباشرةً بعد المدرسة. تتعاون المنظمة مع المدارس والحكومات في كينيا، أوغندا، ورواندا، حيث تساعد Educate! ما يقارب 50 ألف طفل في المدارس. قال بولاييف إنه سيوصل Educate! إلى ثلث المدارس الثانوية في أوغندا (1000 مدرسة) عام 2020 ويساهم في الإصلاح التربوي في رواندا.

أُسّست جائزة ريباكوف الدولية عام 2019 عبر إيغور وإيكاترينا ريباكوف، مؤسِّسَي صندوق ريباكوف، الذي رسالته هي إعادة تشكيل التقليد لتطوير المجتمع بأيديهما الخاصّة. وهدفها هو تركيز الانتباه على المبادرين، العاملين في المجال الإنساني، وفاعلي الخير، الذين يعملون بمبادرتهم الخاصة كقُدوة تُطوّر المدارس، ليس فقط كأماكن للمعرفة، ولكن أيضًا كمراكز للجذب والتنمية للمجتمع المحلي.

شملت لائحة جائزة ريباكوف 16 مرشّحًا من سبع دُوَل. حُدّد المرشَّحون بواسطة لجنة اختيار، واختير اثنان منهم في قمة فوربس دون 30 في أوروبا في برلين. بالمجمل، قُدّم 460 طلبًا من أكثر من 40 دولة.

لجنة التحكيم الدولية مُمثَّلة بفاعلي خير، رجال أعمال، وناشطين اجتماعيين مرموقين من حول العالم. شملت لجنة التحكيم: راندال لين — مسؤول المحتوى الرئيسي في فوربس ميديا، محرّر مجلة فوربس، أسامة عبيدات — المسؤول التنفيذي الأول لأكاديمية الملكة رانيا للمعلمين، هاري باترينوس — مدير الممارسات لمنطقة أوروبا ووسط آسيا في الممارسة التربوية الدولية للبنك الدولي، فيكاس بوتا — مؤسّس «Mission Education»، رئيس سابق لمؤسَّسة فاركي، سافينا حسين — المؤسِّسة والمديرة التنفيذية لـ «Educate Girls»، تاتيانا باكالشوك — المؤسِّسة والرئيسية التنفيذية لـ «Wildberries»، ماغومد موسايف — رئيس تحالف المشاريع الدولي (Global Venture Alliance).

إيكاترينا ريباكوفا، رئيسة مؤسسة ريباكوف، مؤسِّسة شريكة لجائزة ريباكوف:

«قبل خمس سنوات، كنتُ أكثر قلقًا بكثير بشأن المستقبل ممّا أنا الآن. ولكنّ كل شيء تغيّر حين أصبحتُ أملك رؤيا، حُلمًا. أريد أن تتوفر أماكن كثيرة قدر الإمكان يمكن فيها للأولاد أن ينموا دون خوف وعدوانية، وأن يدرسوا دون يكونوا تحت ضغط. أريد أن نعلّمهم أن يكونوا منسجمين مع ما نريدهم أن يَعلَموه. أريد أن أن تكون المدرسة من أجل الأولاد، لا الأولاد من أجل المدرسة. مع قدوم هذا الحلم، لم أعُد مستهلِكة، بل أصبحتُ شريكة في البيئة الدراسية. وجميع المشاركين في جائزة ريباكوف هم أيضًا شركاء ومُبدِعون في البيئة الدراسية. نريد أن نشجّع الناس على أن يكونوا مشاركين، أن تكون لديهم مسؤولية تجاه العالم الذي نعيش فيه. من أجل مستقبلنا المشترَك. ومستقبلنا يكمن في مقاعد المدرسة حاليّا».

إيغور ريباكوف، رئيس مجلس إدارة مؤسسة ريباكوف، مؤسِّس شريك لجائزة ريباكوف:

«نريد أن يصبح الوالدون، المعلّمون، طلّاب المدارس، والخرّيجون جزءًا من بيئة واحدة. أتخيل مدرسة يرى فيها الأطفال والمراهقون مستقبلهم كخرّيجين لهذه المدرسة. طلّاب المدارس مهمّون جدّا، ويمكن أن يكون صعبًا جدّا عليهم أن يلتقوا ببالغ يمكن أن يثقوا به. مع ذلك، حين يكون بالغ قد جلس على نفس المقعد الذي تجلس عليه، يسهُل عليك أن تثق به. لذلك، حين يعود الخرّيجون لزيارة المدرسة، يمكنهم أن يجعلوا سبب الذهاب إلى المدرسة واضحًا للتلاميذ. يعزّز ذلك ثقة مُدير المدرسة بأنّهم سيحقّقون أهدافهم. بالنسبة للمعلمين، يمنح ذلك معنى لجهودهم واعترافا بها. كما يقلّل قلق الوالدين. ثم تكتسب المدرسة أمرًا جديدا، بالغ الأهمية. فهي تصبح مركز المُجتمَع، حافز التغييرات الحيوية في المُجتمَع. نريد أن يحدث ذلك وأن يصبح جزءا من التقاليد. واضعَين هذا الهدف نصب أعيننا، أسَّسنا إيكاترينا وأنا جائزة ريباكوف الدولية».

سافينا حسين، المؤسِّسة والمديرة التنفيذية لـ «Educate Girls«، رئيسة لجنة تحكيم جائزة ريباكوف:

«نُظمّت جائزة ريباكوف ببراعة. فلديها لجنة تحكيم قوية ذات إجراءات مبسطة ومعايير انتقاء واضحة. كانت جودة المشاريع المشمولة في القائمة النهائية — من حيث الابتكار، قابلية التوسّع، وقابلية التكرار — ممتازة. أثّر فيّ وألهمني كون جميع المرشّحين في القائمة النهائية ذوي إمكانية على تحسين البيئة التربوية العالمية. فيما نحاول تحقيق الهدف الرابع للتنمية المُستدامة كما أعلنت عنه الجمعية العامّة للأمم المتحدة بأنه «تربية ذات نوعية جيّدة للجميع»، ونصوغ مستقبل الأجيال الجديدة، سنكون بحاجة إلى الكثير من هذه المبادرات التي في وسعها منح قوة دفع لمشاريع اجتماعية ابتكارية. آمل أن تُلهِم الطاقة التي يُحضِرها إيغور وإيكاترينا ريباكوف إلى الجهاز التربوي الآخرين وتُقنعهم أن ينضمّوا إلى هذه الحركة!»

أسامة عبيدات، المسؤول التنفيذي الأول لأكاديمية الملكة رانيا للمعلمين، عضو لجنة تحكيم جائزة ريباكوف:

«آمل أن تكتسب جائزة ريباكوف مكانة رسمية كـ «جائزة نوبل للجهات الخيرية في التربية» وتصبح إحدى أهم الجوائز الاعتبارية في العالم. إيغور ريباكوف هو أحد أبرز فاعلي الخير في مجال التربية. ما يفعله إيغور وإيكاترينا ريباكوف بالغ الأهمية والعظمة. آمل أن يتمثل بهما أشخاص آخرون ذوو عزيمة قوية. في القائمة النهائية لجائزة ريباكوف، رأيتُ الكثير من المبادرات الممتازة والقادة المميّزين، وأتمنى لهم النجاح. أومن بالتعاون الدولي لدعم المناطق المحتاجة، لذا أثّرت فيّ كثيرًا نشاطات إصلاح التربية والتعليم في إفريقيا. أومن أيضًا بالمساواة، لذا أتذكر المشاريع التي تقلّل عدم المساواة في الوصول إلى الثقافة بين المناطق الريفية والمدن الكبرى، وقد أبلت بلاءً حسنًا».

عبدول عبدالكريموف، مُنشئ مركز الثقافة التنويري، الحائز على جائزة ريباكوف الكبرى لعام 2020:

«إنّ الفوز بجائزة ريباكوف ليس مسألة المبلغ ولا الجائزة. إنه مسألة المشاركة في ظاهرة ستُنشئ مستقبلًا لروسيا، كدولة سعيدة وعظمى. دولة فيها الثقافة، رأس المال البشري، وحقوق الإنسان هي الأولوية العظمى. دولة حيث يُنشئ الأشخاص الناجحون اقتصادًا يحقّق فيه كلّ شخص الفائدة. فكرة «لوميناري» هي فكرة أبي، الذي كان مدرّسًا في مدرسة لـ 50 عامًا. أنا، عائلتي، إخوتي، أقربائي، وأصدقائي أنشأنا مُجتمَع الـ  «لوميناري». وقد فعلنا ذلك لأننا لم ننتبه في بادئ الأمر إلى هذه الفكرة، لكنّ والِدي أصرّ عليها. ولكن حين تذوّقنا ما كنّا نفعله تابَعنا، وأعِد أننا سنستمرّ».

كان البنك الدولي ومنظمة اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم شريكَين في الجائزة. وكان الشركاء الإعلاميون فوربس ميديا و RBC. وعملت PwC كمدقّقة حسابات مستقلّة.

23 كانون الثاني 2020

إيغور ريباكوف يتبرع بمليون دولار أمريكي لمدرسة طفولته

تبرّع الملياردير إيغور ريباكوف بمليون دولار أمريكي لمدرسة طفولته رقم 56 في مغنيتاغورسك.
إيغور ريباكوف:
«أنا خرّيج ممتنّ للمدرسة رقم 56، لذا أريد أن أنجز درسي في المدرسة وأعبّر عن شكري الأبدي بسخاء! إنني أتبرع بمليون دولار لإنشاء رأسمال محدّد الغرض. نحن الخريجين الممتنين — الوالدين، المدرّسين، المدّرسين الخصوصيين، المُديرة، والطلاب — لدينا هدف مشترك: تنشئة خريجين ممتنّين جدد!
في الواقع، إنّ تنشئة خريجين ناجحين وممتنين هي هدف المدرسة ووسيلتها، إنها الإجابة لجميع تحديات عصرنا. في الواقع، كان الخريجون الممتنون لمدرستي مَن منحني بطاقتي إلى النجاح قبل 30 عامًا. فالمدرسة ككلّ، المكان الذي يكتسب فيه المعلّمون، التلاميذ، والخريجون صفاتٍ غير متوقعة، هي الإجابة لجميع تحديات عصرنا. إنها ما يُقلّص مخاوف الوالدين بشأن ما يخبّئه المستقبل لأولادهم. إذا كان لدى المدرسة الكثير من الخرّيجين الممتنين، يملأ ذلك المعلّم فخرًا في عمله. هذا ما يقوّي قناعة المدير بأنه سيحقق مؤشرات الأداء. وهذا ما يجعل سبب الذهاب إلى المدرسة واضحًا للتلاميذ. ففي النهاية، ما نريده جميعًا هو أن يكون أولادنا ناجحين! والخريجون الناجحون هم خريجون ممتنّون!
هناك أمر في الحياة ينتقل من شخص إلى آخر: الفهم البشري العميق. يمكننا أن ننقل شيئًا أعظم من مجرد الخبرة، المعرفة، الدعم، المال، أو أنفسنا. فيمكننا أن ننقل شيئًا يتجاوز كل ذلك — شيئًا يوحّدنا جميعنا حقّا. في هذه اللحظات، نصبح أفضل بصِدق. في هذه اللحظات، يمكننا أن نشعر بالإلهام والقوة التي تلازمنا طيلة حياتنا! لا أعرف ماذا يُدعى ذلك. لا أدري. إنني أدعوه التنوير البشري الأسمى.
الآن، نعرف جميعنا ما علينا أن نفعل — معًا في هذه المدرسة سنثقّف خريجي المستقبل الممتنّين! والآن بعد أن أدركنا ما نريد، سنبني معًا المستقبل الذي نستحقّه!»

مُديرة المدرسة رقم 56، إيلينا كادوشكينا:
«جعلتني الأنباء مبتهجة! فمن الرائع أن يكون لدى مدرستنا خريجون ممتنّون!»

ستُستخدَم الموارد في 3 مجالات رئيسية:
— سيُخصَّص 30% لمنَح للطلاب،
— سيُخصَّص 30% لرواتب المعلّمين،
— فيما يُخصَّص 40% لإرشاد خريجين ممتنين جدد في المدارس وترويج حملة «الخريج الممتنّ هو هدف المدرسة ووسيلتها!» في المنطقة الفيدرالية الأورالية، إضافةً إلى تشجيع الناشطين والسفراء الذين يقدّمون أفضل النتائج (دعم اللجنة المركزية، تشكيل مجلس عامل تحت إشراف اللجنة المركزية، وهلمّ جرّا) عبر منَح.


رسالة إيغور ريباكوف عبر الفيديو:
https://yadi.sk/i/OgUFw2plqEDqoA

26.12.2019

إيغور ريباكوف يتمنى لكم سنة سعيدة مع أغنية الهيب هوب الخاصة به ويحدّد أهدافه الثلاثة الرئيسية للعام 2020

وجد الملياردير إيغور ريباكوف طريقة غير اعتيادية ليتمنى لكم سنة 2020 سعيدة. «سنة 2020 سعيدة، أيها الأصدقاء!» أتمنى لكم النجاح وتحقيق الأفضل! بإخلاص، إيغور ريباكوف»، يقول إيغور ريباكوف. تمتّعوا بالإصغاء:
https://yadi.sk/d/30Vw9mmVqflPlQ

في ليلة رأس السنة، يتمنى كل شخص أمنيات ويتخذ قرارات للسنة الجديدة. حدّد إيغور ريباكوف أهدافه الثلاثة الرئيسية لعام 2020.
1. سواء أدركنا ذلك أم لا، نحن نقرّر ما الذي نقلق بشأنه. وجهة نظري هي عدم القلق بشأن الصعوبات، بل الاهتمام بالأمور الأكثر أهمية. في النصف الثاني من عام 2020، سأعقد أول Money Mass في VTB Arena، وأخطّط لفعل ذلك بانتظام. انضمّ إلينا إذا أردت أن تنتمي إلى مجتمع من النجاح والكرامة!
أريد أن يكون كل شخص أسعد وأنجح بـ 10 مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مبادر على الأقلّ ناجحين مثلي تمامًا! وأفعل كل شيء لتحقيق ذلك!

2. يوم 2 شباط 2020، سأقدّم مع زوجتي إيكاترينا مليون دولار للفائز بـ جائزة ريباكوف (تُقدَّم للمشروع المكتمِل الأكثر إلهاما الذي يضع المدرسة في مركز المجتمع). لقد سبق أن أُطلق عليها لقب «جائزة نوبل في التربية».

3. السنة القادمة، ستساوي أسهم PRYTEK أكثر من 500 مليون دولار. سيتمّ إنهاء صفقتَين كبريَين، انتظروا الأنباء!

ما هي أهدافك الثلاثة الرئيسية لعام 2020؟



Money Mass هي دعوة للقوى الأكبر التي يمكنها أن ترشدنا لاكتشاف قوى الطبيعة.

17.12.2019

في 17 كانون الأول 2019، إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف (والد حبيب) يُصدِران كتابهما "أيها الأب، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة"

«أيها الأب ، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة» هو كتاب لشخصَين مميّزَين: المدرّب الروسي البارز عبد المناف نورمحمدوف، مؤسِّس مدرسة فريدة في التدريب، درّبت 27 بطلًا عالميًّا، بمَن فيهم ابنه حبيب، الرجل الذي قهر كونور ماكغريغور في الأوكتاجون؛ وإيغور ريباكوف، المُبادِر ومؤسِّس صندوق الاستثمار الرقمي PRYTEK، الخطيب التحفيزي، والذي يظهر اسمه في لائحة فوربس.

كلٌّ من المؤلِّفَين هو قائد لا غُبار عليه في مجاله: واحد في الرياضة، والآخر في ريادة الأعمال. وكلّ منهما خاض طريقًا وعرًا نحو النجاح. في هذا الكتاب، يتحدث المؤلِّفان عن فلسفاتهما ومناهجهما في التغذية، التدريب، والإدارة.

إيغور ريباكوف: «هذا الكتاب هو للرجال والنساء، للأولاد والبنات، وللذين يرغبون في التأثير في أنفسهم والتحول إلى بطل في حياتهم. عبد المناف وأنا فكَّرنا في مُشارَكة المرحلة الحالية من حياتنا وخبرتنا في الأبوّة. والآن، يمكن لأيّ شخص أن يجرّب أفكارنا ويحظى بالنجاح. الأب هو قدوة لمجتمَع سليم: والد، مستشار، مدرّب، وصيّ، ورمز: لكلّ شخص أب.

• أولادي الأربعة أيضًا لديهم أب.
• أبي أرشَدني، حتى أستطيع تحويل تجربتي في المدرسة إلى ثقافة حقّة.
• أبي علَّمني عن تبادل الخبرات، التدريب، والثقافة على مستوى فردي.
• أبي علَّمني عن التفكير بمستوى أعلى ورؤية الشيء الذي لم أكن أراه من قبل.
• ربما يكون أبي مرحلة حاسمة من الخبرة، احتجتُ إليها لأتمكن من التفكير في الحياة بما يفوق الغرائز التطوّرية، حُرًّا ومحميًّا من إساءة استخدام القوة والسلطة.
• أبي أثّر كثيرًا في نُضجي، ثقافتي، قدرتي على التفكير في الحاضر والاهتمام بالنتائج المنهجية، وفي كيفية مساعَدة نفسي والآخرين».

يتكوّن منهج عبد المناف نورمحمدوف الرئيسي من 5 مبادئ: الإقناع، المثال الشخصي، المكافأة، التوق، وكبح الانفعالات. وهي تشكّل نظامًا شاملًا لتحقيق نتائج: «هناك خمس نقاط بالإجمال، بهذا الترتيب المُحدَّد. وهي تُستخدَم خطوةً فخطوة، مع الانتقال إلى الخطوة التالية فقط حين يكون الأمر مناسبا».

في كلّ جزء، يتناول الكاتبان حالات في الرياضة وريادة الأعمال، مُعطيَين أمثلة للمبادئ الخمسة.

ظهرت فكرة الكتاب خلال مقابلة مع عبد المناف نورمحمدوف على قناة إيغور ريباكوف في يوتيوب. خلال المقابَلة، تحدّث المُدرِّب المميّز عن تربية ابنه حبيب:
«الأولاد الذين درس ونشأ معهم توقّفوا عن النموّ وابتغاء الأهداف. نعم، نافس بعضهم في بطولات داغستان وروسيا، بل وصلوا إلى منصة التتويج أحيانًا. لكنني شعرتُ بتوسّط قدراتهم. فهم لم يريدوا أن يحملوا عبء مدرسة رياضية من الدرجة الأولى، أو أن يُظهروا نتائج استثنائية بدلا من العاديّة. حينها قُلتُ: «إنهم ليسوا أصدقاءك يا بُنيّ». حاول حبيب أن يقول إنهم جميعهم كانوا يدرسون معًا. عادةً كان الفتيان من منطقتنا يلتصقون واحدُهم بالآخر. ثمّ سألتُه: هل هم على استعداد أن يبذلوا الجهود التي تبذلها؟

كلا.
هل يفكّر والِدوهم كما أفكّر؟
كلا.
كيف يمكنك إذًا أن ترافقهم المشوار؟ لأنني كلّ عام أُصعِّب الأمور. جسديّا ونفسيّا، وفي نموّك الفكري. سوف
أدفعك في دراستك، أرسلك إلى معسكرات تدريب في الخارج مع أفضل المُقاتِلين في العالم. لن أتردد في تغيير معسكرك عند الحاجة. تأكّد من أنك ستتكلم لغة أجنبية أو اثنتَين بإتقان. هل الذين تدعوهم أصدقاءَك وعائلاتُهم على استعداد لفعل ذلك؟
كلا.»

أدرك إيغور ريباكوف أنّه من المستحيل الحديث عن جميع أوجه تربية بطل وقائد خلال مقابلة، فدعا عبد المناف نورمحمدوف إلى كتابة هذا الكتاب.

عبر أمثلة حبيب وتلاميذ عبد المناف الآخرين — رياضيين من أعلى المستويات — يدرك القارئ منهجية وأسرار عمل المدرب والأب، واضعًا نفسه في النادي الرياضي، معسكرات التدريب، ومتعلّمًا تفاصيل التهيئة النفسية التي تصنع بطلًا. باختصار، كلّ شيء تَبرهَن لعقود عبر الشمولية، البساطة، والنجاعة في طرق تعليم الأب الخمس المُميَّزة.

كتاب إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف «أيها الأب، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة» سيكون مفيدًا لكلّ شخص مهتمّ بالنموّ الشخصي والقيادة: «نأمل بصدق أن يساعدك نموذج الأب، عبر إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف، على تحقيق الاكتفاء والسعادة في عائلتك، مغامراتك، ومجتمعك!»

اطلب الكتاب هنا: https://rybakov.store .

02.12.2019

مساق "ادفَع نفسك!" للملياردير إيغور ريباكوف بين المساقات العشرة الأكثر شعبية في "كورسيرا"

يُعرَض في متحف المشاعر في موسكو عرش زجاجي يحتوي على مليون دولار. صُنع العرش من زجاج قوي جدّا ومُلئ بمليون دولار، نصفها من الفنان أليكسي سيرغيينكو من سانت بطرسبورغ، والنصف الآخر من رجل الأعمال الروسي إيغور ريباكوف.

هدف صانع عرش المال هو إلهام الناس ليضاعفوا ثرواتهم.

أليكسي سيرغيينكو: «كلّ زائر لمتحف المشاعر يُدرك أنّ المليون دولار ليست عددا مجرّدا من أفلام هوليوود، بل كيان موجود في الواقع. يمكن للمرء أن يراه ويلمسه، وكذلك أن ينال دفعًا من طاقته المالية».

إيغور ريباكوف. «عرش X10 من المال يُلهِم أليكسي ويُلهمني لبلوغ ارتفاعات جديدة. أريد أن يُلهم هذا المشروع آخرين أيضًا! بشكل عام، X10 هو مفهوم رفع كل شيء إلى الدرجة العاشرة. هدف عرش المال X10 هو إلهام الناس ليضاعفوا ثرواتهم! لأنّ كل شخص في العالَم يستحقّ أن يكون ناجحا. فضلا عن ذلك، لا يجب أن يقتصر النجاح على الأمور المادية؛ فعرش X10 يهدف إلى مضاعفة الرغبات المتنوعة جدا! هذا هو استثمارنا لتغيير العالم نحو الأفضل»، يقول إيغور ريباكوف، مُضيفًا أنّ عرش المال X10 يساعد أيضًا على لفت الانتباه إلى مشاريعه الأخرى، التي تتضمن جائزة ريباكوف السنوية بقيمة مليون دولار. «عرش المال هو رسالة واضحة بأنّ جني المال هو أمر جيّد! اكسبوا المزيد! اجعلوا بلدانكم وعائلاتكم أغنى!»، يُضيف ريباكوف.

مُنح ضيوف الحدث النجوم «دولارات ريباكوف»، المُرفَقة بالبلور. «حجارة البناء» هذه، التي تقتصر على ورقة نقدية من فئة دولار واحد وتوقيع للملياردير إيغور ريباكوف، تُقدَّر قيمتها حاليّا في السوق بنحو ألف دولار. «أوراق الدولار هذه ذات الكتابة X10، أدعوها أوراقًا لمستقبل أفضل»، يقول إيغور ريباكوف.

«هذا الدولار هو جزء من الطاقة المادية»، يعتقد سيرغي روتشيف، المشارك في تأسيس المنصة الرقمية «Smart Country». «يشبه الأمرُ امتلاكَ مجموعة محدودة من الساعات الثمينة، لكن في الوقت الملائم، يمكن أن يُستثمَر هذا الدولار بحكمة».

«الفنان أليكسي سيرغيينكو والملياردير إيغور ريباكوف يصنعان التاريخ»، يؤكّد المُبادِر ورجل الأعمال الشهير سيرغي تيبليخ. «يتضمن عرش المال مليون دولار، مرزومة في معرض فني، بهدف دخول كتاب غينيس للأرقام القياسية، ولكن أيضًا بهدف الكون خبرًا مثيرًا للفضول في الإعلام العالمي! كل الأنصاب الفنية قيمتها عالية. لقد حُجز العرش للعديد من المنتديات والمناسبات المالية الكبرى، كما سيقوم قريبًا بجولة في البِلاد. يبدو أنّ قيمته كتحفة فنية ستتضاعف عشر مرات أو أكثر. يمكنني أن أقارن ذلك بمربع ماليفيتش. فحين رسم الفنان الصورة، كانت مجرد قماش ودهان أسود، لكنّ قيمة (المربع الأسود) الآن هي نحو 50 — 80 مليون دولار».

يمكن للناس أن يجلسوا على العرش الزجاجي، المحشوّ بمليون دولار، في متحف المشاعر في منطقة مصنع أرما في موسكو. تمّ التخطيط لجولة للعرش على المدن الروسية، كما يتمّ التفكير في إجراء جولات دولية.

25.11.2019

مساق "ادفَع نفسك!" للملياردير إيغور ريباكوف بين المساقات العشرة الأكثر شعبية في "كورسيرا"

احتلّ مساق «ادفع نفسك!» للملياردير إيغور ريباكوف (معهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا) وأكاديمية ريباكوف المركز الرابع في تصنيف «المساقات الأكثر شعبية في كورسيرا لدى الطلاب الجامعيين في روسيا عام 2019». كما نجح مساق «ادفع نفسك!» في بلوغ المراكز العشرة الأولى عالميًّا للمساقات الأكثر شعبية التي أُطلقت عام 2019. هذه المعلومات مبنية على البيانات الموجزة الواردة من الخدمة التثقيفية عبر الإنترنت «كورسيرا» عام 2019.

ازداد عدد الأشخاص الذين يدرُسون بمساعدة هذه الخدمة، التي تقدّم ثقافة عبر الإنترنت، بأكثر من ثمانية ملايين شخص خلال العام. وكان أكبر عدد من المشاركين من الولايات المتحدة، الهند، الصين، البرازيل، المكسيك، بريطانيا العظمى، وروسيا. بالإجمال، يدرس عبر كورسيرا حاليّا أكثر من 45 مليون طالب، فيها 3800 مساق متوفر، 400 تخصُّص، 16 شهادة جامعية عبر الإنترنت، 13 شهادة مهنية، و6 شهادات Master­Track™ من جامعات وشركات رائدة. في روسيا، يبلغ معدّل سنّ الطلاب عبر الإنترنت 31 عامًا، وفي العالم 32 عامًا. في بلادنا، 53% من الطلّاب هم رجال و 47% نساء.

إيغور ريباكوف: إنّ هدف مساق «ادفع نفسك!» هو ترويج التفكير المُبادِر. وبطبيعة الحال، أنا سعيد أنه يتمتع بشعبية في روسيا والعالم على حدّ سواء. إضافة إلى ذلك، تسرّني النتائج المثيرة للاهتمام في كورسيرا: إنّ المساقات التي تعلّم الناس البرمجة أو «البرمجة الذاتية» هي التي تحظى بأكبر شعبية. هذا ممتاز، لأنّك إن لم تُبرمِج نفسك، فسيبرمجك الآخرون!»

يتكوّن مساق «ادفع نفسك!» من أربعة أجزاء، تمتدّ أربعة أسابيع بالإجمال. الأستاذ: إيغور فلاديميروفيتش ريباكوف.
الجزء 1. الأهداف. المشكلة رقم 1: «لا أنجح في فعل ذلك». ستدرّب نفسك على وضع أهداف ليس فقط لحلّ المشاكل الحالية، بل أيضًا لتدفع نفسك بالقوّة نحو النجاح، بحيث تحشد طاقتك لبلوغ أهدافك. ستتعلم كيف تستخدم خوفك لتحقيق نتائج أسرع.

الجزء 2. الأخطاء. المشكلة رقم 2: «أخاف من ارتكاب خطأ». في هذه المرحلة، ستكتشف أنّ الأخطاء أمر قيّم في الطريق نحو نجاحك. فأفضل ما يمكن أن يحدث لك هو أن تصبح بطلًا للأخطاء. لمَ من المهمّ استخدام طاقة الفشل كأداة لتحقيق أحلامك.

الجزء 3. النجاح. المشكلة رقم 3: «لقد فقدتُ الدافع». هنا، ستدرّب نفسك على تغيير نموذج نجاحك والتعامل مع النجاح. ستكتشف أين هو «زرّك السري» الذي يضبط حالة الاكتفاء الداخلي لديك، فضلًا عن كيفية اختيار استراتيجية أمثل لتكون رابحًا مُتسلسلًا.

الجزء 4. المُحيط. المشكلة رقم 4: «أنا مُحاط بالنوع الخاطئ من الناس». في هذه المرحلة، سنتناول كيفية إنشاء محيط يُثريك. ستتدرب على التمييز بينه وبين نقيضه — مُحيط يُفقرك. كما ستكتشف الأسس التي يمكن أن تختار الناسَ بناءً عليها، بحيث تتضاعف النتائج ونطاق مشاريعك عدّة مرات.
كي تعرف تفاصيل أكثر عن المساق، ادخل من فضلك إلى الرابط التالي: https://www.coursera.org/learn/nudge-yourself

تقدّم كورسيرا أفضل ثقافة في العالم متوفرة للجميع، عبر طرح مساقات عبر الإنترنت من جامعات ومنظّمات رائدة. لمزيد من التفاصيل: https://www.coursera.org/

11.11.2019

إيغور ريباكوف يدعم "اللعب النظيف"، فيلمًا لعب دور الشخصية الرئيسية فيه المدوّن الإنكليزي سيء السمعة ثيو أوغدين

إيغور ريباكوف يدعم الفيلم القصير «اللعب النظيف»، الذي يلعب دور الشخصية الرئيسية فيه المدوّن الإنكليزي الفاضح ثيو أوغدين. اكتسب أوغدين سمعته السيئة خلال كأس العالم 2018، حين تحدث علنًا بشكل إيجابي عن روسيا، معبّرًا عن رفضه للآراء المسبقة «التي يُدخلها إلى رؤوسنا الإعلام البريطاني».
إيغور ريباكوف: «حسب رأيي، هذا الفيلم هو عن المشاعر. حالما أحضر دينيس (دينيس كودريافتسيف — المخرج) النص وأخبرني بنيته تقويض الأفكار المقولبة الأجنبية عن الروس، وافقتُ على الحال. فكَسْرُ الآراء المسبقة هو شغف حقيقي لديّ! حين كُنْتُ أصغر، أنتجنا أنا وأصدقائي الكثير من أفلام الهواة، لكن هذه المرة الأولى التي أجرب فيها السينما الحقيقية. يعكس الممثلُ الناسَ الحقيقيين. عبر التمثيل، أتدرب لأصبح شخصًا ما. بهذه الطريقة، أتعلم تقمّص أدوار مختلفة وأصبح مَن أريد وما أريد في الحياة. لذا قمتُ بدوري في هذا الفيلم بحماسة ومسؤولية عظيمتَين. تمتّعوا بالفيلم!»
لعب إيغور ريباكوف دور مالك مقهى، إحدى الشخصيات الرئيسية في الفيلم. «بما أنّ الفيلم موجّه بشكل أساسي إلى الجماهير الغربية، كان هدفي اللعب على التناقضات. فللوهلة الأولى، يبدو صاحب المقهى ذلك الرجل الروسي الفظ كالدببة. ولكنه في الداخل ذو نفسية رائعة ويحب تقديم العون الأجنبي الذي يحتاج إلى مساعدة»، يُخبر المخرج دينيس كودريافتسيف، مضيفًا أنّ جميع الشخصيات في الفيلم هدفها تحطيم الأساطير السلبية عن روسيا.
يُخبر الفيلم قصة أليكس (الذي يقوم بدوره ثيو أوغدين)، مصوّر أرسله محرّرو المجلة البريطانية الشهيرة «ذا وورلد توداي» إلى روسيا كي يُعدّ تقريرًا تحريضيّا من شوارع موسكو خلال كأس العالم 2018. ولكن مع كلّ صورة وكل شخص يلتقيه في رحلته، يتغلغل أعمق وأعمق في روسيا ويقع في حبّها.
المخرج، دينيس كودريافتسيف: «الفكرة الرئيسية في الفيلم هي توحيد حضارتَين: روسيا والغرب، وإزالة الأقكار المقولبة السلبية حول روسيا في الخارج. أردتُ تذكير المشاهدين حول العالم بالجوّ الودي الذي ساد شوارع روسيا صيف 2018».

لمحة عن الفيلم: https://youtu.be/PLdTowPwMYo
سيتمّ أول عرض رسمي للفيلم في 18 تشرين الثاني في مهرجان الأفلام الروسية — البريطانية في سوتشي.
مدة الفيلم 21 دقيقة. المُشغِّل: أليكسي موروزوف (يعرض للقنوات الفدرالية. الأعمال الحديثة: «البنات لا يستسلمنَ»، «ماتا هاري»، وفيلم السيرة «ماقوماييف» عن مُسلٍم ماقوماييف)، المُنتِج: إيكاترينا سيمينوفا (ممثّلة روسية. لديها العديد من الأدوار في الأفلام. من ضمنها: «ماروسيا»، «أسرار موسكو»، «مَصيران»).
من نجوم الفيلم: ثيو أوغدين (مدوّن رياضي إنكليزي)، صوفيا فيسينكو (مُشارِكة في برنامج «ذا فويس للأطفال» ومسابقة الأغنية الأوروبية للأطفال 2016)، إيغور جيجيكاين (ممثّل لعب أحد الأدوار الرئيسية في فيلم ستيفن سبيلبرغ «إنديانا جونز ومملكة الجمجمة الكريستالية»)، مارك غولد (رجل أعمال أمريكي)، وغيرهم.

المخرج: دينيس كودريافتسيف. تخرّج من أكاديمية فورونيج للفنون، قسم التمثيل. منذ انتقاله إلى موسكو، بدأ يشارك بفعالية في الإخراج، إلى جانب تصوير الأفلام المحلية وبرامج التلفزيون. عام 2017، بعد فوزه بمسابقة كتابة السيناريو، أَخْرَج «أراك» — فيلمًا قصيرًا مع أطفال من دور أيتام، صُوّر بدعم مالي من مؤسسة «بثقة من أجل المستقبل». اشتهر هذا الفيلم على نطاق واسع في المهرجانات الدولية وحاز على عدة جوائز، بينها: أفضل فيلم قصير في المهرجان الدولي جسر الفنون (2017، روسيا، روستوف أون دون)، أفضل فيلم قصير في مهرجان الأفلام القصيرة الدولي في سانت تشينيان (2017، الصين، سانت تشينيان)، أفضل فيلم قصير في مهرجان الأفلام القصيرة الدولي مونتيكاتيني (2017، إيطاليا، تافارنوزي)، أفضل فيلم قصير في مهرجان وجوائز الأفلام الدولية في سوتشي (2017، روسيا، سوتشي)، شهادة تقدير في مهرجان الأفلام «صوّر هذا» (2018، كندا، كالغاري).

30.10.2019

مشروع فني بقيمة مليون دولار: أغلى عرش في التاريخ يَصِل إلى روسيا

سيصل إلى روسيا نصب فني استثنائي، يُدعى X10؛ وهو يتكون من عرش زجاجي، سيوضع في داخله مليون دولار أمريكي. مُبتكِر النصب الفني الأغلى في روسيا هو الفنان الشهير أليكسي سيرغيينكو، المعروف بلوحته للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بين زهور الأقحوان. تبرّع رجل الأعمال الروسي المعروف إيغور ريباكوف لملء العرش بمليون دولار. إنه أحد أثرى الأشخاض في العالم، وفق تصنيف مجلة فوربس، بثروة تبلغ 1.3 مليار دولار أمريكي. وفق الفنّان أليكسي سيرغيينكو، فإنّ هذا النصب الفني سيتكون من زجاج شفاف ومتين. وسيكون حجمه عاديا وتجويفه الداخلي مليئا بالدولارات.

اعترف أليكسي سيرغيينكو بإلهام مبادرة إيغور ريباكوف الحديثة الهادفة إلى تحفيز الناس على مضاعفة أموالهم. ففي تشرين الأول 2019، في منتدى سينيرجي لرجال الأعمال في سانت بطرسبرغ، أنهى المُبادِر محاضرته، بعنوان «الرهان الرابح»، بوابل من المال. وقد هطل عشرون ألف دولار على المشاهِدين من سقف غازبروم أرينا. كانت الأوراق النقدية كلها تحمل توقيع الملياردير، الذي عبّر عن رغبته في أن يزيد الناس دخلهم بعشرة أضعاف. وفق رجل الأعمال، كانت هذه المبادرة تهدف إلى تشجيع الناس على «أن يجرؤوا على اتخاذ الخطوة التالية نحو تحقيق أهدافهم».

إيغور ريباكوف: «العرش الزجاجي المملوء بمليون دولار هو فكرة جيّدة. إنه لا يعني أنّ بإمكانك أن تجلس عليه وتصبح غنيا في الغد. كلا. بل لديّ فهم جيّد لما هي طاقة المال، وعلينا ألّا نقلل من أهميتها. يحصل الأشخاص الذين يجلسون على العرش على هذه الطاقة ويشعرون بأنه أُعيد شحنهم. يزيد ذلك من فُرَصهم في مضاعفة أموالهم ويوقظ رغبتهم في أن يصبحوا أكثر ثراءً. أريد أن يتضاعف ازدهار جميع الناس وسعادتهم عشر مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مُبادِر على الأقل ناجحين بنفس مقدار نجاحي! وأنا أفعل كل ما وسعي لتحقيق ذلك!»

يذكر أليكسي سيرغيينكو أنه قد بدأ بإنتاج عرش X10. وسيكون نصبه الفني الجديد مفتوحًا في روسيا خلال تشرين الثاني 2019. أمّا التفاصيل حول ابتكار النصب الفني والمعلومات عن المعرض فلم يُكشَف عنها بعد، لأسباب أمنية.

أليكسي سيرغيينكو، الذي يعمل في مجال فن البوب، هو أحد أكثر الفنانين شعبيةً ورواجًا في الفن العالمي المعاصر. وكثيرًا ما يُشار إليه بصفته «آندي وارهول الروسي». إنه مُبدِع ما يزيد عن 150 منتجًا فنيًّا وعرضًا غير تقليدي.

يتكون إنتاجه الفني «آلة الزمن» من عربة أطفال طولها متران، مُعدّة للبالغين. يُلَفّ المشاركون في التجربة، يوضعون في العربة، ويُجَرّون في متنزه لمدة 30 دقيقة. قَصْد أليكسي هو أنها تتيح لكل من يُشارك في النشاط أن يعود عقودًا إلى الماضي، إلى الطفولة المبكرة، لأنها الفترة التي نكتسب فيها 60% من كل معرفتنا عن العالم. نتيجةً لهذه التجربة، لاحظ المشارِكون في الاختبار انخفاضًا في القلق، الاكتئاب، وحدة الطبع، زيادة في الإيجابية والثقة بالقدرات الذاتية، وكذلك تحسّنًا عاطفيّا عامّا.

من الجدير اختيار «أدعوك إلى مأتمي» من أحدث الأعمال الفنية للفنان. بفضل مشاركة الخبير ديميتري أوزيركوف والممثل المسرحي والسينمائي أندريه أورغانت، تمكّن الفنان من استنساخ مأتمه الخاص. وقد طرق بهذه الطريقة موضوعَي الحياة والموت، اللذَين غالبًا ما يتجنبهما المُجتمَع.

أليكسي سيرغيينكو: «أتاح هذا الأداء للمُشارِكين والجمهور الفرصة للتفكير بعُمق في معنى وجودهم ومراجعة منظومة قيَمهم. لا أحد يتحدث عن الوضع المالي للموتي في مأتم؛ فالشخص يُذكَر بفضل أعماله.»

احتلت صُوَر أليكسي سيرغيينكو الساطعة والجاذبة للانتباه مكانًا في الكرملين، في سمولني، وفي لجنة التحقيق الفدرالية الروسية. إنه يُعتبَر الرسّام المفضّل للرئيس الروسي، ولوحته «بوتين بين الأقحوان» هي بين المجموعة الشخصية للرئيس.

10.07.2019

إيغور ريباكوف يُقدّم محاضرته الشهيرة "الرهان الرابح"، يكسب 200 ألف دولار خلال ساعة واحدة، ويوزّع 20 ألف دولار على المشاركين في SGF-2019.

كان إيغور ريباكوف النجم الرئيسي في اليوم الأول للمنتدى الثقافي الكبير، منتدى سينيرجي العالمي. فقد قدّم عرضه التجاري المميز، «الرهان الرابح»، الذي شمل فيديو وعروضًا موسيقية. تتحدث المحاضَرة عمّا كان ريباكوف يراهن عليه في فترات مختلفة من حياته، كيف نجحت هذه الرهانات، وأية فائدة أثمرت.

إيغور ريباكوف: «خلال عرضي، (الرهان الرابح)، قمتُ بخطوة جريئة وقدّمتُ رسالة قوية: 20,000 دولار، مُوقَّعة باسم ريباكوف، وُزِّعت على الحضور من فوق، مع ملاحظة تقول: ‘X10’. مرة، حين كُنْتُ طفلًا، أعطاني أبي دولارًا واحدًا وقال: (ضاعِفهُ ومرِّرهُ). وهذا ما فعلتُه».

كانت الأوراق النقدية «فتّاحة زجاجة رمزية لبداية الرحلة» بالنسبة لمَن حصل عليها. يريد إيغور ريباكوف أن يتضاعف ازدهار جميع الناس وسعادتهم عشر مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مُبادِر على الأقل ناجحين مثله! «علّ هذه الأوراق النقدية تكون بداية رحلة عظيمة! إنها استثماراتي في تحقيق أهدافي. أنا مُستثمِر، وحين يوظّف مُستثمِر أمواله في شيء ما، لا يشعر بالندم على ذلك. إنه قرار محسوب»، يوضح إيغور ريباكوف.

مقابل محاضرته التي دامت ساعة، حصل إيغور ريباكوف على 200 ألف دولار، أعلى أجر حصل عليه خطيب من روسيا مقابل مخاطبة منتدى تجاري. وبلغت التكلفة الإجمالية للإعداد للمحاضرة 40 ألف دولار.

أمّا باقي الـ 200 ألف دولار فستذهب لدعم أفضل الطواقم والمعلمين في المدارس الذين يكشفون دور المدرسة كمركز للمُجتمَع:

• جائزة ريباكوف: جائزة سنوية مقدارها مليون دولار لأكثر نموذج مُلهِم لمشروع مُنفَّذ يروّج المدرسة كمركز للمجتمع. https://rybakovprize.ru

• مسابقة REC (تحدي منحة ريباكوف): طالب يساعد مدرسته، وبالمقابل يحصل على منحة شهرية، تقنية Apple، وفرصة ليصبح مُدوِّنًا واسع الانتشار. https://rec.school

• مسابقة «مدرسة» مؤسسة ريباكوف: دعم لأفضل الطرق العملية للطواقم والمعلمين في المدارس الذين يكتشفون إمكانات تلاميذهم ويحوّلون المدرسة إلى مركز للمجتمَع. بين الجوائز: 500 ألف روبل لـ 20 مدرسة على تطوير مشروع وتطبيقه، 50 ألف روبل لـ 50 معلّمًا على تحقيق أية خطط مهنية أو شخصية، وجوائز أخرى. https://rybakovschoolaward.ru
أعطى إيغور ريباكوف أيضًا المشاركين في منتدى SGF-2019 حمولة شاحنة كاملة من نسخ كتابه، «ظَمَأ»، ما مجموعه 9,000 نسخة.

عُقد منتدى SGF-2019، وهو حدث ثقافي سنوي هام، في 4 و5 تشرين الأول، وكان مُتوقَّعًا أن يجتمع 50 ألفًا في ملعب غازبروم أرينا في سانت بطرسبرغ. كان النجم الرئيسي للحدث كلّه لاعب كمال الأجسام، الممثّل، رجل الأعمال الناجح، والسياسي أرنولد شوارزنيجر. وبين الذين قدّموا محاضَرات في منتدى سينيرجي العالمي إسحق أديزيس، المستشار في ريادة الأعمال والخبير العالمي في إدارة التغيير؛ راندي زوكربيرغ، المديرة التسويقية السابقة في فيس بوك والأخت الكبرى لمارك زوكربيرغ؛ مايكل بورتر، بروفسور في مدرسة هارفرد للأعمال؛ يفهين تشيرنياك، مالك «Global Spirits holding»؛ أوسكار هارتمان، مالك «Hartmann Holdings»، وكثيرون آخرون.


https://www.youtube.com/watch?v=OLck6aBjkjM&t=340s

08.09.2019

الملياردير إيغور ريباكوف يقدّم أغنيته الجديدة "الأب"، المُهداة لأبي حبيب بطل بطولة القتال النهائي (UFC) ومدرّبه - عبد المناف نور محمدوف.

إيغور ريابكوف هو مُبادِر روسي، شريك في ملكية شركة تيكنيكول، يظهر اسمه في لائحة أثرياء العالم وفق مجلة فوربس، شخصية عامة بارزة، خطيب عامّ، مُدوِّن، وشريك في تأسيس مؤسسة ريباكوف. وهو يقدّم مقطعه الصوتي الجديد «الأب».

«الأب هو رجل، الأب هو مستشار، الأب هو مدرّب، الأب البيولوجي، الأب هو مُربٍّ. هناك أب في حياتي وفي حياة كل شخص. هذه الأغنية مُهداة لأبي البطل ومدرّبه — عبد المناف نورمحمدوف»، يقول إيغور ريباكوف. ويتابع: «أُطلقت هذه الأغنية في 7 أيلول، يوم النزال بين حبيب نورمحمدوف ودستين بويرييه في الـ UFC 242. لطالما آمنتُ بالنسر الروسي!»

«الأب» هي قصيدة هيب — هوب غنائية للمعلم، المستشار، المدرّب، والأب الروحي الذي أنشأ أبطالا في رياضات الهواة والمحترفين على السواء. بطل UFC حبيب نورمحمدوف هو أحد تلاميذ عبد المناف الرئيسيين.

تظهر أغنية «الأب» القوة العظيمة للمدرّب والمربّي خلف انتصار كلّ مقاتل يمدحه ويكرمه الجمهور. هو وحده «يعرف كيف يقود الطريق، يعرف كيف يضع الأمور في نصابها».

«الأب» هي مُنعطَف جديد في عمل مشروع ريباكوف الموسيقي، ظهر بعد إطلاق الألبوم الغنائي والحسي «الصيف قد ذهب»، المُهدى لإيكاترينا، زوجة إيغور ريباكوف.

استمِع إلى أغنية «الأب» مع ترجمة إلى العربية: https://www.youtube.com/watch?v=rTc5qqZEmw4. المقطع الصوتي متوفر أيضًا عبر المنصات الرقمية: Apple Music, iTunes, VK, BOOM, Yandex music, Google Play, Spotify, Shazam, وغيرها.

يفغيني تشيرنيخ، مُخرِج أغنية «الأب»: مخرج، موسيقيّ، شاعر غنائي في مجموعة BOGACHI، نجم رئيسي في حفل اختتام الألعاب الجامعية الشتوية الرابعة والعشرين عام 2019 في كراسنويارسك، مشارِك في البرنامج التلفزيوني «بينسي» في TNT، متعاقد بشكل ثابت مع سوني للموسيقى ومجموعة وارنر الموسيقية).

مؤلِّف الكلمات: إيغور كوري (مُشارِك في البرنامج التلفزيوني «واحد لواحد»)، إيغور ريباكوف.

مؤلّفا الموسيقى: أندريه بوبوف (VNDY VNDY)، إيغور ريباكوف, يفغيني تشيرنيخ.

سُجّلت الأغنية في ستوديو إيغور ماتفيينكو مع فريق كونستانتين ماتافونوف، بالتعاون مع تيماتي، بلاكستار، والكثير من المغنين الشعبيين لأكثر من 15 عامًا.

30.08.2019

إيغور ريباكوف يطلق ألبومه الغنائي الأول "الصيف قد ذهب"

إيغور ريباكوف: «موصلاتي العصبية الجديدة يدعمها الإبداع الموسيقي. الانخراط في الموسيقى، العزف على البيانو والغيتار، وتأدية الأغاني — يساعدني كل ذلك على السعي وراء طرق جديدة ومفيدة في الحياة والعمل”.

أضاف إيغور ريباكوف أنّ شَغَفه قاده إلى إطلاق مشروع ريباكوف الموسيقي وإلى تسجيل ألبومه الأول «الصيف قد ذهب»، الذي يعرض أداء حسيّا وغنائيا في البوب/ التريب — هوب. سيميّز كل مستمع مزاج صيفَه الخاص: من ممطر، بارد، وحزين إلى مشمس ومؤكد لأهمية الحياة.

«الصيف قد ذهب» هو قصة علاقات أساسية بين عاشقَين، لديهما «الأولاد هم حجارة البناء الأساسية للحب».

مثل العادة، يُكرّس إيغور ريباكوف عمله الإبداعي لزوجته إيكاترينا، التي أطلق معها عام 2019 جائزة ريباكوف الدولية بمبلغ مليون دولار. تُقدَّم الجائزة لأكثر مشروع مثير للإلهام طُبّق لتثبيت المدرسة كمركز للمجتمع.

يتألف الألبوم من خمس أغانٍ:

«الصيف قد ذهب» — ذكريات صيف لم يكُن، مع سطور من الطفولة (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, إيغور كولونوتوف، فاسيلي غورشكوف، يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«تعال معي» — قصة مشوّقة لعاشقَين «عانَيا الكثير» و»لديهما الكثير جدًّا ينتظرهما» (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, أندريه بوبوف، يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«واصِل» — نشيد للأشخاص المؤثِّرين جدا. كان الفقرة الأخيرة من حفل إيغور ريباكوف الواسع النطاق في منتدى سينيرجي، في 4 تشرين الأول في غازبروم أرينا (في سانت بطرسبرغ) أمام 50 ألف شخص. (ألحان: يفغيني تشيرنيخ, إيلونا ميلر، أندريه بوبوف، كلمات: إيلونا ميلر، يفغيني تشيرنيخ).

«هنا لستُ وحدي» — يُعكَس صيف وحيد وممطر في السطور «كل كلمات الحب مكتوبة في السماء». تصبح هذه انعكاسا للسوداوية في انتظار لقاء عاديّ (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«طريق لاثنَين» — أغنية مكرّسة لزوجته المحبوبة إيكاترينا: أحداث من بداية طريقهما معًا، حيث «»الأولاد هم حجارة البناء الأساسية للحب». (كلمات وألحان: إيغور كوري كالينين, إيغور ريباكوف).

استمِع إلى الألبوم «الصيف قد ذهب»:

https://vk.com/rybakovigorcom?w=wall-165743283_203

https://music.apple.com/ru/album/%D1%83%D1%85%D0%BE%D0%B4%D0%B8%D0%BB%D0%BE-%D0%BB%D0%B5%D1%82%D0%BE-ep/1477817171

18.07.19

18 تموز 2019 - مكاتب SOK ذكية دخلت المسرح العالمي - SOK برج نيتسبا سيُفتتَح في إسرائيل

سيُفتتَح SOK برج نيتسبا في كانون الأول 2019 في قلب تل أبيب (إسرائيل). ستكون المساحة الإجمالية للموقع أكثر من 3000 متر مربّع، وسيتّسع لأكثر من 500 مكان عمل.

إيغور ريباكوف: «هناك 25 مدينة في العالم تنمو فيها قاعدة زبائننا بنسبة 100% سنويًّا. بين هذه المدن: موسكو، برلين، نيويورك، لندن، وتل أبيب. لمَ بدأت SOK بالعمل في تل أبيب؟ الأمر بسيط لأنّ هناك مكتبًا موجودًا هناك يتبع لمجموعة شركات PRYTEK، التي أنا أحد مؤسّسيها. يُتوقَّع أن يُفتتَح مكتب لـ SOK في نيويورك العام القادم».

إريك ألاياروف، شريك إداري في SOK: «تبلغ المساحة الإجمالية لمباني SOK نحو 14 ألف متر مربّع، وبحلول عام 2022 ستغطّي البنية التحتية لـ SOK مساحة تبلغ أكثر من 100 ألف متر مربّع. والسبب هو افتتاح مواقع جديدة في روسيا وأماكن أخرى. SOK برج نيتسبا هو أول مكتب ذكي في العالم يُبنى وفق مقياس LEED (المقياس البيئي الأمريكي لبناء المباني وتشغيلها). البناء الأخضر هو ممارسة التصميم، البناء، وتشغيل المباني للاهتمام إلى الحدّ الأقصى بصحة السكّان وإنتاجيتهم، استخدام موارد أقل، تقليص النفايات والتأثيرات البيئية السلبية، وتقليص النفقات خلال دورة حياتها. سيُستثمَر أكثر من ثلاثة ملايين دولار في إطلاق الموقع الأول في إسرائيل».

ميخائيل برودنيكوف، مدير إداري في SOK: «إسرائيل هي بداية هامّة لشبكة SOK الدولية. تكفل لنا المنافَسة المرتفعة في السوق نموًّا مُسرَّعًا لمُنتَج SOK، ما يتيح لنا أن نوصله إلى أعلى مستوى دولي. كفاءة العاملين الكبيرة في تقنية المعلومات في روسيا وفرصة تلقّي تغذية مرتدة من السوق الأكثر ديناميكية للمكاتب المشترَكة هو الصلصة السرية للتطوير العالمي لـ SOK».

أليكسي بارافانوف، مدير مشروع SOK في إسرائيل: «الاختيار الأول للموقع — برج نيتسبا — في سوق جديد بالنسبة لنا لم يكن عَرَضيًّا. فهذا الموقع موجود تمامًا في وسط المدينة والأنشطة التجارية في تل أبيب، فهناك كلّ شيء تحتاج إليه للعمل الإنتاجي: المقاهي، الأطعمة، المصارف، الوكالات الحكومية، ومراكز التسوّق. في المبنى نفسه، بالكاد اكتمل الترميم الداخلي. أحد العوامل المهمة هو سهولة الوصول إلى المواصلات والقُرب من شرايين المواصلات الرئيسية في المدينة (طريق مردخاي نمير) وعبر الدولة (طريق أيالون السريع)، وبحلول 2021، على بُعد دقيقتَين سيرًا على الأقدام، سيُفتتَح خطّ مترو في محطّة كارلباخ. تكلفة مواقف السيارات للسكّان (إحدى المشاكل الرئيسية لمركز المدينة) في SOK برج نيتسبا ستكون أقلّ بضعفَين على الأقلّ من المُعتاد للسوق في هذه المنطقة من تل أبيب».

اتّبعت SOK نهج التخطيط للمساحة وخلق التصميم في مشروعها الجديد. بعد اكتساب خيرة خِبرة SOK وممارساتها في روسيا، دمجها الفريق مع أحد مكاتب الهندسة المعمارية الرائدة في إسرائيل، ستوديو ADB، المتخصّص في إنشاء مشاريع للمكاتب الذكية (WeWork, BeAll, Wopa).

تجدر الإشارة إلى أنّ زيارة SOK بُرج نيتسبا للمقيمين في SOK موسكو ستكون مجانية، والعكس صحيح. SOK تنمو كنظام بيئي عالمي للمكاتب لنزلائها.

خلال 3 سنوات، ستُفتتَح مواقع SOK أخرى عديدة في إسرائيل، بمساحة إجمالية تصل إلى 20 ألف متر مربّع.

أليكسي بارافانوف هو المدير الإداري لـ SOK في إسرائيل. وُلد عام 1981 في منطقة فورونيج، ولديه خبرة ناجحة تزيد عن 8 سنوات في مجال تكنولوجيا المعلومات.  كان أليكسي مُشارِكًا في إطلاق مشاريع مثل Carbox (خدمة لمالكي السيارات) ومجموعة OS (منصة موارد بشرية في المشاريع التجارية الكبرى) وتطويرها، وشارَك كذلك في تطوير YATV وخدمات فيديو Eagle.Platform. قبل ذلك، ولمدة نحو ستّ سنوات، أشرف على إطلاق وتطوير فروع بنك أورالسيب وألفا — بانك، وعمل مع زبائن الشخصيات الهامة في Citibank.

21.06.19

21 حزيران 2019. في دوم كنيغي في أربات، موسكو، كان يتمّ تقديم كتاب إيغور ريباكوف الثاني، "توك".

اجتمع أكثر من 500 شخص. بعد القِسم الرسمي للعرض، أجاب إيغور ريباكوف عن أسئلة من الحضور، من بينها السؤال التالي: «كيف تختلف عمليات تفكير مليونير عن ملياردير؟»
إيغور ريباكوف: المليونير يفكّر كيف يكسب أكثر ويصبح مليارديرًا، أمّا الملياردير فيفكّر كيف يقوم باستثمارات اجتماعية قابلة للتحويل.

لنتذكر: كُتب «توك» من أجل جمهور عريض، من أجل «مُبادِري الحياة». يجمع الكتاب خبرة إيغور ريباكوف لنحو ثلاثين سنة من كونه مُبادِرًا، مع مدى واسع من النماذج المُستقاة. يجيب الكاتب عن السؤال: «ما الذي لا يفعله الأشخاص الناجحون، وما الذي يفعله الأشخاص غير الناجحين؟» وهو يشارك العموم بالاستراتيجيات التي تساعده على تسلق أعلى القمم، البقاء دائمًا في مزاج جيد، ودعم الشعور بالحرية الإبداعية الواعية.

القوة الدافعة للكتاب هي الكلمة «توك» نفسها: الطاقة المُركَّزة التي تنطلق حرفيا من الكاتب. هذه أداة للشحن للذين يريدون أن يبنوا حياتهم الخاصة، يحقّقوا أفضل النتائج، وللمستعدين أن يفعلوا ذلك فورًا. الكتاب مفعم بالرغبة الصادقة للمؤلِّف: «أريد أن تسير الأمور على ما يُرام بالنسبة لك!»

09.06.19

9 حزيران 2019. شارك إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف في المرحلة الدولية من مسابقة EY (إرنست ويونغ) لمُبادِر العام.

ضمّ النهائي لذلك لهذا العام 57 مُبادِرًا بارعًا من 47 شركة.
قبل النهائي، قوبل إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف في «فايننشال تايمز»، حيث ناقش إيغور ريباكوف استراتيجية «ربح — ربح — ربح» (WIN-WIN-WIN) لتيكنيكول، التي تفيد المصالح التجارية، الشعب الروسي، والكوكب كله. حسب رأيه، إنها «أفضل طريقة لتقليص نفقات الإنتاج».
يمكن قراءة المقالة الكاملة في الرابط التالي: https://www.ft.com/content/590d6156-7bc1-11e9-81d2-f785092ab560.​

05.06.19

5 حزيران 2019. صدر كتاب إيغور ريباكوف الثاني، "توك"، عام 2019.

إيغور ريباكوف:  كـ»حارس»، تعمل كطيّار آليّ. لا تفكّر في كيفية الاستفادة من الفُرص المتاحة، أو كيفية خلق شيء جديد. تأثير كثرة «الحرّاس» من جميع الأصناف في مجتمعنا هو كدوّاسة الفرامل، إذ تمنع الاستفادة من نوافذ من الفُرَص ومن مواردنا الجوهرية. يفكّر الحراس دائمًا في كيفية منع الخسارة، لا في كيفية التحسين. تفكيرهم مُدرَّب على أنه «يمكن أن تتشوش الأمور». ولكن تحديدًا في اللحظة الحاسمة التي تدخل فيها الأمور في منطقة غير المُتوقَّع، ليس في وسعك أن تفعل شيئًا فحسب، بل أيضًا أن تُحدِث نقلة نوعية. في الاجتماعات والعروض، أقول دائمًا: «لديك جميع الموارد التي تحتاجها داخلك. أي شخص يفكّر بهذه الطريقة هو حرّ من التعلّق كاملًا بما يملكه أو تملكه. سيكون أسهل عليه أو عليها خلق شيء جديد، بالطبع إذا كان مستعدًّا للعمل في ظروف لا يمكن توقعها. الأشخاص المُدرَّبون، المعتادون على ظروف كهذه، ليسوا فقط قادرين على التقدّم، بل أيضًا فعل ذِلك بدمج حلول رابحة. لدى تخيّل المستقبل، تصوّر المستقبل، أتخيله. أتخيل كلّ شيء بأكثر التفاصيل إشراقا. ثمّ تروّعني الفكرة أنّ ذلك قد لا يحدث، لأنني أعيش معه الآن. مع هذا المستقبل. إنه بعيد، لكنني أسير نحوه. وكلّ شيء أفعله اليوم هو خطوة في هذا الطريق العظيم الذي يقوده استعداد طويل الأمد».

كُتب الكتاب من أجل جمهور عريض، من أجل «مُبادِري الحياة». يجمع الكتاب خبرة إيغور ريباكوف لنحو ثلاثين سنة من المُبادَرة، مع مدى واسع من النماذج المُستقاة. يجيب الكاتب عن السؤال: «ما الذي لا يفعله الأشخاص الناجحون، وما الذي يفعله الأشخاص غير الناجحين؟» وهو يشارك العموم بالاستراتيجيات التي تساعده على تسلق أعلى القمم، البقاء دائمًا في مزاج جيد، ودعم الشعور بالحرية الإبداعية الواعية. في الواقع، يمكن للقارئ أن يبرع فيها خطوة خطوة. كلّ شيء في الكتاب واضح وضوح الشمس ومُساعِد. القدرة على القيام بخطوات مفيدة دون الخسارة هي نقطة تحوّل جديدة في فلسفة ريباكوف.

صدر كتابه الأول «ظَمَأ» عام 2017، وكان مُوَجَّهًا للمُبادِرين. فيه يسير المؤلف، مع القراء، في طريق كيفية إنشاء شركة تيكنيكول العالمية، وكيفية استمرارها في التقدّم. إنه كتاب حول الجرأة والأحلام، حول المُخاطَرة وتوكيد الذات، حول الظمأ إلى الحركة المتواصلة إلى الأمام. عام 2018، حصل الكتاب «ظَمَأ» على جائزة «كتاب الأعمال الروسي للسنة» من PwC.

23.05.19

23 أيار 2019 - إيغور ريباكوف، مع PRYTEK الدولية التكنولوجية القابضة، يستثمر 6 ملايين دولار في برنامج الشطرنج العالمي، الذي ينظّم أهمّ أحداث الشطرنج في العالم.

إيغور ريباكوف:  «الشطرنج هو رياضة للمفكّرين لتنمية تفكيرهم الاستراتيجي:ليس مجرد صدفة أنّ كثيرين من رجال الأعمال الناجحين على المستوى العالمي، المُبادِرين المثقفين الذي يديرون العالم المعاصر، أمثال مارك زوكربيرغ وإيلون مسك، يحبون الشطرنج. يجذب الشطرنج الناس ويكوّن مجتمًعا مفكّرًا. وبالترويج للشطرنج، أخطّط لخلق مجتمع حقيقي من عشرة آلاف مبادر مثقّف على الأقلّ من حول العالم. إنّ مهمتي هي دعم المبادرات الواسعة النطاق، وأنا سعيد بأن أكون جزءًا من تطوّر الشطرنج العالمي، الذي يمكن أن يُقارَن في الاستشراق، الأهمية، والامتداد بخليط من الفورمولا واحد وجائزة نوبل!»

أندريه ياشونسكي، الشريك الإداري في PRYTEK: «الشطرنج هو رياضة للقادة المثقفين. فهو ينمي صفات الاستراتيجي القدير، صفات هامة لأيّ مُبادِر، لا سيّما أولئك الذين يعملون في التقنيات الرائدة للمستقبل. المُبادِرون الأقوياء المهتمون بالتقنيات الذكية هم لُبّ جمهور PRYTEK. ونحن نساعدهم على إيجاد أفضل المسائل التجارية التكنولوجية الواعدة من الشركات الناشئة الريادية حول العالم. ثمّ نستثمر فيها ونُطلقها في دُولهم.

إيليا ميرينزون، رئيس الشطرنج العالمي وشريك في تأسيسه: «الاستثمار من PRYTEK وإيغور ريباكوف هو مال ذكي. فالشراكة مع شركات تجارية ضمن نظام PRYTEK البيئي ستساعدنا على دمج حلول مُبادِرة لم يسبق تطبيقها في الشطرنج.

عامَي 2019 و2021، سيُنظِّم الشطرنج العالمي سلسلة «Grand Prix»؛ ومن 2012 إلى 2019، نظّم بطولات العالم لاتحاد الشطرنج الدولي.

صيف 2019، يُطلق الشطرنج العالمي «سلسلة هرمجدون» (Armageddon Series)، مسابقة شطرنج مُعَدّة خصيصًا للبث التلفزيوني المباشر. سيلعب ثمانية لاعبي شطرنج مشهورين واحدهم ضدّ الآخر خلال أسبوع في مباراة حاسمة. ستشهد كلّ مرحلة مواجهَين بين طرفَين في «حرب خاطفة» (blitz) مع تحديد الوقت بثلاث دقائق. إذا كان للّاعبَين نفس عدد النقاط، تنتقل المباراة إلى «هرمجدون»، مباراة ذات قواعد خاصة تهدف إلى ضمان مبارزة مسلية. الجوائز المرصودة للموسم التجريبي هي بقيمة 50 ألف يورو.

بين المشاركين في المسابقة: بطل العالم لأربع عشرة مرة فلاديمير كرامنيك؛ سيرغي كارياكين، الذي وصل إلى نهائي بطولة العالم عام 2016 وحاز على بطولة العالم للحرب الخاطفة في الشطرنج (blitz)؛ وكذلك سادة الشطرنج يان نيبومنياشتشي، دانييل دوبوف، وتيمور ردجبوف. ستُبَثّ المباريات جميعها مباشرة على التلفزيون في قنوات يوروسبورت وماتش تي في. إضافة إلى ذلك، سيُطلق الشطرنج العالمي دوريًّا منتظمًا يضمّ 30 — 40 مُشاركًا مع رصد جوائز بقيمة 300 ألف يورو.

05.06.19

5 حزيران 2019. SOK أرينا بارك - أفضل مشروع عمل مُشترَك وفق جوائز المكتب الأفضل (Best Office Awards) لعام 2019

أهمّ مشروع عمل مُشترَك في روسيا، المكاتب الذكية في SOK أرينا بارك، فاز بالجائزة الدولية في مجال التصميم الداخلي المشترَك في جوائز المكتب الأفضل 2019 عن فئة «العمل المشترَك»

تُقدَّم الجائزة من بوابة المعلومات OfficeNext منذ 2010، واليوم تحظى بتقدير رفيع بوصفها الجائزة المهنية الرئيسية في روسيا، دول رابطة الدول المستقلة، وأوروبا الشرقية. تُقدَّم الجائزة للمهندس المعماري وممثّل الشركة التي فوّضت المشروع الفائز. لذلك، إضافةً إلى SOK، حصل مكتب نيفا للهندسة المعمارية أيضًا على الجائزة.

«عنوان مكاتبنا الذكية، SOK، يعني «خدمة، مكتب، معرفة» (Service, Office, Knowledge)، لأنّ سرّ النجاح تتضمنه هذه الكلمات. لدى التخطيط لفضاءاتنا، نولي أهمية خاصّة لكلّ تفصيل. هدفنا هو أن يشعر كلّ شخص يستخدم SOK بالارتياح، أن تكون لديه الإمكانية لتحقيق الذات في شركة فيها الناس هم لامعون مثله».

عُقد حفل تقديم الجوائز لجوائز المكتب الأفضل 2019 في قاعة مناسبات دانيلوفسكي (Danilovskiy Event Hall) في نهاية أيار. اختارت الفائزين هيئةٌ دولية من الخبراء، يشملون مهندسين معماريّين، مُستشارين، مطوّرين، مديرين إداريين، ممثّلي وسائل إعلام، وغيرهم. حضر أكثر من ألف شخص الاحتفال، الذين قدّمه رئيس «OfficeNext» سيرجي كونوف.
تمّت تسمية مئة وواحد وستين مشروعًا لجوائز المكتب الأفضل عام 2019. كانت عشرة منها مشاريع عمل مشترَك، وصلت ثلاثة إلى المرحلة النهائية، واختير SOK كفائز.

25.05.19

25 أيار 2019. نادي الأعمال Equium، الذي إيغور ريباكوف هو مؤسس شريك فيه، في Skolkovo Technopark، عقد منتدى Equium الأول.

مواطنو Equium من جميع أنحاء الدولة يتجمعون في المناسبة، مع ضيوف مدعوّين وخيرة المُبادِرين الروس. في المجمل، حضر نحو 300 ضيف من 22 مدينة روسية.

قدّم أربعة وعشرون خطيبًا عروضًا في المنتدى، الذي قُسم إلى ثلاث مجموعات وفق المواضيع:
• أين ينتهي المنتَج ويبتدئ الإعلان؟
• العمل التجاري ومالكه: مَن يدير مَن؟
• الأعمال التجارية الكبيرة: نعمة أم نقمة؟
• المدرسة كمركز للمُجتمَع.
بين الخطباء كان إيغور ريباكوف، مكسيم سبيرودونوف (مؤسس شريك في نيتولوغيا)، ميخائيل داييف (مالك شريك للقِسم الروسي من الشركة الألمانية Ingenieurburo Grossmann)، إدوارد غورينوفيتش (الرئيس التنفيذي لـ Expload، الشريك الإداري في CarMoney)، ديميتري كيبالكو (المؤسس الشريك لـ Mosigra)، وآخَرون.

إيغور إيفلانيكوف، رئيس نادي الأعمال Equium: «وجود مجتمع من المُبادِرين هو حاليًّا أمر ضروري لكلّ مُبادِر. إنه ضروري، ليس فقط بدافع المكانة أو التسلية، بل أيضًا من أجل التطور المتواصل، التدريب، والنموّ الشخصي، إضافة إلى نموّ العمل التجاري والنموّ الروحي عمومًا. لأنه فقط في بيئة حيث يتمّ تبادل الخبرات يمكنك تغيير أيّ شيء داخل نفسك. وتجدر الإشارة أيضًا إلى أنّ المنتدى اتخذ شكل المناقشات الداخلية. نوقش العديد من نقاط الاختلاف وقدّم مُبادِرون متمرّسون خطابات. لذلك كان الناس مهتمين جدًّا بالمشاركة في الاجتماع، وكان مستوى الاكتفاء هائلًا. كان الجوّ مفعمًا بالطاقة، التي تدفع المرء مضطرًّا إلى العمل. سنتابع فِعل ذلك في المستقبل!»


إنّ منتدى Equium ليس تجاريًّا إطلاقًا، وهدفه هو تعميم ريادة الأعمال وتطويرها في روسيا وفي العالم كلّه. يعتمد المنتدى المقاربة التالية: مُؤسِّسون من أجل مُؤسِّسين — فقط مُبادِرون على المنصة وبين الحضور.

23.05.19

23 أيار 2019. ستُطلَق مكاتب SOK الذكية، للملياردير إيغور ريباكوف، في مدينة موسكو، وستكون من أكثر المكاتب مرونة في روسيا

في النصف الأول من أيلول 2019، ستفتتح مكاتب SOK الذكية مكتبًا في مدينة موسكو. ستُفتتَح منصة مدينة SOK الجديدة، التي صُمّمت لأكثر من 600 مواطن، في العنوان التالي: 12 Presnenskaya Naberezhnaya، في برج الاتحاد (Federation tower).

تمّ إعداد مدخل خصوصي من أجل مُشارِكي SOK. ستكون لديهم مصاعدهم الخاصّة، كما تمّ تركيب تهوية إضافية، بما أنه ليس سرّا أنّ برج الاتحاد سبق أن واجه بعض المشاكل في هذا المجال.


«إنّ افتتاح SOK في مدينة موسكو هو تلبية لطلبات مواطنين يريدون أن يتمكنوا من زيارة أيّ موقع SOK والعمل هناك. إننا نركّز على طلبات زبائننا، الذين يشملون مشاريع تجارية متحدة رئيسية، ونذهب حيث يهتمّ نظراؤنا بالحصول على خدماتنا»، يقول المدير الإداري لـ SOK، ميخائيل برودنيكوف. «في منصات SOK وأحداث SOK، سيتمكن المُبادِرون من التعرّف واحدهم إلى الآخر، العثور على ناصحين، مستثمرين، أشخاص لديهم نفس ميولهم، وشركاء تجاريين، من بينهم مُشارِكون في نادي الأعمال Equium: إيغور ريباكوف (تيكنيكول، مؤسسة ريباكوف)، أوسكار هارتمان (KipiVIP)، ديني بيرسيكالسكي (المدير الإداري لمنتجات ألفا — بانك)، إدوارد أوستروبرود (نائب الرئيس لشؤون التنمية في SELA)، ديميتري كيبكالو (مؤسس Mosigra)، ومكسيم نوغوتكوف (مؤسس Svyaznoy). ستُقام الأحداث التجارية في المكاتب الذكية بواسطة إيكيا، MTS، روس للاتصالات، تشيفاز، فكونتاكتي، وغيرها».
مدينة SOK هي رابع موقع لمكاتب SOK الذكية. كان الموقع الأول SOK Zemlyanoy Val (8 Zemlyanoy Val)، الذي افتُتح في شباط 2018، كورسكايا: سبعة متاجر، أكثر من 350 محطة عمل. في أيلول 2018، افتتحت SOK أكبر مشروع عمل مشترك في روسيا: VTB Arena Park، على العنوان التالي: Property 11, 36 Leningradskiy Prospect، موسكو. للمبنى عشرة متاجر، ويمكن لما يصل إلى ألف مُبادِر أن يعملوا ويطوّروا هناك في الوقت نفسه. وفي نهاية السنة الماضية، افتُتحت SOK Beijing Gardens، Mayakovskaya (Apartment 1, 5 Bolshaya Sadovaya Street). هنا، يمكن لما يصل إلى 500 شخص أن يعملوا في الوقت نفسه.

عام 2019، تخطّط SOK لزيادة عدد وظائفها إلى 3000 في موسكو، 1000 في إسرائيل، وأكثر من 1000 في أوروبا. في الحالة الأخيرة، جارٍ البحث عن مطوِّرين شركاء. وبالتالي، ستكون SOK موجودة في نهاية العام في ثلاث دول على الأقلّ، مع إجمالي سكّان يزيد عن 5000 شخص. حتى ذلك الحين، ستكون القيمة الإجمالية للشركة قد ارتفعت إلى ثلاثة بلايين روبل (عام 2017 استثمر إيغور ريباكوف 1.2 بليون روبل في SOK). قبل 2022، ستكون SOK قد نشرت بنيتها التحتية في دول أوروبية في ما يزيد على 100,000 متر مربع.

17.04.19

في 17 نيسان، زادت المجلة الاقتصادية الأمريكية الرائدة فوربس تقييمها لثروة الملياردير الروسي إيغور ريباكوف من 1.2 إلى 1.3 مليار دولار. إيغور ريباكوف هو حاليًّا في المركز الـ 1717 في قائمتها لأثرياء العالم.

23.02.19

23 شباط 2019. أسّس إيغور ريباكوف، مع زوجته إيكاترينا - رئيسة "مؤسسة ريباكوف" - جائزة ريباكوف السنوية. تقدّم المؤسسة مليون دولار لأكثر نموذج مُلهِم لمشروع مُنفَّذ يثبّت المدرسة كمركز للمجتمع.

هدف الجائزة هو تكريم الذين يدعمون تقليد المجتمع المتطوّر بأيديهم الخاصة. جائزة ريباكوف هي للناس الذين لا ينتظرون للغد، بل يشعرون بمسؤوليتهم الاجتماعية الخاصة أن يبنوا إرثًا اجتماعيًّا هامًّا وأن يفعلوا ذلك الآن.
إيغور ريباكوف: «وفق الأبحاث الاجتماعية، يعتقد الكثير من الناس، نحو 70، أنّ حياة منطقتهم، مدينتهم، أو دولتهم لا تعتمد عليهم. حين يبدأ الشخص بالتفكير بهذه الطريقة، تتوقف الأمور عن الاعتماد عليه أو عليها. لدى مؤسسة ريباكوف إمكانية هائلة لتحويل عمل كلّ شخص في دولتنا وتأسيس تقليد مجتمع متطوّر بأيدينا الخاصّة. لمَ التركيز الرئيسي هو على المدرسة، إضافةً إلى الأسباب التي ذكرتها إيكاترينا؟ أنا شخصيًّا لم أدرك سوى متأخرًا، في الثانية والأربعين من عُمري، إلى أيّ حدّ لعبت المدرسة دورًا في صياغة حياتي. لقد كانت البيئة التي أقنعتني فيها انتصاراتي الأولى أنّ في وسعي أن أفعل شيئًا. المكان الذي حُزتُ فيه على تقدير الآخَرين. المكان الذي أخبرني فيه بعض الخريجين عن عالَم الفيزياء والرياضيات، والمكان الذي جعلني فيه معلّمي الأول أقع في حبّ الفيزياء. المكان الذي اكتسبتُ فيه أوّلًا العادة أنه إذا لم أُحبّ شيئًا، يعود لي تغييره. نحن نؤمن أنّ المدرسة كمركز للمجتمع هي فكرة تستحقّ التعميم. لذلك، أُعلن أنّ مؤسسة ريباكوف تُطلِق جائزة سنوية قيمتها مليون دولار للبطل أو البطلة الذي يُلهمنا بقصته في دعم هذا المفهوم. فضلًا عن ذلك، خلال السنوات العشر القادمة، ستخصّص عائلة ريباكوف خمسة مليارات روبل كصندوق منحة، مؤسسة ريباكوف، ليتمكن أو تتمكن من أن يكونا مستقرَّين ومستقلَّين ماليًّا، بما في ذلك الاستقلالية عنّا».
إيكاترينا ريباكوفا: «نحن جميعًا مرتبطون بالمدرسة بشكل أو بآخر، كوالدين أو كخريجين. في المدرسة بالذات تتشكل شخصية الفرد والمواطن المستقبلي. إنها عمليًّا نقطة انطلاق مستقبلنا. ولكن ما الذي يجعل المدرسة جيّدة؟ ليست علامات طلّابها في اختبار سات، ليست منشآتها التكنولوجية، ولا جدرانها. بل المدرسة الجيّدة هي حيثُ تسود بيئة مريحة، صحية عاطفيًّا من التعاون المتبادل بين الجميع. إنه نوع المدرسة التي تصوغ عادات كالقدرة على التفاوُض، التعاون، الإنتاج، والإبداع؛ نعم، عادات القرن الحادي والعشرين. من المهمّ للمدرسة أن تُراكِم بيئة اجتماعية فيها المعلّمون، الوالدون، الطلّاب، الخريجون الممتنون، المواطنون المحليون الناشطون، المُبادِرون، وممثّلو السلطات المحلية والإقليمية يمكن أن يكونوا مشمولين. التربية هي عملية صياغة ما سيكون عليه المستقبل. بجمع مُشارِكين ناشطين حول مدرسة، نهزم اللامبالاة الاجتماعية، نمنح الأولاد حسًّا بدمجهم في مجتمع وبآمالهم. إننا نقدّم خبرة فريدة في التواصل ومثالًا حيًّا على التفاعل؛ إننا نحفزهم بمثال خريجين ناجحين، ونتيح لهم أن يظهروا مبادَرتهم. جمعيات كهذه موجودة في جميع أرجاء البلاد. وهو تحوّل البيئة التي ينشأ فيها الأولاد بأيديها الخاصّة».
سيصل ثلاثة روّاد في المجتمع، يمكنهم أن يظهروا أفضل مثال لدعمهم مفهوم المؤسسة أنّ «المدرسة هي مركز المُجتمَع»، إلى المرحلة النهائية. تحديدًا، سيكونون قد أسّسوا صناديق مِنَح في مدرسة وجذبوا خريجين فاعلين للمساعدة على تطويرها. سيكونون قد زوّدوا مدرسة بدعم خارجي على شكل تعاون مع مبادرين محليين، منظمة، وما شابه.
ستُقام المرحلة النهائية من المسابقة في موسكو في 2 شباط 2020. ستبثّ إحدى قنوات روسيا الوطنية الاحتفال بثًّا مباشرًا.​

27.11.18

في 27 تشرين الثاني 2018، سُمّي إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف مُبادِرَي العام من قِبل EY في روسيا.


إيغور ريباكوف: «حين سمعنا اسمَينا يُرَشَّحان في البداية عن «الصناعة»، كان ذلك مصدر فرح كبير، لكن حين أُعلن أننا الفائزان النهائيان، تملكتنا صدمة لا تُصدَّق. كنتُ أرتجف وكاد قلبي يقفز من صدري، لأنّ الكثير من المنافسين الأكفاء كانوا يشاركون في المسابقة. سأخبركم سرًّا: الظاهرة التي تُدعى تيكنيكول هي حقًّا شراكة داعمة متبادلة. شريكي في تيكنيكول هو سيرجي كوليسنيكوف، وشريكة حياتي هي كاتيا. أنا ممتنّ لكلّ شخص كان بجانبي طيلة هذه السنوات، لجميع زملائي ورفاقي في تيكنيكول (تذكّروا: إنهم يفتخرون بأفضل إنتاجية في العالم في مجالهم)، أشخاص لديهم قوّة وطاقة مُذهلتان! أنا ممتنّ أيضًا للمنظّمين في EY: لألكسندر إفليف وكلّ فريق «EY»، الذين نظّموا هذا الاحتفال الاستثنائي، احتفال المحبة، احتفال محبة الإبداع، واحتفال إبداع البلد الذي نستحقه! إنّ التقدير الاجتماعي الذي حصلنا عليه هو قوة هائلة، تتيح لنا أن نباشر رحلتنا التالية وننجز أعمالًا أعظم! هدفي هو إنتاج 10 آلاف مُبادِر ناجحين مثلي تمامًا!»
سيرجي كوليسنيكوف: «إنه فرح عظيم أن تفوز في مسابقة اعتبارية كهذه. أشعر بنفس النشوة كما في نجاحي الرياضي! شكرًا جزيلًا جدًّا لـ EY، الذين دعموا هذه الفكرة لـ 16 عامًا ونظّموا هذه المسابقة بمعيار مرتفع جدًّا مع لجنة تحكيم تحظى باحترام كبير. شكرًا جزيلًا جدًّا كذلك للجنة التحكيم على اختيارنا! من المخجل أن يتمكن المالكان فقط، لا كامل أعضاء فريقنا، من الفوز بجائزة «مُبادِر العام». فنجاح تيكنيكول كلهّ هو بادئ ذي بدء بفضل جميع زملائنا، الذين لا ينفكّون يعملون لزيادة الإنتاجية واقتراح أفكار جديدة لتحسين عمليات الإنتاج. أودّ أن أقدّم الشكر الجزيل لكلّ فرد في طاقم وحدة إنتاج — هؤلاء الذين أتشرف بأن أكون مديرًا لهم. الخطوة التالية هي نصب أعيننا: النهائي الدولي للمسابقة في مونتي كارلو في حزيران. المنظّمون، وكذلك بعض الفائزين السابقين، سبق أن تمنّوا لنا النصر؛ علينا أن نبذل قصارى جهدنا، فامنحونا دعمكم!»
ألكسندر إفليف، شريك إداري في «EY» لدُوَل رابطة الدول المستقلة: «هذا العام، شارك 69 مُبادِرًا من 67 شركة من 10 مناطق مختلفة من روسيا في المسابقة. إنهم يُؤمِّنون معًا عملًا لأكثر من 39 ألف مواطن روسي، ودخلهم الإجمالي يزيد عن 500 مليار روبل. سيرجي كوليسنيكوف وإيغور ريباكوف هما ألمع ممثّلَين لريادة الأعمال الروسية. فقد نجحا في تحويل شركة تيكنيكول إلى مُنتِج رائد للأسقف الحديثة وموادّ العزل الحراري المقاومة للماء للمُستهلِكين الروس. فضلًا عن ذلك، يولي إيغور ريباكوف اهتمامًا شديدًا لعمل الخير ودعم المشاريع الاجتماعية ذات الصلة. تهتمّ لجنة تحكيم مُسابقة «مُبادِر العام» الدولية كثيرًا بهذه النقطة. أنا على ثقة أنّ إيغور وسيرجي سيمثّلان روسيا أفضل تمثيل حين يتنافسان مع أفضل مُبادِري العالم في موناكو صيف 2019″.
نُظّمت مسابقة «مُبادِر العام» (Entrepreneur Of The Year®) من قِبل إرنست ويونغ (EY) لمدّة 29 عامًا، وهي تُعتبَر أهم مسابقة اعتبارية في مجال ريادة الأعمال. وهي تشمل اليوم 145 مدينة في 50 دولة حول العالم. تُقام المسابقة في روسيا منذ 2003.​

أخبار

اشترك في الأخبار!

27 آب 2020

مسألة النساء: مؤسسة خَيرية روسية تتسلم جائزة لتشكيل مجتمع نسائي

إيكاترينا ريباكوفا — زوجة إيغور ريباكوف، رئيس مؤسسة ريباكوف ومُؤسِّسها، تحوز على الجائزة الوطنية «المدير الإعلامي لروسيا 2020» كمؤسِّسة أيديولوجية لمجتمع PRO Women.

 

تُطوِّر إيكاترينا مشاريع في المجال الاجتماعي والثقافي مع زوجها إيغور ريباكوف. في لحظة ما، قرّرت إيكاترينا وإيغور تكريس النصف الثاني من حياتهما لإعادة رأس المال بشكل متحوِّل إلى المُجتمَع. لهذا السبب أُنشئت مؤسسة ريباكوف. وضعت المؤسسة نصب عينَيها هدف تزويد ثقافة ذات جودة للجميع. وسيكون هذا استثمارا لتحقيق هدف التنمية المُستدامة رقم 4 الذي وضعته الأمم المتحدة. رسالة المؤسسة هي أن تخلق تقليدًا لمجتمع متطوّر بأيدينا الخاصة. وبهدف دعم رجال الأعمال والمُحسِنين، والتأثير في المُستثمِرين المتحمّسين للمساهمة في تغيير مستقبل الثقافة، أسّس إيغور ريباكوف وزوجته إيغور إيكاترينا جائزة ريباكوف  مع جائزة قصوى بمقدار مليون دولار أمريكي.

 

إيغور ريباكوف هو رجل أعمال روسي، موجود على  لائحة مجلة فوربس لأثرياء العالم عام 2020 بثروة تبلغ 1.1 مليار دولار.

 

تأسس مجتمع PRO Women عام 2016 كمبادرة لمؤسسة ريباكوف. وهو الآن مُجتمع دولي ومؤسسة مستقلة تجمع 13,000 امرأة من 20 دولة. إنّ المجتمع، المبنيّ على جماعات دعم النظراء التي تعمل في أكثر من 150 مدينة، يساعد النساء على تحقيق أهدافهنّ، إطلاق المشاريع، وتحقيق ذواتهنّ. 

 

إيكاترينا ريباكوفا: «عام 2015، قرّر رجل الأعمال من تومسك المُثقَل بالديون والذي لديه طفل أن ينتقل إلى تايغا إلى قرية العائلة. بمساعَدة والدَيها، أطلقت إيلينا مشروع صناعة ألعاب خشبية من الصِّفر. لم يكن المشروع مُربِحا لسنتَين، فشعرت إيلينا بالإحباط. عام 2017، علمت بوجود مجتمع PRO Women وقرّرت أنها ستخرج إن ساعدت الآخرين. أصبحت قائدة لمجموعة، وخلال 4 أشهر، بفضل دعم الأشخاص ذوي التفكير المماثل والتواصل الشبكي، ازدادت العائدات 15 مرّة. تُباع اليوم مُنتَجات مصنع العائلة من سيبيريا في جميع أنحاء العالم!»

 

أُجريت مراسيم «المدير الإعلامي لروسيا 2020» في موسكو في 27 آب.

01.08.2020

أطلق إيغور ريباكوف RYBAKOV X10 ACADEMY (أكاديمية ريباكوف X10)

 

أطلق إيغور ريباكوف RYBAKOV X10 ACADEMY (أكاديمية ريباكوف X10) — مدرسة «أساتذة الحياة» التي تهدف إلى تطوير القدرة على التكيّف، الكفاءة، المصداقية الاجتماعية، والتواصل مع العالم لدى أشخاص ناجحين.

 

إيغور ريباكوف: «هدفنا هو النموّ المتشعب لشخصيات عامّة قوية. أقوم بتأدية رسالتي الخاصة: أن تزداد ثروة جميع الناس وسعادتُهم عشرة أضعاف، وأن يحقّق 10,000 رجل أعمال على الأقل مقدار نجاحي! في الأكاديمية، أدرّب وأيسّر أقكارًا، ممارسات، ومهارات حياتية متنوعة، وأجعل الحياة الأفضل ممكنة لآلاف الأشخاص. أشارك الآخرين بمهاراتي في الحياة وأجعلها متوفرة للذين يحتاجون إليها. طبّقتُ نموذجًا مشابهًا في تيكنيكول. نعرف كيف نطور الناس وكيف نُمكّنهم بطرائق مختلفة: في الحياة، العمل، المُجتمَع، وهلمّ جرّا».

أضاف ريباكوف أنه يستلم عشرات آلاف الرسائل طلبًا للدراسة عنده.

 

RYBAKOV X10 ACADEMY هي مكان لتلقي ثقافة أساسية، حيث تزدهر الخبرة المهنية ومجموعة من المهارات وتثمر نتائج ملموسة في الحياة. تعرض الأكاديمية تدريسًا وفق برنامج ماجستير في فنّ إدارة المشاريع (MEA) — ثقافة أساسية تتيح للناس أن يطّلعوا على المزيد من الثقافة التقليدية، مثل ماجستير إدارة الأعمال (MBA). فيما يتناول MBA بشكل ممتاز عملية التعليم المؤسَّس على المعرفة (معرفة القواعد، تطبيق القواعد، والإنشاء واستخدام ما سبق أن أُنشئ)، فإنّ MEA يهدف إلى تطوير تفكير في إدارة الأعمال. «الآن فقط اتّضح سبب افتقار الثقافة التقليدية إلى الكفاءة. المشكلة أنها عادةً بلا أساس، أي مجموعة من المهارات الحياتية يُتاح لها أن تزدهر وتصبح مواهب احترافية»، يعتقد ريباكوف. يتأسس التدريس في الأكاديمية على اتّباع المبدأ: هناك أمور لا يمكن نقلها إلا من إنسان إلى إنسان. وفقط من خلال التجربة، ضمن مجال اختصاص المختصّ. بذل ريباكوف جهودًا كبيرة للتأكد من أن تتوفر لدى أعضاء الأكاديمية أفضل الفرص الممكنة للوصول إلى تقنيات للنموّ الهائل في كفاءة تدريب الشبكات العصبية لدى التلاميذ.

 

تهدف RYBAKOV X10 ACADEMY إلى التأكد من أنّ التلاميذ فيها ناجحون بالمقدار نفسه في جميع المجالات التالية:

  • الصيت في المُجتمَع
  • العلاقات مع الشركاء والزملاء
  • العلاقات العائلية
  • السلامة المالية (نموّ الأعمال التجارية)
  • الصحة الجسدية
  • الحالة الداخليّة (الطاقة)

 

تنمّي RYBAKOV X10 ACADEMY المهارات التالية:

  1. عدم السماح بـ «الموت» في أية ظروف، التأكد من عدم حدوث ذلك
  2. كيفية إنشاء شيء جديد مختلف بشكل ملحوظ عن المألوف، كيفية رؤية نقاط نموّ هائل تولد من هذه الأشياء الجديدة واستخدامها إلى أقصى حدّ
  3. كيفية التقدّم إلى مستوى جديد من النموّ يكفل مستوى جديدا من الأمن لوجودك ولأفكارك
  4. كيفية إدراك حدود سلامتك العملية، عدم المخاطرة بـ «الموت» قبل الأوان

 

يستمرّ التدريب في RYBAKOV X10 ACADEMY عشر سنوات. تستغرق مرحلة الاختيار الأولى أربعة أسابيع وتكلّف 50,000 روبل. إذا اجتزتَ هذه المرحلة، تصبح في مرحلة «ما قبل الماجستير» (Pre-master) — مرحلة تستمرّ ثلاث سنوات. السّعر: 900,000 روبل. إذا اكتسب التلميذ المجموعة المطلوبة من المهارات الحياتية، تتيح له لجنة خاصة الدخول إلى مسار الماجستير، الذي يستمرّ ثلاث سنوات. السّعر: 2,000,000 روبل. يلي ذلك تدريب «غراند ماستر» (Grand Master). يستمرّ هذا التدريب أربع سنوات ويكلّف 5,000,000 روبل. تجري الدروس كلّها بصيغة عبر الإنترنت (اجتماعات، محاضرات، «non-seminars»، دراسة، كتابة كتاب، وما شابه، كلّها عبر الإنترنت).

 

هناك حاليّا «غراند ماستر» واحد: إيغور ريباكوف، الذي يدرّس الأساتذة التالية أسماؤهم: أنطون بيستشيكوف (رجل أعمال، مؤسِّس، ورئيس تنفيذي لـ Mozgo SOE، مُؤسِّس محلات الحلاقة Boy Cut، شريك في تأسيس نادي Equium Ural ومقيم فيه)،أليكسي إرشوف (رجل أعمال، مؤسِّس، ورئيس تنفيذي لـ Goodwill، مواطن في نادي Equium)،أليكسي ياستريبوف (رجل أعمال، رئيس تنفيذي، ومشارك في تأسيس مركز الإنتاج Global Media Content، مواطن في نادي Equium)،سيرجي بيكرينيف (مُؤسِّس ومالك للخدمة القانونية الأوروبية SOE، حائز على دكتوراة في العلوم الاقتصادية، خبير في مؤسسة Skolkovo، مواطن في نادي Equium). يعمل الذين في مرحلة الماجستير (Masters) مع الذين قبل الماجستير (Pre-masters)، وهم عشرة حاليّا، يعملون بالمقابل مع تلاميذ وآخرين أنهوا مساق «ادفع نفسك!» من أكاديمية X10 (الذي يجب إنهاؤه لاستكمال مرحلة الاختيار). قريبًا، سنقوم بزيادة عدد الماسترز والبري ماسترز إلى 30، وسيكون لكلّ منهم ما يصل إلى 100 طالب. الهدف هو أن تتّسع RYBAKOV X10 ACADEMY لثلاثة آلاف تلميذ كلّ ثلاث سنوات.

 

يتدرب حاليًّا في الأكاديمية 180 تلميذًا. إضافةً إلى ذلك، أنهى 30,000 شخص مساق «ادفع نفسك!» من أكاديمية إيغور ريباكوف (معهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا) X10. حصل مساق «ادفع نفسك!» على المركز الرابع في تصنيف «المساقات الأكثر شعبية في كورسيرا بين التلاميذ من روسيا 2019».  كما نجح في بلوغ المراكز العشرة الأولى عالميًّا للمساقات الأكثر شعبية التي أُطلقت عام 2019. هذه المعلومات مبنية على البيانات الموجزة الواردة من الخدمة التثقيفية عبر الإنترنت «كورسيرا» عام 2019.

 

يمكنك معرفة المزيد عن نشاط RYBAKOV X10 ACADEMY على الموقع الإلكتروني:  https://x10academy.ru/.

06.07.2020

إيغور ريباكوف يُطلق أغنيته "إنقاذ الحبّ" إلى جانب مدرّج عبر الإنترنت من 1,000 شخص يشاركونه الغناء

في 1 تموز 2020، أطلق إيغور ريباكوف ألبومه الثاني من مشروع ريباكوف الموسيقيّ بعنوان «أفلام سمعية«، الذي يتضمن الأغنية «إنقاذ الحبّ«. الأغنية مميَّزة إلى حدّ كبير إذ أنها سُجّلت خلال فترة الإغلاق 2020. ولخلق تأثير مدرّج يغنّي، غنّى ألف شخص كجوقة عبر الإنترنت إلى جانب إيغور ريباكوف. ثم دُمجت الأصوات كلّها معًا لإنشاء مدرّج عبر الإنترنت — أمر مميّز لسوق الموسيقى الروسية. عام 2016، استخدم دافيد غيتا التقنية نفسها لدى تسجيل الأغنية الرسمية لكأس الأمم الأوربية لكرة القدم 2016.

إيغور ريباكوف: الأغنية «إنقاذ الحبّ«، مثَلها مثَل سائر أغانيّ حول الحبّ، مكرّسة لزوجتي كاتيا. إنها عن الحبّ! ليتَ الجميع يُحِبّون ويُحَبّون! إنها عن السعادة! وبالطبع، سُررتُ أنّ 1,000 شخص كانوا يغنّون معي عبر الإنترنت (بسبب حالة الإغلاق). إنّ الموسيقى توسّع آفاقي. والآن يفهمني أولادي أكثر، يمكنني أن أنقل نصائحي في الحياة عبر موسيقاي، وأن أحفز والدين ورجال أعمال آخرين كي ينجحوا. بطبيعة الحال، يساعدني الإبداع الموسيقي على إيجاد أفكار تجارية جديدة. تحكي كلّ أغنية قصة شخصية أو تفسيرًا إبداعيّا لأمر حدث في حياتي. نعمل الآن على ألبوم ثانٍ يتضمن جميع قصَص حياتي، حتى لا تكرروا نفس الأخطاء … أو ربما تفعلون!»

ولتسويق الألبوم أكثر، صمّم إيغور ريباكوف إعلانًا ترويجيا يحلّ فيه وجه رجل الأعمال محلّ وجه مغني الراب «سيكس ناين» (6ix9ine). يقول الفيديو: «كلّ شيء سيتغير في 1 تموز؛ البعض سيكونون مع والبعض ضدّ. لكنني متأكد من أنّ هذا اليوم سيؤثر في الجميع لأنّني في هذا اليوم سأُطلق ألبومي. كنتُ أعمل فيما كان آخرون يَحْشون أنفسهم. زوم زوم في الصباح، زوم زوم في الليل. تعرفون أين تضغطون في 1 تموز».

استغرق تسجيل ألبوم أفلام سمعية 9 أشهر. وإحدى المميزات الأخرى المثيرة للاهتمام هي الخلفية والتقديم قبل كلّ أغنية — مقطع قصير يهيئ المستمِع لما سيأتي. لهذا السبب يُدعى الألبوم أفلام سمعية — ففيما تستمع إلى الأغنية، يمكنك أن تتخيل وتتصور قصة الأغنية.

يتألف الألبوم من 13 أغنية:

  1. أنت من يختار. جملة تحفيزية من الحياة اليومية تُظهر أهمية الثقة بالنفس وكيف يمكن أن تساعدك على النموّ من التحدّث إلى نفسك إلى التحدّث أمام مدرّج مليء بالناس.
  2. التأثير. قصة حياة إيغور ريباكوف، من بدايته، مرورًا بالطريق التي سلكها، وصولًا إلى حيث هو اليوم. «التوق إلى تغيير كل شيء حولك وتغيير نفسك» أصبح أساس نظرة إيغور ريباكوف إلى العالم.
  3. القوقاز. غناء، غوص في جوّ السفر إلى القوقاز.
  4. تُفّاح. مؤسسة على قصة حقيقية. وهي تخبر كل شيء. «لن أنسى هذه الرحلة ما حييت. توقيع ريباكوف. نهاية القصة». قصة جعلت المؤلف، مع الوقت، أكثر قوة.
  5. لا أدري. أمر يحدث مع الجميع — تريد أن تنام، لكن الموسيقى مرتفعة، وحينها تبدأ المحادثة الجدية.
  6. سيحدث. للأغنية طابعان. الأول محادثة مع أب روحي، فيما يعكس الثاني كلّ شيء يحدث عام 2020.
  7. حُلم الرجال. فاصل عن الأحلام التي يحلمها الرجال.
  8. يوم جديد. أغنية عن رؤيا لمشوار الحياة.
  9. حُلم الفتيات. مقطع موسيقي عن حفلات الرقص المدرسية، حين يتمنى المُضيف الساذج لكن المتفائل «كل الخير».
  10. أُريد. كل شخص يريده على الأرجح، لذلك يمكن أن تُفسَّر أغنية عن المال كرقصة بطيئة رقيقة وساحرة في حفل تخرّج مدرسي.
  11. لأجلها. حين تكون الأغنية لأجلها، تحدث معجزة في تلك اللحظة ويغنّي المئات معك.
  12. إنقاذ الحبّ. جميع أغاني إيغور ريباكوف عن الحبّ مكرّسة لزوجته إيكاترينا. تُغنّى هذه الأغنية المنفردة الجديدة إلى جانب مدرّج عبر الإنترنت.
  13. الصباح اللطيف. قصة من حياة مُبدِعين. ليل. إلهام. أغنية. ثم يدخُل نصفك الآخر…

 

تضمّن تسجيل الألبوم Moscow Gospel Team Voices، مغني الأوبرا في المعهد الموسيقي في فيينا إميل محمودوف، إيغور كوري كالينين، آنا يوسوفا، آسيا سورشنيفا، إيغور  كولونوتوف، فاسيلي غورشكوف، نيكولاي تيسينكو، ألكسندر تارس، أنطون ريكس، وإلغيز عبد الرحمنوف. أنتَج الألبومَ يفغيني تشيرنيخ.

سُجّل الألبوم في ستوديو إيغور ماتفيينكو مع فريق مكوّن من كونستانتين ماتافونوف، الذي يتعاون مع تيماتي، بلاكستار، والكثير من المغنين الشعبيين لأكثر من 15 عامًا.

الألبوم أفلام سمعية متوفّر على جميع المنصّات الرقمية: أبل ميوزك،  Yandex.Music، آي تيونز، جوجل بلاي، VK، بوم، سبوتيفاي، شازام، وهلمّ جرّا. كما يتوفر على الموقع http://rybakovmusic.com/.

 

26.06.2020

الإعلان عن أفضل 3 مشاريع أنصاب تذكارية لأبطال الرعاية الصحيّة المُنقِذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا

الفائزون بمسابقة أفضل مشروع للأنصاب تذكارية لأبطال الرعاية الصحيّة المُنقِذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا هم:

 

  • «الباب الأحمر»، ديمتري سيلينسكي، فنّان، مُصمِّم، سانت بطرسبورغ
  • «الأطباء الثلاثة»، ديمتري بيرمياكوف، مهندس معماريّ، نيجني نوفغورود
  • «الحجر البرونزي»، الفنّان يفغيني بافليوتشينكو، فولغوغراد

 

اختير الفائزون الثلاثة الأوائل بعد جولتَين من المنافسة من قِبل لجنة تحكيم مكوّنة من: ليونيد روشال (طبيب أطفال سوفياتي وروسي)، ديمتري أوزيركوف (رئيس قسم الفن المعاصر، متحف هيرميتاج)، ألكسندر بوروفسكي (رئيس قسم التوجهات الحديثة، متحف الدولة الروسي)، فاسيلي تسيريتيلي (المدير التنفيذي لمتحف موسكو للفنّ الحديث)، صوفيا تروتسينكو (مؤسِّسة مركز WINZAVOD للفنّ المعاصر). 

 

سيحصل كلّ من الفائزين على 100 ألف روبل.

 

ديمتري أوزيركوف (رئيس قسم الفن المعاصر، متحف هيرميتاج):

«إنها مبادرة هامة، لأنّ الوضع حول العالم لا يُصدَّق إنّه مُعقَّد، وستُكتَب كتب وتُنتَج أعمال فلسفية وأعمال فنية عنه.  أعتقد أنّ المسابقة هي المرحلة الأولى من نقاش كبير في عالَم الفنون حول الفيروس والانتصار عليه، حول دور عاملي الرعاية الصحيّة ودور المُجتمَع في دعمهم.  يمكن أن تكون هناك مشاريع أخرى كهذا المشروع، وأعتقد أنّ المُنظِّمين، بعد نجاح المسابقة، ربما يرغبون في المضيّ قُدما وإلى دول أخرى».

 

فاسيلي تسيريتيلي (المدير التنفيذي لمتحف موسكو للفنّ الحديث):

«من المهمّ دائمًا تذكر التفاني والبطولة اللذَين يعرب عنهما عاملو الرعاية الصحيّة الروسي، إذ يكافحون يومًا فيومًا ضدّ هذه الجائحة المريعة التي تجتاح العالم كلّه.  بفضل المسابقة التي بادر إليها مُبادِر خصوصي، المهمّ ذِكرها أيضًا، سيكون هناك نصب تذكاري يمثّل لقرون امتناننا لعاملي الرعاية الصحيّة على عملهم الشاق وإنجازهم الإنساني، للأجيال الحالية والمستقبلية على السواء!»

 

المشارك في الفكرة، المبادر، والمُحسِن إيغور ريباكوف:

«أنا متأكد أنّ قطاع الرعاية الصحيّة العصري لا يمكن أن تكون وظيفته وقائية وداعمة فقط.  فاليوم، لا يقتصر الأمر على الرعاية الصحيّة، بل يشمل أيضًا الثقافة والتطور ذا المعنى للثقافة الصحية البشرية.  اتخذت الجائحة واقعًا جديدًا أصبحت فيه الرعاية الصحيّة صناعة أكثر أهمية تصوغ الإنسانية، حيث كلّ عامل رعاية صحية في هذا العصر هو بطل من نوع جديد.  لقد شهدنا كيف تحوّلت الرعاية الصحيّة خلال أشهر إلى نظام يثقّف الجماهير حول طريقة حياة جديدة، وإلى نظام يرفع الوعي ويطوّر قِيمًا جديدة».

 

المشارك في الفكرة، الفنّان أليكسي سيرغيينكو:

«كان الهدف الرئيسي للمسابقة إثارة موجة من الاهتمام، حتى يفكر الناس بالمشاركة في المسابقة.  في الوقت نفسه، أرغب في الإشارة إلى أننا أنفقنا حتى الآن أكثر من مليونَي روبل في هذه المسابقة، المُكلفة أكثر من الدفع لنحّات محترف على سبيل المثال.  لكنّ هدفنا كان المشاركة الجماعية من مواطنين من حول العالم، وهذا هو ما حقّقناه».

 

مُبدع مشروع «الباب الأحمر»، ديمتري سيلينسكي، فنّان، مُصمِّم، سانت بطرسبورغ:

«قرّرتُ المشاركة في المسابقة لتقديم شيء جديد وحيوي إلى التصميم الروسي.  لدينا عدّة أنصاب تذكارية مُكرَّسة لعاملي الرعاية الصحيّة، ونحن لا نولي الكثير من الاهتمام لهؤلاء العاملين أنفسهم.  والمسابقة مهمة جدا لهذا السبب تحديدًا.  وهناك سبب آخر دفعني إلى المشاركة.  فقد فكّرتُ في المشروع لنحو ساعة، لكنني أكملتُه في مجرد عشر دقائق».

 

مُبدع مشروع «الأطباء الثلاثة»، ديمتري بيرمياكوف، مهندس معماريّ، نيجني نوفغورود:

«علمتُ بأمر المسابقة في الإعلام.  وإذ أُدرك كم مهمّ ومعقد العمل الذي ينجزه عاملو الرعاية الصحيّة خلال جائحة فيروس كورونا العالمية، قرّرتُ المشاركة في المسابقة.  أهمية المسابقة هي إظهار العمل الشاق لعاملي الرعاية الصحيّة، تصميمهم على المحاربة حتى نهزم هذا الفيروس، معركتهم لإنقاذ كلّ حياة، وأحيانًا تضحيتهم بحياتهم لفعل ذلك، وإلهام جيل جديد من المختصّين في قطاع الرعاية الصحيّة.  بصراحة، لم أتوقع أن يصل عملي إلى هذه المرحلة المتقدمة من المسابقة.  فأنا مهندس معماريّ، ولستُ نحّاتًا مُدرَّبًا يستخدم الأشكال المنحنية في العمل. 

عملي متعلق أكثر بالهندسة.  والنصب التذكاري الذي اقترحتُه يمثّل العمل الشاق الذي يقوم به عاملو الرعاية الصحيّة في صراعهم ضدّ فيروس كورونا.  مدخل قاعدة النصب التذكاري هو بشكل صليب أحمر بلون الدم وهو يمثّل الرحلة الشاقة والطويلة لعاملي الرعاية الصحيّة في طريقهم إلى الانتصار على الفيروس.  في النهاية، ينتظر النجاح في القمة.  يُكسَر فيروس كورونا إلى قطع صغيرة ويُهزَم.  يدا عامل الرعاية الصحيّة هما ذهبيتان حقّا، ويمكنك أن تصافحهما إن أردت.  لديّ ابنتان تنموان الآن، وأريد استخدام الجائزة المالية لأريهما مناطق جميلة في بلادنا». 

 

 

مُبدع مشروع «الحجر البرونزي»، الفنّان يفغيني بافليوتشينكو، فولغوغراد:

«سمعتُ عن المسابقة في الإنترنت وقرّرتُ المشاركة.  يمكنني دعم عاملي الرعاية الصحيّة بمجرد إبداع شيء، لأنني فنّان.  حجم نصبي التذكاري هو 3.5 أمتار تقريبًا.  ولتصوّر لحظة، أخذتُ مستشفى فيروس كورونا في كوموناركا».

 

ستُعرَض المشاريع الفائزة قريبًا على نائب رئيس مجلس الدوما فيتالي ميلونوف، وتُناقَش مسألة إجراء عرض في مجلس الدوما.  ستُرسَل مُقترَحات للنصب التذكاري إلى رؤساء بلديات، دول، ومنظمات في روسيا وخارجها.  ويشمل ذلك المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس  أدهانوم غيبريسوس.  كما سيُقام نصب تذكاري في المدن المعنية بالمشاركة تحديدًا.  سيُقام النصب التذكاري الأول في 5 تشرين الأول في يوم الطبيب الوطني. 

 

وقد أعلن منظّمو المسابقة أنّ مركز أفرورا للفنون في سانت بطرسبورغ والسلطات المحلية في محج قلعة عبّرت عن اهتمامها.  إضافة إلى ذلك، تحدّث إيغور ريباكوف عن نيته نصب «الباب الأحمر» في البلدة التي يعيش فيها أقرباؤه، أبريليفكا (موسكو أوبلاست). 

كما ذكر إيغور ريباكوف أنّه مستهد لتمويل 50% من إقامة ثلاثة «أبواب حمراء»، إذا تَولّى ممثّلو المناطق المعنية المسائل التنظيمية. 

تتراوح تكلفة إقامة الأنصاب التذكارية بين 300 ألف روبل («الباب الأحمر») و15 — 20 مليون روبل («الحجر البرونزي»).

 

بدأت مسابقة أفضل نصب تذكاري، المكرَّسة لأبطال الرعاية الصحيّة المنقذين للحياة خلال جائحة فيروس كورونا، بمبادرة رجل الأعمال إيغور ريباكوف والفنان أليكسي سيرغيينكو، في 17 نيسان 2020.  بالإجمال، قُدِّم أكثر من 300 طلب للمسابقة من 93 مُشاركًا، يستوفي 120 منها الأنظمة.  وقد أُرسلت مشاريع من جميع أنحاء روسيا، لا سيّما موسكو، سانت بطرسبورغ، بيرم، ويكاترينبورغ.  كما أتى بعض الأعمال من بلغراد، هلسنكي، ريغا، وجزيرة رودس (اليونان).  وشارَك في المسابقة عددٌ كبير من المحترفين والأشخاص المعنيين بالمشروع.  جدير بالذكر أن أصغر المتسابقين لم يُتمّ العاشرة من عمره بعد.

يمكنكم إيجاد المزيد عن المسابقة في موقع الإنترنت: www.врачи-герои.рф.

 

25.05.2020

قناة إيغور ريباكوف على تيليغرام "عقل ملياردير" هي بين القنوات الاقتصادية والمالية العشرين الأولى

نالت قناة إيغور ريباكوف على تيليغرام، «عقل ملياردير»، المرتبة الثامنة عشرة في تصنيف قنوات تيليغرام الاقتصادية والمالية الثلاثين الأولى لشهر نيسان 2020 وفق عدد المُشاهَدات. التصنيف صادر عن «ميديالوغيا».


إيغور ريباكوف: «الكون جزءًا من التصنيف هو مفاجأة سارّة. تهدف قناتي، (عقل ملياردير)، إلى منح الناس محتوى مثيرًا للاهتمام ومفيدًا. وأنا أستخدمها لتجسيد تفكير الأشخاص الناجحين؛ كيف أفكّر في حالات متعددة. تعلَّم التعامل مع الوضع باستخدام حلول غير متوقّعة وتجنُّب إهدار طاقتك على المسائل الأساسية. لاحِظ واستفِد من الفُرص المتاحة أمامك. ابتكِر ونمِّ نقاط قوتك!»

 

لدى قناة «عقل ملياردير» (@rybakovigor) جمهور مُكوَّن من 36,500 شخص. وقد نال كلّ منشور ما معدّله 25,200 مشاهَدة. يمكنكم معرفة المزيد عن التصنيف عبر متابعة هذا الرابط:

https://www.mlg.ru/ratings/socmedia/telegram/7436/.

17.04.2020

إيغور ريباكوف سيقيم نُصبا تذكاريا لأبطال الحقل الطبي الذين ينقذون الناس من فيروس كورونا

سيُقام نصب تذكاري لأبطال الحقل الطبي في روسيا. بادر إلى المشروع المُبادر إيغور ريباكوف والفنّان أليكسي سيرغيينكو. وهما يعتقدان أّنّ كل اختصاصي صحي هو بطل في الأوقات الحرِجة. بتضافر جهودهما، يريد إيغور ريباكوف وأليكسي سيرغيينكو إقامة نصب تذكاري، مخصَّص لجميع العاملين في الرعاية الصحيّة كمذكِّر للأجيال الحالية والمستقبلية بالأهمية، الإخلاص، والمهنية المذهلة التي أعرب عنها هؤلاء الأشخاص.

إيغور ريباكوف: «قبل مجرد وقت قصير، لم يتصور أحد إمكانية انتشار وباء عالمي. فالهجوم الماكر والفجائي للفيروس شلّ حرفيا العالم كله خلال مجرد أشهر. الاقتصاد ينهار، آلاف الأشخاص يموتون كلّ يوم… وفي خضمّ هذه المعركة غير المتكافئة على البقاء البشري، يحاربون هم — الأطباء — عدوّا غير منظور».

وفق المبادِرَين إلى المشروع، الأطباء الذين يُنقذون حياة الناس من فيروس كورونا هم أبطال حقيقيون في زمن الحرب. فالعاملون في الرعاية الصحيّة، الذين يرتبط عملهم بالرحمة وبالمسؤولية الكبيرة، هم مُقاتِلون يخاطرون بحياتهم وحياة مَن يحبّون. والنصب التذكاري الذي سيُقام لجميع الأبطال الطبيين سيُتيح تذكر بطولة عشرات آلاف الأشخاص، وسيصبح تحية تقدير للمناقب التي يسطّرها الأطباء الآن.

كلّ شخص معني، من أيّ مكان في العالم، مدعوّ للانضمام إلى مبادرة إقامة النصب التذكاري. تمّ إطلاق منافسة بين الأشخاص المبدعين، تدعوهم إلى تصميم نسختهم الخاصة من النصب التذكاري: http://doctors-heroes.com/. وسيحصل مُبدِعو أفضل خمسة مشاريع على 100 ألف روبل لكلّ منهم.

بعد ذلك، ستُختار الدول والمدن التي سيُقام فيها النصب التذكاري. حتى الآن، عبّرت السلطات في بلغراد وهلسنكي عن اهتمامها بالمشروع. وستشهد روسيا إقامة النصب التذكاري في 5 تشرين الأول 2020 — في يوم الطبيب العالمي، يوم التضامن والعمل الفعّال لأطباء العالم كلّه.

أليكسي سيرغيينكو: «تُطلَق اليوم مسابقة النصب التذكاري للأبطال الطبيين، لأنّ الآن هو الوقت للتفكير في التعبير عن الامتنان لجميع العاملين في الرعاية الصحيّة ودعمهم مرّة أخرى في هذه الأوقات الحرِجة. حتّى في فترة حِصار لينينغراد، استمرّت الأوركسترا تعمل، بقي الناس يحضرون مناسبات قوّت روحهم المعنوية وصحتهم النفسية والجسدية. نحتاج اليوم إلى تخصيص أكبر قدر ممكن من الوقت لحالتنا الداخلية — لا لنضع أنفسنا تحت ضغط، لا لنخاف من التغييرات، بل لنقاوم اللامبالاة والأزمة المالية. إيغور ريباكوف وأنا نريد أن نحسّن حالة الجميع من خلال الفنّ!»

من الجدير بالذكر أنّ الفنان أليكسي سيرغيينكو قد أقام نصبَين تذكاريَّين في سانت بطرسبرغ — للإمبراطور الروسي ألكسندر الثاني، ولأول قائد للشرطة في سانت بطرسبرغ أنطون دي فييرا — ما اختير بالتصويت أفضل مشروع اجتماعي في روسيا.

إيغور ريباكوف: «من المهمّ أن يفعل كلّ شخص شيئًا مفيدًا في موقعه ويساعد قدر إمكانه الذين هم في حاجة في هذه الأوقات العصيبة. يمكن لكلّ منا أن يفعل الكثير، لكننا معًا نستطيع فعل كلّ شيء. نرى اليوم أنّ الصحة البشرية كمنفعة عامّة هي في المقدمة، والأطباء أصبحوا أبطال عصرنا. نريد أن ننضمّ إلى مبادرة عالمية لتخليد بطولة الأطباء في الذاكرة التاريخية. لهذا الغرض، سنقيم نصبًا تذكاريا لهم.

كان إيغور ريباكوف سبّاقًا في مكافحة فيروس كورونا ودعم المواطنين منذ الأيام الأولى لهذه الجائحة:

  • اتُّخذت إجراءات للحفاظ على وظائف ما لا يقلّ عن 12 ألف شخص يعملون في شركات إيغور ريباكوف. فهذه الشركات تعيد تدريب المُوظَّفين، تعيد تخصيصهم، وتنقلهم إلى أماكن عمل جديدة، مُطوِّرة قنوات عمل بعيدة.
  • قبل تطبيق العزل الذاتي، سُلّمت كمامات في مدخل SOK أرينا بارك لكلّ شخص يحتاج إليها.
  • تُخصِّص مؤسسة ريباكوف 100 مليون روبل للبرامج التي تدعم المجتمع المدرسي. بادئ ذي بدء، يعود ذلك إلى التعلّم عن بُعد، بما في ذلك مشروع دعم العائلات الكبيرة الذي سيزوّد 500 طفل بحواسيب للتعلّم عن بعد.
  • تجمع قناة إيغور ريباكوف على يوتيوب تبرّعات لمنع اليُتم. وجميع المال الذي يُجمَع خلال ثلاثة أشهر ستضاعفه مؤسسة ريباكوف وتمنحه لـ قرى الأطفال SOS.

 

09.04.2020

إيغور ريباكوف يبدأ بجمع الأموال عبر قناته على يوتيوب لمنع اليُتم الاجتماعي

عبر قناته على يوتيوب، ابتدأ إيغور ريباكوف بجمع المال لمنع تيتّم الأطفال.

 

والآن، أي شخص يريد أن يسأل الملياردير سؤالا يمكنه فعل ذلك. عليكم فقط الاتصال بالبث المباشر لإيغور ريباكوف، التبرع، وطرح سؤال. خلال البث، يريد ريباكوف اختيار مسائل فاعلي الخير والتعليق عليها تحديدًا.  كما ستكون لديهم الفرصة للتحدث مع كبار رجال الأعمال والخطباء المدعوين إلى البث من قِبل المبادر.

 

جرى البث المباشر الأول لجمع المال في 7 نيسان 2020 مع راديسلاف غانداباس، وجُمع خلاله 46 ألف روبل. أما البث الثاني فكان في 8 نيسان 2020 مع أوسكار هارتمان، وجُمع فيه 81 ألف روبل. تُعلَن معلومات حول المبلغ الذي جُمع في نهاية البث في الوصف. إضافةً إلى ذلك، ستُعرَض معلومات ذات صلة في الموقع الذي أُنشئ خصّيصًا من أجل ذلك: ⁦⁩https://sos-dd.ru/rybakovteam/⁦⁩.

بإمكانكم البقاء على اطلاع حول هوية الشخص الذي سيكون في البث المباشر التالي عبر حساب إيغور ريباكوف على إنستغرام أو يوتيوب.

 

بعد ثلاثة أشهر، ستتمّ مضاعفة كل المبالغ التي جُمعت خلال البث المباشر (الدخل من الرسائل المدفوعة والملصقات) من قِبل مؤسسة ريباكوف وإرساله إلى قرى الأطفال SOS الخيرية للمساعدة على منع اليُتم الاجتماعي.

 

«كلّ شيء يتمّ التبرع به عبر يوتيوب ستضاعفه بعد ثلاثة أشهر مؤسسةُ ريباكوف»، قال إيغور ريباكوف، وتابع: «الأولاد الذين لديهم عائلات لا يجب أن يعيشوا في دور أيتام. وأعمال الخير لا يجب أن تكون في الحجر الصحي! الأمور صعبة بالنسبة للجميع حاليّا، خصوصًا قرى الأطفال SOS، حيث يواجه المتبرعون صعوبات. إذا لم نساعد العائلات الآن، خلال الأزمة، فلن يعانوا هم فقط المشاكل، بل نحن أيضا. يمكن أن يزداد عدد الأيتام في البلاد. ويمكننا أن نوقف ذلك. لطالما ساعدت قرى الأطفال SOS هذه العائلات بشكل احترافي، في مناطق كثيرة في أنحاء روسيا. آلاف الأطفال يُنقَذون من اليتم بفضل عملها. أنا على اطّلاع حسن على عملها، لقد زرتُ شخصيا واحدة من قرى الأطفال، وليست هذه أول سنة أقدّم فيها مساعدة لهم».

 

«في هذه الظروف الحالية الصعبة، من المهمّ أن نبقى إلى جانب واحدنا الآخر. فمعًا، يمكننا أن نتغلب على أية صعوبات. إيغور ريباكوف شخص يفهم ذلك بشكل ممتاز. وهذه ليست أول سنة يساعد فيها قرى الأطفال SOS. اليُتم مشكلة بالنسبة لروسيا كلها. فعشرات آلاف الأطفال الذين يعيشون حاليا دون عائلة في مؤسسات الأطفال يعانون من صدمات نفسية شديدة. من حيث الجوهر، هم محرومون من الطفولة الطبيعية»، يقول نيكولاي سلابزانين، المدير الوطني للّجنة الروسية لقرى الأطفال SOS، ويتابع: «لا تقدّم قرى الأطفال SOS التنشئة العائلية للأولاد الذين يُترَكون دون عناية أبوية فحسب، بل تعمل أيضًا على منع اليُتم عبر العمل مع العائلات التي تعيش أزمة ووقف تفكّكها. شكرًا لكل شخص يساعدنا اليوم. فدون مساعدتكم، لا يمكننا أن نكمل عملنا».

 

برنامج منع اليُتم الاجتماعي «تقوية العائلات» هو أمر استراتيجي يركّز عليه عمل قرى الأطفال SOS في روسيا. يعمل البرنامج اليوم في سبع مناطق روسية: موسكو ومنطقتها، سانت بطرسبرغ، قازان، فولوغدا، بسكوف، مورمانسك، وأورلوف. بحلول آذار 2020، كانت قد دعمت 1,534 عائلة لديها 2,318 طفلًا. بالمجموع، أُنقذ أكثر من 14,000 طفل من اليتم منذ بدء البرنامج.

تساعد برامج «تقوية العائلات» العائلات التي يمكن أن يخسر فيها الأولاد الرعاية الأبوية. فالمختصون يقومون بعمل شامل مع العائلة ويساعدون الوالدَين على الرعاية بالأطفال. ولا يتم هذا العمل مع والدي الأولاد فقط، بل أيضًا مع جميع الأقرباء لجعل نمو الولد وتطوّره في بيئة عائلته الخاصة مريحًا قدر الإمكان. المساعَدة التي تُقدَّم للعائلات والأطفال الذين يدعمهم البرنامج هي مجّانية. وهذا العمل ممكن بفضل التبرعات الخيرية من شركات وأشخاص يدعمون قرى الأطفال SOS.

 

04.04.2020

"ثروة بطل بطولة القتال النهائي (UFC) حبيب تعادل 100 مليون دولار، وهو سيعتزل قريبًا" - هذا ما قاله والد حبيب ومدرّبه، عبد المناف نورمحمدوف، لإيغور ريباكوف

«جنى حبيب نورمحمدوف 100 مليون دولار خلال مسيرته؛ إنه سيعتزل خلال سنة أو اثنتَين، وسيحل محله إسلام ماكاشيف». هذا ما أخبره عبد المناف نورمحمدوف، والد حبيب ومدربه، للملياردير والمدوِّن إيغور ريباكوف في قناته على يوتيوب، كما تحدّث عن مقدار ما يجنيه مقاتِلو بطولة القتال النهائي بالإجمال.

مَن سيحلّ محل حبيب؟

عبد المناف نورمحمدوف: سِجلّ حبيب هو 16 — 0؛ لقد بدأ يفوز منذ نزالاته الأولى. 1، 2، 3، لقد فاز بـ 5 نزالات. بعد سلسلة عدم هزيمة لـ 5 نزالات، يُعطى أي أجنبي نزال ترشيح بعد ذلك، ويكون النزال التالي على حزام، أما حبيب فقد حصل على ذلك بعد نزاله العاشر. الأمر نفسه ينتظر إسلام ماكاشيف. لم يكن لأيّ مقاتل في تاريخ بطولة القتال النهائي (UFC) ماراثون طويل كهذا من سلسلة الانتصارات للوصول إلى اللقب. لقد جاهَدا من أجل ذلك، عانيا من أجل ذلك، واستحقا ذلك. لهذا السبب، لا نريد أن نستسلم. نريد أن يبقى لقب 70 كيلوغرامًا في روسيا لسنوات طويلة. لديّ مقاتِلون موهوبون قادمون الواحد بعد الآخر. إذا أحصيتَ عدد المباريات التي فاز بها خابيلوف، حبيب، وإسلام، فهم الثلاثة الأوائل في العالم. لديّ مقاتِل آخر لأخذ مكان حبيب من حيث حزام البطولة.

كم يجني إسلام ماكاشيف؟

إيغور ريباكوف: تحدّث عبد المناف كثيرًا حول كيف تعرف إلى أين أنت ذاهب؟

إسلام ماكاشيف: أنا أتدرب، أحاول ألّا أخيب الآمال الموضوعة عليّ. الآن أتدرب من أجل خصم.

إيغور ريباكوف: الخصوم… كيف تنتظرهم، هل عليك الإيقاع بهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: ستة انتصارات على التوالي، هل علينا الإيقاع بهم؟ أعطِ الأفضل فقط.

إيغور ريباكوف: كم تجني الآن؟

إسلام ماكاشيف: لقد وقّعتُ عقدًا بقيمة أكثر من 150 ألف دولار — 80+80. يعتمد الأمر على الأداء الذي تقدّمه.

إيغور ريباكوف: هل هذا أفضل مما ابتدأ به حبيب؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم، بدأ حبيب بـ 8+8.

إسلام ماكاشيف: لقد ابتدأتُ كذلك، 10+10 آلاف دولار، 12+12. كانت هذه العقود الأولى ثابتة. بإمكانك أن تقول إنني أتممتُ عقدَين، والآن مُنحتُ عقدًا ثالثًا. إنهم يرون أي مقاتل أنت. فربما تكون مقاتلا سيئا، لكنك تدردش، تتكلم، تمنح النزالات ضجة، تبيع نزالات، هكذا يمكن أن يُدفَع لك الكثير.

إيغور ريباكوف: عبد المناف، متى سيكون نزال؟

عبد المناف نورمحمدوف: أظن في نزال واحد. الآن، إذا تغلب على أحد المقاتلين قبل الوقت، سيكون عليهم إعطاؤه واحدًا من أفضل 10 مقاتلين؛ لن يكون لديهم أي خيار.

إيغور ريباكوف: ومتى سيكون النزال التالي؟

إسلام ماكاشيف: نخطّط أن يكون في نفس المسابقة مع حبيب، في 18 نيسان.

 

كم يجني المقاتِلون؟

إيغور ريباكوف: عبد المناف، هل يمكنك أن تخبرني شيئا؟ أرى العديد من المقاتلين الشبّان. ليس لديهم دخل. إنهم يأتون إلى المدرسة هنا، يحتاجون إلى مكان للسكن، يستأجرون شقة أو يعيشون في مساكن الطلبة. علامَ يتأسس دخل المقاتل؟

عبد المناف نورمحمدوف: لديّ 14 مقاتلًا هنا راتب كلّ منهم 50 ألف روبل.

إيغور ريباكوف: هل سبق أن تمّ اختيارهم؟ مَن هم الذين اخترتَ الاستثمار فيهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: تدفع بطولة قتال غوريلا رواتبهم. 14 مقاتلًا، مدرِّبان.

إيغور ريباكوف: إذًا، هل تُوقّع مع رُعاة؟

عبد المناف نورمحمدوف: بالتأكيد. هناك غوريلا، هناك ريبوك، يموّلان الشباب. هذا هو المقدار: 20 — 22 شخصًا يحصلون على رواتب.

إيغور ريباكوف: نحو 50 ألفًا؟ هل هذا كافٍ؟

عبد المناف نورمحمدوف: لنقُل إنّ مقاتلي بطولة القتال النهائي (UFC) يوقّعون عقدًا حصريّا. إنهم يكسبون أكثر. لكنّ المدخول المتوسط من النزال هو 300+300 (ألف روبل)، 250+250. عن معركة الليلة يكسبون 10,000.

 إيغور ريباكوف: بالروبل؟ عن معركة الليلة — 10,000 دولار. حسنًا. لنقُل إنّ هذا المبلغ هو لرياضي أو مقاتل في الدرجات الدنيا. يبدأ بـ 100+100. يبدأ القتال من أجل 200,000 روبل.

هذا جيد لمقاتل شاب. يعادل هذا 4 رواتب جيدة لمواطنين. في نزال واحد. لا أظن أن هذا سيئ لهاوٍ مبتدئ.

إيغور ريباكوف: والمقاتلون الذين ليسوا في العرض بعد، كم هو دخلهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: هناك 3 نزالات في السنة. وإذا كنت محظوظا وسجّلت انتصارا كبيرا — 4 نزالات. هذا هو الحدّ الأقصى. الناس يقاتلون في الـ  UFC كل سنة، وبالنسبة لمقاتل روسي جيد هذا هو الحدّ — 100 ألف دولار.

إيغور ريباكوف: وعليك أن تعيش بهذا، تشتري أقراصًا للعلاج.

عبد المناف نورمحمدوف: دعنا لا نتحدث عن المبلغ الذي ينفقونه خلال التدريب. أو كيف يتعافون إذا تعرضوا لإصابة، وما شابه ذلك. إنهم يغطّون نفقاتهم. الاستعداد، الفريق. ما تكسبه تنفقه.

إيغور ريباكوف: إذًا، هم يُفنون أنفسهم؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم.

 

كم يجني حبيب؟

إيغور ريباكوف: هل حبيب ثريّ الآن؟ بعد 28 — 0؟

عبد المناف نورمحمدوف: من حيث الخبرة، نعم. من حيث المال، هناك ملايين الناس الذين لديهم مال أكثر، ولكن من حيث المكانة، أظن أنه الرقم 1 في روسيا.

إيغور ريباكوف: إذا قدّرت مجلة فوربس ثروة حبيب الآن، كم تكون؟

عبد المناف نورمحمدوف: لا أستطيع أن أقول بالضبط. لأكون صادقًا، لا أدري كم هي.

إيغور ريباكوف: حسنًا. 10 ملايين دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: أكثر.

إيغور ريباكوف: 50 مليون دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: أكثر أيضًا.

إيغور ريباكوف: 100 مليون دولار؟

عبد المناف نورمحمدوف: قريب من ذلك.

إيغور ريباكوف: إذًا نحو 100 مليون دولار.

 

متى سيعتزل حبيب؟

إيغور ريباكوف:  كل رياضي أو مقاتل يعتزل في وقت ما، وحبيب ليس استثناءً. أنت تعرف متى سيأتي هذا الوقت. متى؟

عبد المناف نورمحمدوف: هناك سنة أو سنتان متبقيتان، وعلى حبيب أن يعرف أن هناك المزيد من الشبّان المتعطشين.

إيغور ريباكوف: حبيب يفهم ذلك؟

عبد المناف نورمحمدوف: نعم. ولكن الأمر الوحيد هو أن على حبيب أن ينسّق اعتزاله مع فريقه. إنه وقت تعليق القفازات.

إيغور ريباكوف: كم نزالًا سيكون بعد؟

عبد المناف نورمحمدوف: أظن اثنان أو ثلاثة.

إيغور ريباكوف: يعني ذلك أنّ حبيب سيعتزل بعد النزال مع فيرغسون؟ 

عبد المناف نورمحمدوف: كلا

شاهِد المقابَلة الكاملة عبر الرابط التالي:https://www.youtube.com/watch?v=ba_CqbUveKs.

 

18.03.2020

إيغور ريباكوف يقدّم كمامات طبية لكل من يريد في SOK أرينا بارك

«في هذه اللحظة، أرى كم هو صعب الحصول على كمامة طبية. عليك أن تدفع مبلغا طائلا، وإلا لن تحصل على واحدة. لهذا السبب اشتريتُ كمامات بالجُملة، وأنا أقدّمها للذين يحتاجون إليها»، يقول الملياردير إيغور ريباكوف.

 

بدأ التوزيع في 18 آذار في مكاتب الاستقبال الذكية في SOK أرينا بارك. للحصول على 3 عُلب من الكمامات فورًا، عليك أن تسجّل مسبقًا باستخدام استمارة خاصة https://calendly.com/igor_rybakov/corona وأن تصل في الوقت المحدّد. يقول إيغور ريباكوف: «لقد أدخلْنا نظام تسجيل لتجنّب التجمعات الكبيرة من الناس، لأنه ما الفائدة من الكمامات إذا كان الناس سيتجمعون خلال التوزيع وربما يُعْدون أحدهم الآخر؟ هناك حاليّا طلَب كبير على الكمامات، ولدينا عبء عمل كبير جدّا، إذ يأتي نحو 100 شخص يوميّا. هناك فاصل زمني مدته 5 دقائق بين المواعيد، إذ يأتي الشخص، يُبيّن تسجيله، نعطيه الكمامات، ثم يغادر. لدينا مهمة: إنتاج خط توزيع كمامات منظّم جيّدًا. وقد أنجزنا المهمة. لقد خصّصتُ حتى الآن مليون روبل لشراء الكمامات، وسأزيد المبلغ إذا دعت الحاجة».

 

«لتوزيع الكمامات هدفان: التقليل من قلق الناس وهلعهم، والكون قدوة في السلوك لتحقيق السلام النفسي والتخفيف من هموم الناس.  بذلك أعطي مثالًا لكيفية التصرف خلال أزمة. أنا أنشر «فيروس» المشاركة البناءة في مكافحة فيروس كورونا. آمل أن يصبح هذا الحدث والمبادرون الذين انضموا إليه أمثلة لتصرفات مشابهة في مجالات مسؤوليتهم، في شركاتهم»، يقول إيغور ريباكوف، ويتابع: «في الأوقات الحرجة، من المهم أن تكون قُدوة حسنة. أتمنى أن تكون هناك نقاط توزيع كمامات في مبانٍ حكومية وفي شركات. أودّ أن أدعو جميع الشركاء: أيها الأصدقاء، يمكنكم أنتم أيضًا أن تستخدموا مالكم لشراء الكمامات وتوزيعها». تمّ دعم المبادَرة من قِبل العديد من المبادرين، بمَن فيهم شريك إيغور ريباكوف في PRYTEK أندريه ياشونسكي، ونيكيتا سكريابين الذي أحضر آلاف الكمامات إلى SOK.  كما أتى ديميتري بالونوف (من Avent Servis) إلى الحدث معلنًا أنه سينضمّ إلى الحملة ويبدأ بتوزيع الكمامات في تشيليابينسك.

 

«الأمر الأهم هو عدم الهلع! فمهما حدث، سنتجاوز كلّ هذه الأزمات، سنهزمها! لنفعل كلّ ما في وسعنا. يمكن لكلّ منا أن يفعل الكثير، لكننا معًا نستطيع فعل كلّ شيء» يؤكّد إيغور ريباكوف.

07.02.2020

شركة الاستثمارات Prytek تمتلك الحصة المسيطِرة في منصة GlobalFintechSolutions عبر شراء أسهم إضافية من Da Vinci Capital

مجموعة Prytek، التي شارك في تأسيسها إيغور ريباكوف، تمتلك الحصة المسيطرة في GlobalFintechSolutions (GFS) مِن صندوق Da Vinci Pre-IPO، صندوق استثمار تُديره Da Vinci Capital. بعد الصفقة، ستُسيطِر Prytek على أكثرية الأسهم، فيما تبقى Da Vinci Capital حاملة أقلية من الأسهم عبر بُنى أخرى.
GFS هي منصة تكنولوجيا مالية أُسّست عام 2017، وهي تركّز على نقل التقنيات المالية العالمية إلى أسواق ناشئة. لدى GFS تراخيص حصرية لمنتجات تكنولوجية من أجل الاستمرار في نقل التقنيات إلى أسواق قليلة الاختراق وذات احتمالات نموّ مرتفعة.
للشركة مكاتب تمثيلية في لوكسمبورغ، روسيا، وإسرائيل.
إيغور ريباكوف، المؤسِّس الشريك لـ Prytek:
«يتغيّر العالم بسرعة، خصوصًا بالنسبة للسوق التكنولوجية المالية العالمية. أردنا أن نؤكّد السيطرة على GFS لاستخدام هذه المحفظة القيّمة للتوسّع إلى الأسواق الدولية. تقنيات البحث والتطوير التابعة لـ GFS هي أفضل الأصول العاملة في السوق المالية السريعة النمو التي تمرّ باختلال تكنولوجي».
أندريه ياشونسكي، المؤسِّس الشريك لـ Prytek، الشريك الإداري:
«إنّ حيازة أغلبية الأسهُم في مجموعة GFS هي صفقة واعدة. للأصول إمكانية نموّ هائلة، ونحن متحمسون حيال فرصة تنمية هذه الأصول إلى نجاح عظيم».
أوليغ جيليزكو، الرئيس التنفيذي لـ Da Vinci Capital، الشريك الإداري:
«أدركنا أحد أسرع المَخارِج في تاريخنا، إذ استثمرنا فقط في 2018. يتيح لنا المخرج الجزئي أن نحصل على الأرباح ونظهر عائدات إيجابية، هي حاسمة لكلّ مدير صندوق»، يقول. ويتابع: «نظنّ أنّ السوق المالية التكنولوجية تبقى واحدة من أكبر الأسواق وأسرعها نموّا في العالم، وننظر بشكل إيجابي إلى المستقبل».

حول GlobalFintechSolutions (حلول مالية تكنولوجية عالمية)
GlobalFintechSolutions هي شركة استثمار قابضة في مجال التكنولوجيا المالية، ومزوّد للبرمجيات ومنتَجات الخدمات للمصارف التجارية، شركات التأمين، شركات السمسرة والإدارة، والشركات الأخرى في القطاعات المالية وغير المالية. تشمل مجموعة مُنتَجات الشركة حلولًا للشركات التكنولوجية الرائدة في أوروبا وإسرائيل، مثل Way2VAT وPayK (ex. CoBox, PayBox)، TipRanks، Scanovate، Ezbob، HopOn، Jassby، CallVU، OpenLegacy، PayMe. المُؤسَّسات المالية وشركات التكنولوجيا العالمية الرائدة، مثل: Krok، Softline، BSS وغيرها هي بين زبائن GFS الحاليين وشركائها.
http://gfs-technologies.com
حول Prytek
Prytek، شركة سنغافورية، مع نموذج تجاري ابتكاري يستفيد من ذراعَي أعمال تجارية تآزريَّين: ذراع استثمار ذكية وتوزيع لامركزي وذراع تنمية أعمال تجارية تخدم شركات السندات الخارجية. يمكّن ذلك Prytek من قياس الأعمال التجارية بسرعة مع خطوط جديدة من الأعمال التجارية وفُرَص المبيعات. تستثمر Prytek في شركات أحدث التكنولوجيات في صناعات التكنولوجيا المالية، الموارد البشرية، الذكاء الاصطناعي، السايبر، الثقافة، والإعلام.
المكتب الرئيسي لـ Prytek هو في سنغافورة، مع مكاتب تمثيلية في موسكو، إسرائيل، الهند، بولندا، والمملكة المتحدة.
http://prytek.com
حول Da Vinci Capital
Da Vinci Capital هي مدير سندات خصوصي للأسواق الناشئة الرائدة. بدعم من البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية ومستثمِرين مؤسَّسيين رئيسيين آخَرين، لدى Da Vinci Capital أكثر من 400 مليون دولار من الأصول تحت إدارتها.
تشمل استثمارات الحافظة الحالية لـ Da Vinci Capital خدمة النقل حسب الطلب GETT؛ منصة الشراء الإلكترونية B2B-Center؛ وكالة التجميع First Collection Bureau؛ منصة الاستثمار البديل وصندوق المؤشرات المتداوَلة ITI Funds؛ سمسار التكنولوجيا المالية والتجارة ITI Group؛ مزوّد خدمات تكنولوجيا المعلومات العالمية Softline؛ استشارات التكنولوجيا العالمية DataArt؛ وشركات معتمِدة على التكنولوجيا سريعة النموّ.
تشمل المَخارج الحالية EPAM Systems Inc. (NYSE:EPAM) و Moscow Exchange (MCX:MOEX).

http://www.dvcap.com

2020.04.02

جائزة ريباكوف - تسمية الحائزين على "جائزة نوبل لفاعلي الخير في التربية"

في أمسية احتفالية في موسكو في 2 شباط 2020، أُعلنت أسماء ثلاثة حائزين على جائزة ريباكوف — جائزة دولية للمُبادِرين، فاعلي الخير، والمُستثمِرين المؤثِّرين في التربية. سبق أن سمّاها المجتمع المهني «جائزة نوبل لفاعلي الخير في التربية».

كان الحائز على جائزة ريباكوف الكبرى بمقدار مليون دولار عبدول عبدالكريموف، روسيا، مُنشئ المركز الثقافي الابتكاري «لوميناري»  (Luminary) في قرية خروغ، داغستان. المميزات الرئيسية في المركز هي الحضور المجاني، المقاربة التي تدمج بين التخصصات، والتعليم النموذجي الذي يشمل أصحاب مهَن من الدولة كلها. عبدول عبدالكريموف هو فاعل خير في مؤسسة التنوير (Prosveshcheniye Foundation)، دُعي باسم المعلّم المُكرَّم في داغستان، محمود عبدالكريموف. وفق شروط الجائزة، يستخدم الفائز بالجائزة الكبرى المال لزيادة رأس المال المتوفر لمنظمته التربوية وخدمة رسالتها. من هذا الرقم، 100 ألف دولار هي تقديرية، لتُستخدَم كما يرغب الفائز. في المراسم، وعد عبدالكريموف علنًا بفتح 50 مركز تنويري خلال 5 سنوات بمساعدة المجتمع التجاري.

تلقى فائزان آخَران 100 ألف دولار لكلّ منهما:

أولغا زوبكوفا، روسيا، بيرم، العقل المدبّر الأيديولوجي ورئيسة جمعية التنمية التربوية «تيترادكا دروزبي». تُستخدَم برامجها التربوية لإنشاء بيئة شاملة في 24 دولة. تدعم الجمعية المبادرات البارزة المشتركة اجتماعيا للمراهقين ذوي القدرات والحاجات المتعددة. أعلنت زوبكوفا أنها تحضّر لإطلاق امتياز يُتيح للمدارس أن تصبح مراكز للبيئة الشاملة ضمن المجتَمعات المحلية.

بوريس بولاييف، الولايات المتحدة، مؤسِّس مشارك في المنظمة التي لا تبغى الربح Educate!، التي تقوم بإعادة توجيه التربية المدرسية في إفريقيا، مركّزة على القيادة، ريادة الأعمال، ومتطلبات اقتصاد القرن الحادي والعشرين. الهدف هو أن يُنشئ الشبّان مشروعا تجاريا أو يجدوا مهنة عصرية مباشرةً بعد المدرسة. تتعاون المنظمة مع المدارس والحكومات في كينيا، أوغندا، ورواندا، حيث تساعد Educate! ما يقارب 50 ألف طفل في المدارس. قال بولاييف إنه سيوصل Educate! إلى ثلث المدارس الثانوية في أوغندا (1000 مدرسة) عام 2020 ويساهم في الإصلاح التربوي في رواندا.

أُسّست جائزة ريباكوف الدولية عام 2019 عبر إيغور وإيكاترينا ريباكوف، مؤسِّسَي صندوق ريباكوف، الذي رسالته هي إعادة تشكيل التقليد لتطوير المجتمع بأيديهما الخاصّة. وهدفها هو تركيز الانتباه على المبادرين، العاملين في المجال الإنساني، وفاعلي الخير، الذين يعملون بمبادرتهم الخاصة كقُدوة تُطوّر المدارس، ليس فقط كأماكن للمعرفة، ولكن أيضًا كمراكز للجذب والتنمية للمجتمع المحلي.

شملت لائحة جائزة ريباكوف 16 مرشّحًا من سبع دُوَل. حُدّد المرشَّحون بواسطة لجنة اختيار، واختير اثنان منهم في قمة فوربس دون 30 في أوروبا في برلين. بالمجمل، قُدّم 460 طلبًا من أكثر من 40 دولة.

لجنة التحكيم الدولية مُمثَّلة بفاعلي خير، رجال أعمال، وناشطين اجتماعيين مرموقين من حول العالم. شملت لجنة التحكيم: راندال لين — مسؤول المحتوى الرئيسي في فوربس ميديا، محرّر مجلة فوربس، أسامة عبيدات — المسؤول التنفيذي الأول لأكاديمية الملكة رانيا للمعلمين، هاري باترينوس — مدير الممارسات لمنطقة أوروبا ووسط آسيا في الممارسة التربوية الدولية للبنك الدولي، فيكاس بوتا — مؤسّس «Mission Education»، رئيس سابق لمؤسَّسة فاركي، سافينا حسين — المؤسِّسة والمديرة التنفيذية لـ «Educate Girls»، تاتيانا باكالشوك — المؤسِّسة والرئيسية التنفيذية لـ «Wildberries»، ماغومد موسايف — رئيس تحالف المشاريع الدولي (Global Venture Alliance).

إيكاترينا ريباكوفا، رئيسة مؤسسة ريباكوف، مؤسِّسة شريكة لجائزة ريباكوف:

«قبل خمس سنوات، كنتُ أكثر قلقًا بكثير بشأن المستقبل ممّا أنا الآن. ولكنّ كل شيء تغيّر حين أصبحتُ أملك رؤيا، حُلمًا. أريد أن تتوفر أماكن كثيرة قدر الإمكان يمكن فيها للأولاد أن ينموا دون خوف وعدوانية، وأن يدرسوا دون يكونوا تحت ضغط. أريد أن نعلّمهم أن يكونوا منسجمين مع ما نريدهم أن يَعلَموه. أريد أن أن تكون المدرسة من أجل الأولاد، لا الأولاد من أجل المدرسة. مع قدوم هذا الحلم، لم أعُد مستهلِكة، بل أصبحتُ شريكة في البيئة الدراسية. وجميع المشاركين في جائزة ريباكوف هم أيضًا شركاء ومُبدِعون في البيئة الدراسية. نريد أن نشجّع الناس على أن يكونوا مشاركين، أن تكون لديهم مسؤولية تجاه العالم الذي نعيش فيه. من أجل مستقبلنا المشترَك. ومستقبلنا يكمن في مقاعد المدرسة حاليّا».

إيغور ريباكوف، رئيس مجلس إدارة مؤسسة ريباكوف، مؤسِّس شريك لجائزة ريباكوف:

«نريد أن يصبح الوالدون، المعلّمون، طلّاب المدارس، والخرّيجون جزءًا من بيئة واحدة. أتخيل مدرسة يرى فيها الأطفال والمراهقون مستقبلهم كخرّيجين لهذه المدرسة. طلّاب المدارس مهمّون جدّا، ويمكن أن يكون صعبًا جدّا عليهم أن يلتقوا ببالغ يمكن أن يثقوا به. مع ذلك، حين يكون بالغ قد جلس على نفس المقعد الذي تجلس عليه، يسهُل عليك أن تثق به. لذلك، حين يعود الخرّيجون لزيارة المدرسة، يمكنهم أن يجعلوا سبب الذهاب إلى المدرسة واضحًا للتلاميذ. يعزّز ذلك ثقة مُدير المدرسة بأنّهم سيحقّقون أهدافهم. بالنسبة للمعلمين، يمنح ذلك معنى لجهودهم واعترافا بها. كما يقلّل قلق الوالدين. ثم تكتسب المدرسة أمرًا جديدا، بالغ الأهمية. فهي تصبح مركز المُجتمَع، حافز التغييرات الحيوية في المُجتمَع. نريد أن يحدث ذلك وأن يصبح جزءا من التقاليد. واضعَين هذا الهدف نصب أعيننا، أسَّسنا إيكاترينا وأنا جائزة ريباكوف الدولية».

سافينا حسين، المؤسِّسة والمديرة التنفيذية لـ «Educate Girls«، رئيسة لجنة تحكيم جائزة ريباكوف:

«نُظمّت جائزة ريباكوف ببراعة. فلديها لجنة تحكيم قوية ذات إجراءات مبسطة ومعايير انتقاء واضحة. كانت جودة المشاريع المشمولة في القائمة النهائية — من حيث الابتكار، قابلية التوسّع، وقابلية التكرار — ممتازة. أثّر فيّ وألهمني كون جميع المرشّحين في القائمة النهائية ذوي إمكانية على تحسين البيئة التربوية العالمية. فيما نحاول تحقيق الهدف الرابع للتنمية المُستدامة كما أعلنت عنه الجمعية العامّة للأمم المتحدة بأنه «تربية ذات نوعية جيّدة للجميع»، ونصوغ مستقبل الأجيال الجديدة، سنكون بحاجة إلى الكثير من هذه المبادرات التي في وسعها منح قوة دفع لمشاريع اجتماعية ابتكارية. آمل أن تُلهِم الطاقة التي يُحضِرها إيغور وإيكاترينا ريباكوف إلى الجهاز التربوي الآخرين وتُقنعهم أن ينضمّوا إلى هذه الحركة!»

أسامة عبيدات، المسؤول التنفيذي الأول لأكاديمية الملكة رانيا للمعلمين، عضو لجنة تحكيم جائزة ريباكوف:

«آمل أن تكتسب جائزة ريباكوف مكانة رسمية كـ «جائزة نوبل للجهات الخيرية في التربية» وتصبح إحدى أهم الجوائز الاعتبارية في العالم. إيغور ريباكوف هو أحد أبرز فاعلي الخير في مجال التربية. ما يفعله إيغور وإيكاترينا ريباكوف بالغ الأهمية والعظمة. آمل أن يتمثل بهما أشخاص آخرون ذوو عزيمة قوية. في القائمة النهائية لجائزة ريباكوف، رأيتُ الكثير من المبادرات الممتازة والقادة المميّزين، وأتمنى لهم النجاح. أومن بالتعاون الدولي لدعم المناطق المحتاجة، لذا أثّرت فيّ كثيرًا نشاطات إصلاح التربية والتعليم في إفريقيا. أومن أيضًا بالمساواة، لذا أتذكر المشاريع التي تقلّل عدم المساواة في الوصول إلى الثقافة بين المناطق الريفية والمدن الكبرى، وقد أبلت بلاءً حسنًا».

عبدول عبدالكريموف، مُنشئ مركز الثقافة التنويري، الحائز على جائزة ريباكوف الكبرى لعام 2020:

«إنّ الفوز بجائزة ريباكوف ليس مسألة المبلغ ولا الجائزة. إنه مسألة المشاركة في ظاهرة ستُنشئ مستقبلًا لروسيا، كدولة سعيدة وعظمى. دولة فيها الثقافة، رأس المال البشري، وحقوق الإنسان هي الأولوية العظمى. دولة حيث يُنشئ الأشخاص الناجحون اقتصادًا يحقّق فيه كلّ شخص الفائدة. فكرة «لوميناري» هي فكرة أبي، الذي كان مدرّسًا في مدرسة لـ 50 عامًا. أنا، عائلتي، إخوتي، أقربائي، وأصدقائي أنشأنا مُجتمَع الـ  «لوميناري». وقد فعلنا ذلك لأننا لم ننتبه في بادئ الأمر إلى هذه الفكرة، لكنّ والِدي أصرّ عليها. ولكن حين تذوّقنا ما كنّا نفعله تابَعنا، وأعِد أننا سنستمرّ».

كان البنك الدولي ومنظمة اليونسكو لتقنيات المعلومات في التعليم شريكَين في الجائزة. وكان الشركاء الإعلاميون فوربس ميديا و RBC. وعملت PwC كمدقّقة حسابات مستقلّة.

23 كانون الثاني 2020

إيغور ريباكوف يتبرع بمليون دولار أمريكي لمدرسة طفولته

تبرّع الملياردير إيغور ريباكوف بمليون دولار أمريكي لمدرسة طفولته رقم 56 في مغنيتاغورسك.
إيغور ريباكوف:
«أنا خرّيج ممتنّ للمدرسة رقم 56، لذا أريد أن أنجز درسي في المدرسة وأعبّر عن شكري الأبدي بسخاء! إنني أتبرع بمليون دولار لإنشاء رأسمال محدّد الغرض. نحن الخريجين الممتنين — الوالدين، المدرّسين، المدّرسين الخصوصيين، المُديرة، والطلاب — لدينا هدف مشترك: تنشئة خريجين ممتنّين جدد!
في الواقع، إنّ تنشئة خريجين ناجحين وممتنين هي هدف المدرسة ووسيلتها، إنها الإجابة لجميع تحديات عصرنا. في الواقع، كان الخريجون الممتنون لمدرستي مَن منحني بطاقتي إلى النجاح قبل 30 عامًا. فالمدرسة ككلّ، المكان الذي يكتسب فيه المعلّمون، التلاميذ، والخريجون صفاتٍ غير متوقعة، هي الإجابة لجميع تحديات عصرنا. إنها ما يُقلّص مخاوف الوالدين بشأن ما يخبّئه المستقبل لأولادهم. إذا كان لدى المدرسة الكثير من الخرّيجين الممتنين، يملأ ذلك المعلّم فخرًا في عمله. هذا ما يقوّي قناعة المدير بأنه سيحقق مؤشرات الأداء. وهذا ما يجعل سبب الذهاب إلى المدرسة واضحًا للتلاميذ. ففي النهاية، ما نريده جميعًا هو أن يكون أولادنا ناجحين! والخريجون الناجحون هم خريجون ممتنّون!
هناك أمر في الحياة ينتقل من شخص إلى آخر: الفهم البشري العميق. يمكننا أن ننقل شيئًا أعظم من مجرد الخبرة، المعرفة، الدعم، المال، أو أنفسنا. فيمكننا أن ننقل شيئًا يتجاوز كل ذلك — شيئًا يوحّدنا جميعنا حقّا. في هذه اللحظات، نصبح أفضل بصِدق. في هذه اللحظات، يمكننا أن نشعر بالإلهام والقوة التي تلازمنا طيلة حياتنا! لا أعرف ماذا يُدعى ذلك. لا أدري. إنني أدعوه التنوير البشري الأسمى.
الآن، نعرف جميعنا ما علينا أن نفعل — معًا في هذه المدرسة سنثقّف خريجي المستقبل الممتنّين! والآن بعد أن أدركنا ما نريد، سنبني معًا المستقبل الذي نستحقّه!»

مُديرة المدرسة رقم 56، إيلينا كادوشكينا:
«جعلتني الأنباء مبتهجة! فمن الرائع أن يكون لدى مدرستنا خريجون ممتنّون!»

ستُستخدَم الموارد في 3 مجالات رئيسية:
— سيُخصَّص 30% لمنَح للطلاب،
— سيُخصَّص 30% لرواتب المعلّمين،
— فيما يُخصَّص 40% لإرشاد خريجين ممتنين جدد في المدارس وترويج حملة «الخريج الممتنّ هو هدف المدرسة ووسيلتها!» في المنطقة الفيدرالية الأورالية، إضافةً إلى تشجيع الناشطين والسفراء الذين يقدّمون أفضل النتائج (دعم اللجنة المركزية، تشكيل مجلس عامل تحت إشراف اللجنة المركزية، وهلمّ جرّا) عبر منَح.


رسالة إيغور ريباكوف عبر الفيديو:
https://yadi.sk/i/OgUFw2plqEDqoA

26.12.2019

إيغور ريباكوف يتمنى لكم سنة سعيدة مع أغنية الهيب هوب الخاصة به ويحدّد أهدافه الثلاثة الرئيسية للعام 2020

وجد الملياردير إيغور ريباكوف طريقة غير اعتيادية ليتمنى لكم سنة 2020 سعيدة. «سنة 2020 سعيدة، أيها الأصدقاء!» أتمنى لكم النجاح وتحقيق الأفضل! بإخلاص، إيغور ريباكوف»، يقول إيغور ريباكوف. تمتّعوا بالإصغاء:
https://yadi.sk/d/30Vw9mmVqflPlQ

في ليلة رأس السنة، يتمنى كل شخص أمنيات ويتخذ قرارات للسنة الجديدة. حدّد إيغور ريباكوف أهدافه الثلاثة الرئيسية لعام 2020.
1. سواء أدركنا ذلك أم لا، نحن نقرّر ما الذي نقلق بشأنه. وجهة نظري هي عدم القلق بشأن الصعوبات، بل الاهتمام بالأمور الأكثر أهمية. في النصف الثاني من عام 2020، سأعقد أول Money Mass في VTB Arena، وأخطّط لفعل ذلك بانتظام. انضمّ إلينا إذا أردت أن تنتمي إلى مجتمع من النجاح والكرامة!
أريد أن يكون كل شخص أسعد وأنجح بـ 10 مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مبادر على الأقلّ ناجحين مثلي تمامًا! وأفعل كل شيء لتحقيق ذلك!

2. يوم 2 شباط 2020، سأقدّم مع زوجتي إيكاترينا مليون دولار للفائز بـ جائزة ريباكوف (تُقدَّم للمشروع المكتمِل الأكثر إلهاما الذي يضع المدرسة في مركز المجتمع). لقد سبق أن أُطلق عليها لقب «جائزة نوبل في التربية».

3. السنة القادمة، ستساوي أسهم PRYTEK أكثر من 500 مليون دولار. سيتمّ إنهاء صفقتَين كبريَين، انتظروا الأنباء!

ما هي أهدافك الثلاثة الرئيسية لعام 2020؟



Money Mass هي دعوة للقوى الأكبر التي يمكنها أن ترشدنا لاكتشاف قوى الطبيعة.

17.12.2019

في 17 كانون الأول 2019، إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف (والد حبيب) يُصدِران كتابهما "أيها الأب، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة"

«أيها الأب ، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة» هو كتاب لشخصَين مميّزَين: المدرّب الروسي البارز عبد المناف نورمحمدوف، مؤسِّس مدرسة فريدة في التدريب، درّبت 27 بطلًا عالميًّا، بمَن فيهم ابنه حبيب، الرجل الذي قهر كونور ماكغريغور في الأوكتاجون؛ وإيغور ريباكوف، المُبادِر ومؤسِّس صندوق الاستثمار الرقمي PRYTEK، الخطيب التحفيزي، والذي يظهر اسمه في لائحة فوربس.

كلٌّ من المؤلِّفَين هو قائد لا غُبار عليه في مجاله: واحد في الرياضة، والآخر في ريادة الأعمال. وكلّ منهما خاض طريقًا وعرًا نحو النجاح. في هذا الكتاب، يتحدث المؤلِّفان عن فلسفاتهما ومناهجهما في التغذية، التدريب، والإدارة.

إيغور ريباكوف: «هذا الكتاب هو للرجال والنساء، للأولاد والبنات، وللذين يرغبون في التأثير في أنفسهم والتحول إلى بطل في حياتهم. عبد المناف وأنا فكَّرنا في مُشارَكة المرحلة الحالية من حياتنا وخبرتنا في الأبوّة. والآن، يمكن لأيّ شخص أن يجرّب أفكارنا ويحظى بالنجاح. الأب هو قدوة لمجتمَع سليم: والد، مستشار، مدرّب، وصيّ، ورمز: لكلّ شخص أب.

• أولادي الأربعة أيضًا لديهم أب.
• أبي أرشَدني، حتى أستطيع تحويل تجربتي في المدرسة إلى ثقافة حقّة.
• أبي علَّمني عن تبادل الخبرات، التدريب، والثقافة على مستوى فردي.
• أبي علَّمني عن التفكير بمستوى أعلى ورؤية الشيء الذي لم أكن أراه من قبل.
• ربما يكون أبي مرحلة حاسمة من الخبرة، احتجتُ إليها لأتمكن من التفكير في الحياة بما يفوق الغرائز التطوّرية، حُرًّا ومحميًّا من إساءة استخدام القوة والسلطة.
• أبي أثّر كثيرًا في نُضجي، ثقافتي، قدرتي على التفكير في الحاضر والاهتمام بالنتائج المنهجية، وفي كيفية مساعَدة نفسي والآخرين».

يتكوّن منهج عبد المناف نورمحمدوف الرئيسي من 5 مبادئ: الإقناع، المثال الشخصي، المكافأة، التوق، وكبح الانفعالات. وهي تشكّل نظامًا شاملًا لتحقيق نتائج: «هناك خمس نقاط بالإجمال، بهذا الترتيب المُحدَّد. وهي تُستخدَم خطوةً فخطوة، مع الانتقال إلى الخطوة التالية فقط حين يكون الأمر مناسبا».

في كلّ جزء، يتناول الكاتبان حالات في الرياضة وريادة الأعمال، مُعطيَين أمثلة للمبادئ الخمسة.

ظهرت فكرة الكتاب خلال مقابلة مع عبد المناف نورمحمدوف على قناة إيغور ريباكوف في يوتيوب. خلال المقابَلة، تحدّث المُدرِّب المميّز عن تربية ابنه حبيب:
«الأولاد الذين درس ونشأ معهم توقّفوا عن النموّ وابتغاء الأهداف. نعم، نافس بعضهم في بطولات داغستان وروسيا، بل وصلوا إلى منصة التتويج أحيانًا. لكنني شعرتُ بتوسّط قدراتهم. فهم لم يريدوا أن يحملوا عبء مدرسة رياضية من الدرجة الأولى، أو أن يُظهروا نتائج استثنائية بدلا من العاديّة. حينها قُلتُ: «إنهم ليسوا أصدقاءك يا بُنيّ». حاول حبيب أن يقول إنهم جميعهم كانوا يدرسون معًا. عادةً كان الفتيان من منطقتنا يلتصقون واحدُهم بالآخر. ثمّ سألتُه: هل هم على استعداد أن يبذلوا الجهود التي تبذلها؟

كلا.
هل يفكّر والِدوهم كما أفكّر؟
كلا.
كيف يمكنك إذًا أن ترافقهم المشوار؟ لأنني كلّ عام أُصعِّب الأمور. جسديّا ونفسيّا، وفي نموّك الفكري. سوف
أدفعك في دراستك، أرسلك إلى معسكرات تدريب في الخارج مع أفضل المُقاتِلين في العالم. لن أتردد في تغيير معسكرك عند الحاجة. تأكّد من أنك ستتكلم لغة أجنبية أو اثنتَين بإتقان. هل الذين تدعوهم أصدقاءَك وعائلاتُهم على استعداد لفعل ذلك؟
كلا.»

أدرك إيغور ريباكوف أنّه من المستحيل الحديث عن جميع أوجه تربية بطل وقائد خلال مقابلة، فدعا عبد المناف نورمحمدوف إلى كتابة هذا الكتاب.

عبر أمثلة حبيب وتلاميذ عبد المناف الآخرين — رياضيين من أعلى المستويات — يدرك القارئ منهجية وأسرار عمل المدرب والأب، واضعًا نفسه في النادي الرياضي، معسكرات التدريب، ومتعلّمًا تفاصيل التهيئة النفسية التي تصنع بطلًا. باختصار، كلّ شيء تَبرهَن لعقود عبر الشمولية، البساطة، والنجاعة في طرق تعليم الأب الخمس المُميَّزة.

كتاب إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف «أيها الأب، كيف تُربّي بطلًا في الرياضة، ريادة الأعمال، والحياة» سيكون مفيدًا لكلّ شخص مهتمّ بالنموّ الشخصي والقيادة: «نأمل بصدق أن يساعدك نموذج الأب، عبر إيغور ريباكوف وعبد المناف نورمحمدوف، على تحقيق الاكتفاء والسعادة في عائلتك، مغامراتك، ومجتمعك!»

اطلب الكتاب هنا: https://rybakov.store .

02.12.2019

مساق "ادفَع نفسك!" للملياردير إيغور ريباكوف بين المساقات العشرة الأكثر شعبية في "كورسيرا"

يُعرَض في متحف المشاعر في موسكو عرش زجاجي يحتوي على مليون دولار. صُنع العرش من زجاج قوي جدّا ومُلئ بمليون دولار، نصفها من الفنان أليكسي سيرغيينكو من سانت بطرسبورغ، والنصف الآخر من رجل الأعمال الروسي إيغور ريباكوف.

هدف صانع عرش المال هو إلهام الناس ليضاعفوا ثرواتهم.

أليكسي سيرغيينكو: «كلّ زائر لمتحف المشاعر يُدرك أنّ المليون دولار ليست عددا مجرّدا من أفلام هوليوود، بل كيان موجود في الواقع. يمكن للمرء أن يراه ويلمسه، وكذلك أن ينال دفعًا من طاقته المالية».

إيغور ريباكوف. «عرش X10 من المال يُلهِم أليكسي ويُلهمني لبلوغ ارتفاعات جديدة. أريد أن يُلهم هذا المشروع آخرين أيضًا! بشكل عام، X10 هو مفهوم رفع كل شيء إلى الدرجة العاشرة. هدف عرش المال X10 هو إلهام الناس ليضاعفوا ثرواتهم! لأنّ كل شخص في العالَم يستحقّ أن يكون ناجحا. فضلا عن ذلك، لا يجب أن يقتصر النجاح على الأمور المادية؛ فعرش X10 يهدف إلى مضاعفة الرغبات المتنوعة جدا! هذا هو استثمارنا لتغيير العالم نحو الأفضل»، يقول إيغور ريباكوف، مُضيفًا أنّ عرش المال X10 يساعد أيضًا على لفت الانتباه إلى مشاريعه الأخرى، التي تتضمن جائزة ريباكوف السنوية بقيمة مليون دولار. «عرش المال هو رسالة واضحة بأنّ جني المال هو أمر جيّد! اكسبوا المزيد! اجعلوا بلدانكم وعائلاتكم أغنى!»، يُضيف ريباكوف.

مُنح ضيوف الحدث النجوم «دولارات ريباكوف»، المُرفَقة بالبلور. «حجارة البناء» هذه، التي تقتصر على ورقة نقدية من فئة دولار واحد وتوقيع للملياردير إيغور ريباكوف، تُقدَّر قيمتها حاليّا في السوق بنحو ألف دولار. «أوراق الدولار هذه ذات الكتابة X10، أدعوها أوراقًا لمستقبل أفضل»، يقول إيغور ريباكوف.

«هذا الدولار هو جزء من الطاقة المادية»، يعتقد سيرغي روتشيف، المشارك في تأسيس المنصة الرقمية «Smart Country». «يشبه الأمرُ امتلاكَ مجموعة محدودة من الساعات الثمينة، لكن في الوقت الملائم، يمكن أن يُستثمَر هذا الدولار بحكمة».

«الفنان أليكسي سيرغيينكو والملياردير إيغور ريباكوف يصنعان التاريخ»، يؤكّد المُبادِر ورجل الأعمال الشهير سيرغي تيبليخ. «يتضمن عرش المال مليون دولار، مرزومة في معرض فني، بهدف دخول كتاب غينيس للأرقام القياسية، ولكن أيضًا بهدف الكون خبرًا مثيرًا للفضول في الإعلام العالمي! كل الأنصاب الفنية قيمتها عالية. لقد حُجز العرش للعديد من المنتديات والمناسبات المالية الكبرى، كما سيقوم قريبًا بجولة في البِلاد. يبدو أنّ قيمته كتحفة فنية ستتضاعف عشر مرات أو أكثر. يمكنني أن أقارن ذلك بمربع ماليفيتش. فحين رسم الفنان الصورة، كانت مجرد قماش ودهان أسود، لكنّ قيمة (المربع الأسود) الآن هي نحو 50 — 80 مليون دولار».

يمكن للناس أن يجلسوا على العرش الزجاجي، المحشوّ بمليون دولار، في متحف المشاعر في منطقة مصنع أرما في موسكو. تمّ التخطيط لجولة للعرش على المدن الروسية، كما يتمّ التفكير في إجراء جولات دولية.

25.11.2019

مساق "ادفَع نفسك!" للملياردير إيغور ريباكوف بين المساقات العشرة الأكثر شعبية في "كورسيرا"

احتلّ مساق «ادفع نفسك!» للملياردير إيغور ريباكوف (معهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا) وأكاديمية ريباكوف المركز الرابع في تصنيف «المساقات الأكثر شعبية في كورسيرا لدى الطلاب الجامعيين في روسيا عام 2019». كما نجح مساق «ادفع نفسك!» في بلوغ المراكز العشرة الأولى عالميًّا للمساقات الأكثر شعبية التي أُطلقت عام 2019. هذه المعلومات مبنية على البيانات الموجزة الواردة من الخدمة التثقيفية عبر الإنترنت «كورسيرا» عام 2019.

ازداد عدد الأشخاص الذين يدرُسون بمساعدة هذه الخدمة، التي تقدّم ثقافة عبر الإنترنت، بأكثر من ثمانية ملايين شخص خلال العام. وكان أكبر عدد من المشاركين من الولايات المتحدة، الهند، الصين، البرازيل، المكسيك، بريطانيا العظمى، وروسيا. بالإجمال، يدرس عبر كورسيرا حاليّا أكثر من 45 مليون طالب، فيها 3800 مساق متوفر، 400 تخصُّص، 16 شهادة جامعية عبر الإنترنت، 13 شهادة مهنية، و6 شهادات Master­Track™ من جامعات وشركات رائدة. في روسيا، يبلغ معدّل سنّ الطلاب عبر الإنترنت 31 عامًا، وفي العالم 32 عامًا. في بلادنا، 53% من الطلّاب هم رجال و 47% نساء.

إيغور ريباكوف: إنّ هدف مساق «ادفع نفسك!» هو ترويج التفكير المُبادِر. وبطبيعة الحال، أنا سعيد أنه يتمتع بشعبية في روسيا والعالم على حدّ سواء. إضافة إلى ذلك، تسرّني النتائج المثيرة للاهتمام في كورسيرا: إنّ المساقات التي تعلّم الناس البرمجة أو «البرمجة الذاتية» هي التي تحظى بأكبر شعبية. هذا ممتاز، لأنّك إن لم تُبرمِج نفسك، فسيبرمجك الآخرون!»

يتكوّن مساق «ادفع نفسك!» من أربعة أجزاء، تمتدّ أربعة أسابيع بالإجمال. الأستاذ: إيغور فلاديميروفيتش ريباكوف.
الجزء 1. الأهداف. المشكلة رقم 1: «لا أنجح في فعل ذلك». ستدرّب نفسك على وضع أهداف ليس فقط لحلّ المشاكل الحالية، بل أيضًا لتدفع نفسك بالقوّة نحو النجاح، بحيث تحشد طاقتك لبلوغ أهدافك. ستتعلم كيف تستخدم خوفك لتحقيق نتائج أسرع.

الجزء 2. الأخطاء. المشكلة رقم 2: «أخاف من ارتكاب خطأ». في هذه المرحلة، ستكتشف أنّ الأخطاء أمر قيّم في الطريق نحو نجاحك. فأفضل ما يمكن أن يحدث لك هو أن تصبح بطلًا للأخطاء. لمَ من المهمّ استخدام طاقة الفشل كأداة لتحقيق أحلامك.

الجزء 3. النجاح. المشكلة رقم 3: «لقد فقدتُ الدافع». هنا، ستدرّب نفسك على تغيير نموذج نجاحك والتعامل مع النجاح. ستكتشف أين هو «زرّك السري» الذي يضبط حالة الاكتفاء الداخلي لديك، فضلًا عن كيفية اختيار استراتيجية أمثل لتكون رابحًا مُتسلسلًا.

الجزء 4. المُحيط. المشكلة رقم 4: «أنا مُحاط بالنوع الخاطئ من الناس». في هذه المرحلة، سنتناول كيفية إنشاء محيط يُثريك. ستتدرب على التمييز بينه وبين نقيضه — مُحيط يُفقرك. كما ستكتشف الأسس التي يمكن أن تختار الناسَ بناءً عليها، بحيث تتضاعف النتائج ونطاق مشاريعك عدّة مرات.
كي تعرف تفاصيل أكثر عن المساق، ادخل من فضلك إلى الرابط التالي: https://www.coursera.org/learn/nudge-yourself

تقدّم كورسيرا أفضل ثقافة في العالم متوفرة للجميع، عبر طرح مساقات عبر الإنترنت من جامعات ومنظّمات رائدة. لمزيد من التفاصيل: https://www.coursera.org/

11.11.2019

إيغور ريباكوف يدعم "اللعب النظيف"، فيلمًا لعب دور الشخصية الرئيسية فيه المدوّن الإنكليزي سيء السمعة ثيو أوغدين

إيغور ريباكوف يدعم الفيلم القصير «اللعب النظيف»، الذي يلعب دور الشخصية الرئيسية فيه المدوّن الإنكليزي الفاضح ثيو أوغدين. اكتسب أوغدين سمعته السيئة خلال كأس العالم 2018، حين تحدث علنًا بشكل إيجابي عن روسيا، معبّرًا عن رفضه للآراء المسبقة «التي يُدخلها إلى رؤوسنا الإعلام البريطاني».
إيغور ريباكوف: «حسب رأيي، هذا الفيلم هو عن المشاعر. حالما أحضر دينيس (دينيس كودريافتسيف — المخرج) النص وأخبرني بنيته تقويض الأفكار المقولبة الأجنبية عن الروس، وافقتُ على الحال. فكَسْرُ الآراء المسبقة هو شغف حقيقي لديّ! حين كُنْتُ أصغر، أنتجنا أنا وأصدقائي الكثير من أفلام الهواة، لكن هذه المرة الأولى التي أجرب فيها السينما الحقيقية. يعكس الممثلُ الناسَ الحقيقيين. عبر التمثيل، أتدرب لأصبح شخصًا ما. بهذه الطريقة، أتعلم تقمّص أدوار مختلفة وأصبح مَن أريد وما أريد في الحياة. لذا قمتُ بدوري في هذا الفيلم بحماسة ومسؤولية عظيمتَين. تمتّعوا بالفيلم!»
لعب إيغور ريباكوف دور مالك مقهى، إحدى الشخصيات الرئيسية في الفيلم. «بما أنّ الفيلم موجّه بشكل أساسي إلى الجماهير الغربية، كان هدفي اللعب على التناقضات. فللوهلة الأولى، يبدو صاحب المقهى ذلك الرجل الروسي الفظ كالدببة. ولكنه في الداخل ذو نفسية رائعة ويحب تقديم العون الأجنبي الذي يحتاج إلى مساعدة»، يُخبر المخرج دينيس كودريافتسيف، مضيفًا أنّ جميع الشخصيات في الفيلم هدفها تحطيم الأساطير السلبية عن روسيا.
يُخبر الفيلم قصة أليكس (الذي يقوم بدوره ثيو أوغدين)، مصوّر أرسله محرّرو المجلة البريطانية الشهيرة «ذا وورلد توداي» إلى روسيا كي يُعدّ تقريرًا تحريضيّا من شوارع موسكو خلال كأس العالم 2018. ولكن مع كلّ صورة وكل شخص يلتقيه في رحلته، يتغلغل أعمق وأعمق في روسيا ويقع في حبّها.
المخرج، دينيس كودريافتسيف: «الفكرة الرئيسية في الفيلم هي توحيد حضارتَين: روسيا والغرب، وإزالة الأقكار المقولبة السلبية حول روسيا في الخارج. أردتُ تذكير المشاهدين حول العالم بالجوّ الودي الذي ساد شوارع روسيا صيف 2018».

لمحة عن الفيلم: https://youtu.be/PLdTowPwMYo
سيتمّ أول عرض رسمي للفيلم في 18 تشرين الثاني في مهرجان الأفلام الروسية — البريطانية في سوتشي.
مدة الفيلم 21 دقيقة. المُشغِّل: أليكسي موروزوف (يعرض للقنوات الفدرالية. الأعمال الحديثة: «البنات لا يستسلمنَ»، «ماتا هاري»، وفيلم السيرة «ماقوماييف» عن مُسلٍم ماقوماييف)، المُنتِج: إيكاترينا سيمينوفا (ممثّلة روسية. لديها العديد من الأدوار في الأفلام. من ضمنها: «ماروسيا»، «أسرار موسكو»، «مَصيران»).
من نجوم الفيلم: ثيو أوغدين (مدوّن رياضي إنكليزي)، صوفيا فيسينكو (مُشارِكة في برنامج «ذا فويس للأطفال» ومسابقة الأغنية الأوروبية للأطفال 2016)، إيغور جيجيكاين (ممثّل لعب أحد الأدوار الرئيسية في فيلم ستيفن سبيلبرغ «إنديانا جونز ومملكة الجمجمة الكريستالية»)، مارك غولد (رجل أعمال أمريكي)، وغيرهم.

المخرج: دينيس كودريافتسيف. تخرّج من أكاديمية فورونيج للفنون، قسم التمثيل. منذ انتقاله إلى موسكو، بدأ يشارك بفعالية في الإخراج، إلى جانب تصوير الأفلام المحلية وبرامج التلفزيون. عام 2017، بعد فوزه بمسابقة كتابة السيناريو، أَخْرَج «أراك» — فيلمًا قصيرًا مع أطفال من دور أيتام، صُوّر بدعم مالي من مؤسسة «بثقة من أجل المستقبل». اشتهر هذا الفيلم على نطاق واسع في المهرجانات الدولية وحاز على عدة جوائز، بينها: أفضل فيلم قصير في المهرجان الدولي جسر الفنون (2017، روسيا، روستوف أون دون)، أفضل فيلم قصير في مهرجان الأفلام القصيرة الدولي في سانت تشينيان (2017، الصين، سانت تشينيان)، أفضل فيلم قصير في مهرجان الأفلام القصيرة الدولي مونتيكاتيني (2017، إيطاليا، تافارنوزي)، أفضل فيلم قصير في مهرجان وجوائز الأفلام الدولية في سوتشي (2017، روسيا، سوتشي)، شهادة تقدير في مهرجان الأفلام «صوّر هذا» (2018، كندا، كالغاري).

30.10.2019

مشروع فني بقيمة مليون دولار: أغلى عرش في التاريخ يَصِل إلى روسيا

سيصل إلى روسيا نصب فني استثنائي، يُدعى X10؛ وهو يتكون من عرش زجاجي، سيوضع في داخله مليون دولار أمريكي. مُبتكِر النصب الفني الأغلى في روسيا هو الفنان الشهير أليكسي سيرغيينكو، المعروف بلوحته للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بين زهور الأقحوان. تبرّع رجل الأعمال الروسي المعروف إيغور ريباكوف لملء العرش بمليون دولار. إنه أحد أثرى الأشخاض في العالم، وفق تصنيف مجلة فوربس، بثروة تبلغ 1.3 مليار دولار أمريكي. وفق الفنّان أليكسي سيرغيينكو، فإنّ هذا النصب الفني سيتكون من زجاج شفاف ومتين. وسيكون حجمه عاديا وتجويفه الداخلي مليئا بالدولارات.

اعترف أليكسي سيرغيينكو بإلهام مبادرة إيغور ريباكوف الحديثة الهادفة إلى تحفيز الناس على مضاعفة أموالهم. ففي تشرين الأول 2019، في منتدى سينيرجي لرجال الأعمال في سانت بطرسبرغ، أنهى المُبادِر محاضرته، بعنوان «الرهان الرابح»، بوابل من المال. وقد هطل عشرون ألف دولار على المشاهِدين من سقف غازبروم أرينا. كانت الأوراق النقدية كلها تحمل توقيع الملياردير، الذي عبّر عن رغبته في أن يزيد الناس دخلهم بعشرة أضعاف. وفق رجل الأعمال، كانت هذه المبادرة تهدف إلى تشجيع الناس على «أن يجرؤوا على اتخاذ الخطوة التالية نحو تحقيق أهدافهم».

إيغور ريباكوف: «العرش الزجاجي المملوء بمليون دولار هو فكرة جيّدة. إنه لا يعني أنّ بإمكانك أن تجلس عليه وتصبح غنيا في الغد. كلا. بل لديّ فهم جيّد لما هي طاقة المال، وعلينا ألّا نقلل من أهميتها. يحصل الأشخاص الذين يجلسون على العرش على هذه الطاقة ويشعرون بأنه أُعيد شحنهم. يزيد ذلك من فُرَصهم في مضاعفة أموالهم ويوقظ رغبتهم في أن يصبحوا أكثر ثراءً. أريد أن يتضاعف ازدهار جميع الناس وسعادتهم عشر مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مُبادِر على الأقل ناجحين بنفس مقدار نجاحي! وأنا أفعل كل ما وسعي لتحقيق ذلك!»

يذكر أليكسي سيرغيينكو أنه قد بدأ بإنتاج عرش X10. وسيكون نصبه الفني الجديد مفتوحًا في روسيا خلال تشرين الثاني 2019. أمّا التفاصيل حول ابتكار النصب الفني والمعلومات عن المعرض فلم يُكشَف عنها بعد، لأسباب أمنية.

أليكسي سيرغيينكو، الذي يعمل في مجال فن البوب، هو أحد أكثر الفنانين شعبيةً ورواجًا في الفن العالمي المعاصر. وكثيرًا ما يُشار إليه بصفته «آندي وارهول الروسي». إنه مُبدِع ما يزيد عن 150 منتجًا فنيًّا وعرضًا غير تقليدي.

يتكون إنتاجه الفني «آلة الزمن» من عربة أطفال طولها متران، مُعدّة للبالغين. يُلَفّ المشاركون في التجربة، يوضعون في العربة، ويُجَرّون في متنزه لمدة 30 دقيقة. قَصْد أليكسي هو أنها تتيح لكل من يُشارك في النشاط أن يعود عقودًا إلى الماضي، إلى الطفولة المبكرة، لأنها الفترة التي نكتسب فيها 60% من كل معرفتنا عن العالم. نتيجةً لهذه التجربة، لاحظ المشارِكون في الاختبار انخفاضًا في القلق، الاكتئاب، وحدة الطبع، زيادة في الإيجابية والثقة بالقدرات الذاتية، وكذلك تحسّنًا عاطفيّا عامّا.

من الجدير اختيار «أدعوك إلى مأتمي» من أحدث الأعمال الفنية للفنان. بفضل مشاركة الخبير ديميتري أوزيركوف والممثل المسرحي والسينمائي أندريه أورغانت، تمكّن الفنان من استنساخ مأتمه الخاص. وقد طرق بهذه الطريقة موضوعَي الحياة والموت، اللذَين غالبًا ما يتجنبهما المُجتمَع.

أليكسي سيرغيينكو: «أتاح هذا الأداء للمُشارِكين والجمهور الفرصة للتفكير بعُمق في معنى وجودهم ومراجعة منظومة قيَمهم. لا أحد يتحدث عن الوضع المالي للموتي في مأتم؛ فالشخص يُذكَر بفضل أعماله.»

احتلت صُوَر أليكسي سيرغيينكو الساطعة والجاذبة للانتباه مكانًا في الكرملين، في سمولني، وفي لجنة التحقيق الفدرالية الروسية. إنه يُعتبَر الرسّام المفضّل للرئيس الروسي، ولوحته «بوتين بين الأقحوان» هي بين المجموعة الشخصية للرئيس.

10.07.2019

إيغور ريباكوف يُقدّم محاضرته الشهيرة "الرهان الرابح"، يكسب 200 ألف دولار خلال ساعة واحدة، ويوزّع 20 ألف دولار على المشاركين في SGF-2019.

كان إيغور ريباكوف النجم الرئيسي في اليوم الأول للمنتدى الثقافي الكبير، منتدى سينيرجي العالمي. فقد قدّم عرضه التجاري المميز، «الرهان الرابح»، الذي شمل فيديو وعروضًا موسيقية. تتحدث المحاضَرة عمّا كان ريباكوف يراهن عليه في فترات مختلفة من حياته، كيف نجحت هذه الرهانات، وأية فائدة أثمرت.

إيغور ريباكوف: «خلال عرضي، (الرهان الرابح)، قمتُ بخطوة جريئة وقدّمتُ رسالة قوية: 20,000 دولار، مُوقَّعة باسم ريباكوف، وُزِّعت على الحضور من فوق، مع ملاحظة تقول: ‘X10’. مرة، حين كُنْتُ طفلًا، أعطاني أبي دولارًا واحدًا وقال: (ضاعِفهُ ومرِّرهُ). وهذا ما فعلتُه».

كانت الأوراق النقدية «فتّاحة زجاجة رمزية لبداية الرحلة» بالنسبة لمَن حصل عليها. يريد إيغور ريباكوف أن يتضاعف ازدهار جميع الناس وسعادتهم عشر مرات، بحيث يصبح 10 آلاف مُبادِر على الأقل ناجحين مثله! «علّ هذه الأوراق النقدية تكون بداية رحلة عظيمة! إنها استثماراتي في تحقيق أهدافي. أنا مُستثمِر، وحين يوظّف مُستثمِر أمواله في شيء ما، لا يشعر بالندم على ذلك. إنه قرار محسوب»، يوضح إيغور ريباكوف.

مقابل محاضرته التي دامت ساعة، حصل إيغور ريباكوف على 200 ألف دولار، أعلى أجر حصل عليه خطيب من روسيا مقابل مخاطبة منتدى تجاري. وبلغت التكلفة الإجمالية للإعداد للمحاضرة 40 ألف دولار.

أمّا باقي الـ 200 ألف دولار فستذهب لدعم أفضل الطواقم والمعلمين في المدارس الذين يكشفون دور المدرسة كمركز للمُجتمَع:

• جائزة ريباكوف: جائزة سنوية مقدارها مليون دولار لأكثر نموذج مُلهِم لمشروع مُنفَّذ يروّج المدرسة كمركز للمجتمع. https://rybakovprize.ru

• مسابقة REC (تحدي منحة ريباكوف): طالب يساعد مدرسته، وبالمقابل يحصل على منحة شهرية، تقنية Apple، وفرصة ليصبح مُدوِّنًا واسع الانتشار. https://rec.school

• مسابقة «مدرسة» مؤسسة ريباكوف: دعم لأفضل الطرق العملية للطواقم والمعلمين في المدارس الذين يكتشفون إمكانات تلاميذهم ويحوّلون المدرسة إلى مركز للمجتمَع. بين الجوائز: 500 ألف روبل لـ 20 مدرسة على تطوير مشروع وتطبيقه، 50 ألف روبل لـ 50 معلّمًا على تحقيق أية خطط مهنية أو شخصية، وجوائز أخرى. https://rybakovschoolaward.ru
أعطى إيغور ريباكوف أيضًا المشاركين في منتدى SGF-2019 حمولة شاحنة كاملة من نسخ كتابه، «ظَمَأ»، ما مجموعه 9,000 نسخة.

عُقد منتدى SGF-2019، وهو حدث ثقافي سنوي هام، في 4 و5 تشرين الأول، وكان مُتوقَّعًا أن يجتمع 50 ألفًا في ملعب غازبروم أرينا في سانت بطرسبرغ. كان النجم الرئيسي للحدث كلّه لاعب كمال الأجسام، الممثّل، رجل الأعمال الناجح، والسياسي أرنولد شوارزنيجر. وبين الذين قدّموا محاضَرات في منتدى سينيرجي العالمي إسحق أديزيس، المستشار في ريادة الأعمال والخبير العالمي في إدارة التغيير؛ راندي زوكربيرغ، المديرة التسويقية السابقة في فيس بوك والأخت الكبرى لمارك زوكربيرغ؛ مايكل بورتر، بروفسور في مدرسة هارفرد للأعمال؛ يفهين تشيرنياك، مالك «Global Spirits holding»؛ أوسكار هارتمان، مالك «Hartmann Holdings»، وكثيرون آخرون.


https://www.youtube.com/watch?v=OLck6aBjkjM&t=340s

08.09.2019

الملياردير إيغور ريباكوف يقدّم أغنيته الجديدة "الأب"، المُهداة لأبي حبيب بطل بطولة القتال النهائي (UFC) ومدرّبه - عبد المناف نور محمدوف.

إيغور ريابكوف هو مُبادِر روسي، شريك في ملكية شركة تيكنيكول، يظهر اسمه في لائحة أثرياء العالم وفق مجلة فوربس، شخصية عامة بارزة، خطيب عامّ، مُدوِّن، وشريك في تأسيس مؤسسة ريباكوف. وهو يقدّم مقطعه الصوتي الجديد «الأب».

«الأب هو رجل، الأب هو مستشار، الأب هو مدرّب، الأب البيولوجي، الأب هو مُربٍّ. هناك أب في حياتي وفي حياة كل شخص. هذه الأغنية مُهداة لأبي البطل ومدرّبه — عبد المناف نورمحمدوف»، يقول إيغور ريباكوف. ويتابع: «أُطلقت هذه الأغنية في 7 أيلول، يوم النزال بين حبيب نورمحمدوف ودستين بويرييه في الـ UFC 242. لطالما آمنتُ بالنسر الروسي!»

«الأب» هي قصيدة هيب — هوب غنائية للمعلم، المستشار، المدرّب، والأب الروحي الذي أنشأ أبطالا في رياضات الهواة والمحترفين على السواء. بطل UFC حبيب نورمحمدوف هو أحد تلاميذ عبد المناف الرئيسيين.

تظهر أغنية «الأب» القوة العظيمة للمدرّب والمربّي خلف انتصار كلّ مقاتل يمدحه ويكرمه الجمهور. هو وحده «يعرف كيف يقود الطريق، يعرف كيف يضع الأمور في نصابها».

«الأب» هي مُنعطَف جديد في عمل مشروع ريباكوف الموسيقي، ظهر بعد إطلاق الألبوم الغنائي والحسي «الصيف قد ذهب»، المُهدى لإيكاترينا، زوجة إيغور ريباكوف.

استمِع إلى أغنية «الأب» مع ترجمة إلى العربية: https://www.youtube.com/watch?v=rTc5qqZEmw4. المقطع الصوتي متوفر أيضًا عبر المنصات الرقمية: Apple Music, iTunes, VK, BOOM, Yandex music, Google Play, Spotify, Shazam, وغيرها.

يفغيني تشيرنيخ، مُخرِج أغنية «الأب»: مخرج، موسيقيّ، شاعر غنائي في مجموعة BOGACHI، نجم رئيسي في حفل اختتام الألعاب الجامعية الشتوية الرابعة والعشرين عام 2019 في كراسنويارسك، مشارِك في البرنامج التلفزيوني «بينسي» في TNT، متعاقد بشكل ثابت مع سوني للموسيقى ومجموعة وارنر الموسيقية).

مؤلِّف الكلمات: إيغور كوري (مُشارِك في البرنامج التلفزيوني «واحد لواحد»)، إيغور ريباكوف.

مؤلّفا الموسيقى: أندريه بوبوف (VNDY VNDY)، إيغور ريباكوف, يفغيني تشيرنيخ.

سُجّلت الأغنية في ستوديو إيغور ماتفيينكو مع فريق كونستانتين ماتافونوف، بالتعاون مع تيماتي، بلاكستار، والكثير من المغنين الشعبيين لأكثر من 15 عامًا.

30.08.2019

إيغور ريباكوف يطلق ألبومه الغنائي الأول "الصيف قد ذهب"

إيغور ريباكوف: «موصلاتي العصبية الجديدة يدعمها الإبداع الموسيقي. الانخراط في الموسيقى، العزف على البيانو والغيتار، وتأدية الأغاني — يساعدني كل ذلك على السعي وراء طرق جديدة ومفيدة في الحياة والعمل”.

أضاف إيغور ريباكوف أنّ شَغَفه قاده إلى إطلاق مشروع ريباكوف الموسيقي وإلى تسجيل ألبومه الأول «الصيف قد ذهب»، الذي يعرض أداء حسيّا وغنائيا في البوب/ التريب — هوب. سيميّز كل مستمع مزاج صيفَه الخاص: من ممطر، بارد، وحزين إلى مشمس ومؤكد لأهمية الحياة.

«الصيف قد ذهب» هو قصة علاقات أساسية بين عاشقَين، لديهما «الأولاد هم حجارة البناء الأساسية للحب».

مثل العادة، يُكرّس إيغور ريباكوف عمله الإبداعي لزوجته إيكاترينا، التي أطلق معها عام 2019 جائزة ريباكوف الدولية بمبلغ مليون دولار. تُقدَّم الجائزة لأكثر مشروع مثير للإلهام طُبّق لتثبيت المدرسة كمركز للمجتمع.

يتألف الألبوم من خمس أغانٍ:

«الصيف قد ذهب» — ذكريات صيف لم يكُن، مع سطور من الطفولة (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, إيغور كولونوتوف، فاسيلي غورشكوف، يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«تعال معي» — قصة مشوّقة لعاشقَين «عانَيا الكثير» و»لديهما الكثير جدًّا ينتظرهما» (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, أندريه بوبوف، يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«واصِل» — نشيد للأشخاص المؤثِّرين جدا. كان الفقرة الأخيرة من حفل إيغور ريباكوف الواسع النطاق في منتدى سينيرجي، في 4 تشرين الأول في غازبروم أرينا (في سانت بطرسبرغ) أمام 50 ألف شخص. (ألحان: يفغيني تشيرنيخ, إيلونا ميلر، أندريه بوبوف، كلمات: إيلونا ميلر، يفغيني تشيرنيخ).

«هنا لستُ وحدي» — يُعكَس صيف وحيد وممطر في السطور «كل كلمات الحب مكتوبة في السماء». تصبح هذه انعكاسا للسوداوية في انتظار لقاء عاديّ (ألحان: جيرمان تشيرنيشوف، إيغور ريباكوف, يفغيني تشيرنيخ؛ كلمات: إيغور كوري كالينين).

«طريق لاثنَين» — أغنية مكرّسة لزوجته المحبوبة إيكاترينا: أحداث من بداية طريقهما معًا، حيث «»الأولاد هم حجارة البناء الأساسية للحب». (كلمات وألحان: إيغور كوري كالينين, إيغور ريباكوف).

استمِع إلى الألبوم «الصيف قد ذهب»:

https://vk.com/rybakovigorcom?w=wall-165743283_203

https://music.apple.com/ru/album/%D1%83%D1%85%D0%BE%D0%B4%D0%B8%D0%BB%D0%BE-%D0%BB%D0%B5%D1%82%D0%BE-ep/1477817171

18.07.19

18 تموز 2019 - مكاتب SOK ذكية دخلت المسرح العالمي - SOK برج نيتسبا سيُفتتَح في إسرائيل

سيُفتتَح SOK برج نيتسبا في كانون الأول 2019 في قلب تل أبيب (إسرائيل). ستكون المساحة الإجمالية للموقع أكثر من 3000 متر مربّع، وسيتّسع لأكثر من 500 مكان عمل.

إيغور ريباكوف: «هناك 25 مدينة في العالم تنمو فيها قاعدة زبائننا بنسبة 100% سنويًّا. بين هذه المدن: موسكو، برلين، نيويورك، لندن، وتل أبيب. لمَ بدأت SOK بالعمل في تل أبيب؟ الأمر بسيط لأنّ هناك مكتبًا موجودًا هناك يتبع لمجموعة شركات PRYTEK، التي أنا أحد مؤسّسيها. يُتوقَّع أن يُفتتَح مكتب لـ SOK في نيويورك العام القادم».

إريك ألاياروف، شريك إداري في SOK: «تبلغ المساحة الإجمالية لمباني SOK نحو 14 ألف متر مربّع، وبحلول عام 2022 ستغطّي البنية التحتية لـ SOK مساحة تبلغ أكثر من 100 ألف متر مربّع. والسبب هو افتتاح مواقع جديدة في روسيا وأماكن أخرى. SOK برج نيتسبا هو أول مكتب ذكي في العالم يُبنى وفق مقياس LEED (المقياس البيئي الأمريكي لبناء المباني وتشغيلها). البناء الأخضر هو ممارسة التصميم، البناء، وتشغيل المباني للاهتمام إلى الحدّ الأقصى بصحة السكّان وإنتاجيتهم، استخدام موارد أقل، تقليص النفايات والتأثيرات البيئية السلبية، وتقليص النفقات خلال دورة حياتها. سيُستثمَر أكثر من ثلاثة ملايين دولار في إطلاق الموقع الأول في إسرائيل».

ميخائيل برودنيكوف، مدير إداري في SOK: «إسرائيل هي بداية هامّة لشبكة SOK الدولية. تكفل لنا المنافَسة المرتفعة في السوق نموًّا مُسرَّعًا لمُنتَج SOK، ما يتيح لنا أن نوصله إلى أعلى مستوى دولي. كفاءة العاملين الكبيرة في تقنية المعلومات في روسيا وفرصة تلقّي تغذية مرتدة من السوق الأكثر ديناميكية للمكاتب المشترَكة هو الصلصة السرية للتطوير العالمي لـ SOK».

أليكسي بارافانوف، مدير مشروع SOK في إسرائيل: «الاختيار الأول للموقع — برج نيتسبا — في سوق جديد بالنسبة لنا لم يكن عَرَضيًّا. فهذا الموقع موجود تمامًا في وسط المدينة والأنشطة التجارية في تل أبيب، فهناك كلّ شيء تحتاج إليه للعمل الإنتاجي: المقاهي، الأطعمة، المصارف، الوكالات الحكومية، ومراكز التسوّق. في المبنى نفسه، بالكاد اكتمل الترميم الداخلي. أحد العوامل المهمة هو سهولة الوصول إلى المواصلات والقُرب من شرايين المواصلات الرئيسية في المدينة (طريق مردخاي نمير) وعبر الدولة (طريق أيالون السريع)، وبحلول 2021، على بُعد دقيقتَين سيرًا على الأقدام، سيُفتتَح خطّ مترو في محطّة كارلباخ. تكلفة مواقف السيارات للسكّان (إحدى المشاكل الرئيسية لمركز المدينة) في SOK برج نيتسبا ستكون أقلّ بضعفَين على الأقلّ من المُعتاد للسوق في هذه المنطقة من تل أبيب».

اتّبعت SOK نهج التخطيط للمساحة وخلق التصميم في مشروعها الجديد. بعد اكتساب خيرة خِبرة SOK وممارساتها في روسيا، دمجها الفريق مع أحد مكاتب الهندسة المعمارية الرائدة في إسرائيل، ستوديو ADB، المتخصّص في إنشاء مشاريع للمكاتب الذكية (WeWork, BeAll, Wopa).

تجدر الإشارة إلى أنّ زيارة SOK بُرج نيتسبا للمقيمين في SOK موسكو ستكون مجانية، والعكس صحيح. SOK تنمو كنظام بيئي عالمي للمكاتب لنزلائها.

خلال 3 سنوات، ستُفتتَح مواقع SOK أخرى عديدة في إسرائيل، بمساحة إجمالية تصل إلى 20 ألف متر مربّع.

أليكسي بارافانوف هو المدير الإداري لـ SOK في إسرائيل. وُلد عام 1981 في منطقة فورونيج، ولديه خبرة ناجحة تزيد عن 8 سنوات في مجال تكنولوجيا المعلومات.  كان أليكسي مُشارِكًا في إطلاق مشاريع مثل Carbox (خدمة لمالكي السيارات) ومجموعة OS (منصة موارد بشرية في المشاريع التجارية الكبرى) وتطويرها، وشارَك كذلك في تطوير YATV وخدمات فيديو Eagle.Platform. قبل ذلك، ولمدة نحو ستّ سنوات، أشرف على إطلاق وتطوير فروع بنك أورالسيب وألفا — بانك، وعمل مع زبائن الشخصيات الهامة في Citibank.

21.06.19

21 حزيران 2019. في دوم كنيغي في أربات، موسكو، كان يتمّ تقديم كتاب إيغور ريباكوف الثاني، "توك".

اجتمع أكثر من 500 شخص. بعد القِسم الرسمي للعرض، أجاب إيغور ريباكوف عن أسئلة من الحضور، من بينها السؤال التالي: «كيف تختلف عمليات تفكير مليونير عن ملياردير؟»
إيغور ريباكوف: المليونير يفكّر كيف يكسب أكثر ويصبح مليارديرًا، أمّا الملياردير فيفكّر كيف يقوم باستثمارات اجتماعية قابلة للتحويل.

لنتذكر: كُتب «توك» من أجل جمهور عريض، من أجل «مُبادِري الحياة». يجمع الكتاب خبرة إيغور ريباكوف لنحو ثلاثين سنة من كونه مُبادِرًا، مع مدى واسع من النماذج المُستقاة. يجيب الكاتب عن السؤال: «ما الذي لا يفعله الأشخاص الناجحون، وما الذي يفعله الأشخاص غير الناجحين؟» وهو يشارك العموم بالاستراتيجيات التي تساعده على تسلق أعلى القمم، البقاء دائمًا في مزاج جيد، ودعم الشعور بالحرية الإبداعية الواعية.

القوة الدافعة للكتاب هي الكلمة «توك» نفسها: الطاقة المُركَّزة التي تنطلق حرفيا من الكاتب. هذه أداة للشحن للذين يريدون أن يبنوا حياتهم الخاصة، يحقّقوا أفضل النتائج، وللمستعدين أن يفعلوا ذلك فورًا. الكتاب مفعم بالرغبة الصادقة للمؤلِّف: «أريد أن تسير الأمور على ما يُرام بالنسبة لك!»

09.06.19

9 حزيران 2019. شارك إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف في المرحلة الدولية من مسابقة EY (إرنست ويونغ) لمُبادِر العام.

ضمّ النهائي لذلك لهذا العام 57 مُبادِرًا بارعًا من 47 شركة.
قبل النهائي، قوبل إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف في «فايننشال تايمز»، حيث ناقش إيغور ريباكوف استراتيجية «ربح — ربح — ربح» (WIN-WIN-WIN) لتيكنيكول، التي تفيد المصالح التجارية، الشعب الروسي، والكوكب كله. حسب رأيه، إنها «أفضل طريقة لتقليص نفقات الإنتاج».
يمكن قراءة المقالة الكاملة في الرابط التالي: https://www.ft.com/content/590d6156-7bc1-11e9-81d2-f785092ab560.​

05.06.19

5 حزيران 2019. صدر كتاب إيغور ريباكوف الثاني، "توك"، عام 2019.

إيغور ريباكوف:  كـ»حارس»، تعمل كطيّار آليّ. لا تفكّر في كيفية الاستفادة من الفُرص المتاحة، أو كيفية خلق شيء جديد. تأثير كثرة «الحرّاس» من جميع الأصناف في مجتمعنا هو كدوّاسة الفرامل، إذ تمنع الاستفادة من نوافذ من الفُرَص ومن مواردنا الجوهرية. يفكّر الحراس دائمًا في كيفية منع الخسارة، لا في كيفية التحسين. تفكيرهم مُدرَّب على أنه «يمكن أن تتشوش الأمور». ولكن تحديدًا في اللحظة الحاسمة التي تدخل فيها الأمور في منطقة غير المُتوقَّع، ليس في وسعك أن تفعل شيئًا فحسب، بل أيضًا أن تُحدِث نقلة نوعية. في الاجتماعات والعروض، أقول دائمًا: «لديك جميع الموارد التي تحتاجها داخلك. أي شخص يفكّر بهذه الطريقة هو حرّ من التعلّق كاملًا بما يملكه أو تملكه. سيكون أسهل عليه أو عليها خلق شيء جديد، بالطبع إذا كان مستعدًّا للعمل في ظروف لا يمكن توقعها. الأشخاص المُدرَّبون، المعتادون على ظروف كهذه، ليسوا فقط قادرين على التقدّم، بل أيضًا فعل ذِلك بدمج حلول رابحة. لدى تخيّل المستقبل، تصوّر المستقبل، أتخيله. أتخيل كلّ شيء بأكثر التفاصيل إشراقا. ثمّ تروّعني الفكرة أنّ ذلك قد لا يحدث، لأنني أعيش معه الآن. مع هذا المستقبل. إنه بعيد، لكنني أسير نحوه. وكلّ شيء أفعله اليوم هو خطوة في هذا الطريق العظيم الذي يقوده استعداد طويل الأمد».

كُتب الكتاب من أجل جمهور عريض، من أجل «مُبادِري الحياة». يجمع الكتاب خبرة إيغور ريباكوف لنحو ثلاثين سنة من المُبادَرة، مع مدى واسع من النماذج المُستقاة. يجيب الكاتب عن السؤال: «ما الذي لا يفعله الأشخاص الناجحون، وما الذي يفعله الأشخاص غير الناجحين؟» وهو يشارك العموم بالاستراتيجيات التي تساعده على تسلق أعلى القمم، البقاء دائمًا في مزاج جيد، ودعم الشعور بالحرية الإبداعية الواعية. في الواقع، يمكن للقارئ أن يبرع فيها خطوة خطوة. كلّ شيء في الكتاب واضح وضوح الشمس ومُساعِد. القدرة على القيام بخطوات مفيدة دون الخسارة هي نقطة تحوّل جديدة في فلسفة ريباكوف.

صدر كتابه الأول «ظَمَأ» عام 2017، وكان مُوَجَّهًا للمُبادِرين. فيه يسير المؤلف، مع القراء، في طريق كيفية إنشاء شركة تيكنيكول العالمية، وكيفية استمرارها في التقدّم. إنه كتاب حول الجرأة والأحلام، حول المُخاطَرة وتوكيد الذات، حول الظمأ إلى الحركة المتواصلة إلى الأمام. عام 2018، حصل الكتاب «ظَمَأ» على جائزة «كتاب الأعمال الروسي للسنة» من PwC.

23.05.19

23 أيار 2019 - إيغور ريباكوف، مع PRYTEK الدولية التكنولوجية القابضة، يستثمر 6 ملايين دولار في برنامج الشطرنج العالمي، الذي ينظّم أهمّ أحداث الشطرنج في العالم.

إيغور ريباكوف:  «الشطرنج هو رياضة للمفكّرين لتنمية تفكيرهم الاستراتيجي:ليس مجرد صدفة أنّ كثيرين من رجال الأعمال الناجحين على المستوى العالمي، المُبادِرين المثقفين الذي يديرون العالم المعاصر، أمثال مارك زوكربيرغ وإيلون مسك، يحبون الشطرنج. يجذب الشطرنج الناس ويكوّن مجتمًعا مفكّرًا. وبالترويج للشطرنج، أخطّط لخلق مجتمع حقيقي من عشرة آلاف مبادر مثقّف على الأقلّ من حول العالم. إنّ مهمتي هي دعم المبادرات الواسعة النطاق، وأنا سعيد بأن أكون جزءًا من تطوّر الشطرنج العالمي، الذي يمكن أن يُقارَن في الاستشراق، الأهمية، والامتداد بخليط من الفورمولا واحد وجائزة نوبل!»

أندريه ياشونسكي، الشريك الإداري في PRYTEK: «الشطرنج هو رياضة للقادة المثقفين. فهو ينمي صفات الاستراتيجي القدير، صفات هامة لأيّ مُبادِر، لا سيّما أولئك الذين يعملون في التقنيات الرائدة للمستقبل. المُبادِرون الأقوياء المهتمون بالتقنيات الذكية هم لُبّ جمهور PRYTEK. ونحن نساعدهم على إيجاد أفضل المسائل التجارية التكنولوجية الواعدة من الشركات الناشئة الريادية حول العالم. ثمّ نستثمر فيها ونُطلقها في دُولهم.

إيليا ميرينزون، رئيس الشطرنج العالمي وشريك في تأسيسه: «الاستثمار من PRYTEK وإيغور ريباكوف هو مال ذكي. فالشراكة مع شركات تجارية ضمن نظام PRYTEK البيئي ستساعدنا على دمج حلول مُبادِرة لم يسبق تطبيقها في الشطرنج.

عامَي 2019 و2021، سيُنظِّم الشطرنج العالمي سلسلة «Grand Prix»؛ ومن 2012 إلى 2019، نظّم بطولات العالم لاتحاد الشطرنج الدولي.

صيف 2019، يُطلق الشطرنج العالمي «سلسلة هرمجدون» (Armageddon Series)، مسابقة شطرنج مُعَدّة خصيصًا للبث التلفزيوني المباشر. سيلعب ثمانية لاعبي شطرنج مشهورين واحدهم ضدّ الآخر خلال أسبوع في مباراة حاسمة. ستشهد كلّ مرحلة مواجهَين بين طرفَين في «حرب خاطفة» (blitz) مع تحديد الوقت بثلاث دقائق. إذا كان للّاعبَين نفس عدد النقاط، تنتقل المباراة إلى «هرمجدون»، مباراة ذات قواعد خاصة تهدف إلى ضمان مبارزة مسلية. الجوائز المرصودة للموسم التجريبي هي بقيمة 50 ألف يورو.

بين المشاركين في المسابقة: بطل العالم لأربع عشرة مرة فلاديمير كرامنيك؛ سيرغي كارياكين، الذي وصل إلى نهائي بطولة العالم عام 2016 وحاز على بطولة العالم للحرب الخاطفة في الشطرنج (blitz)؛ وكذلك سادة الشطرنج يان نيبومنياشتشي، دانييل دوبوف، وتيمور ردجبوف. ستُبَثّ المباريات جميعها مباشرة على التلفزيون في قنوات يوروسبورت وماتش تي في. إضافة إلى ذلك، سيُطلق الشطرنج العالمي دوريًّا منتظمًا يضمّ 30 — 40 مُشاركًا مع رصد جوائز بقيمة 300 ألف يورو.

05.06.19

5 حزيران 2019. SOK أرينا بارك - أفضل مشروع عمل مُشترَك وفق جوائز المكتب الأفضل (Best Office Awards) لعام 2019

أهمّ مشروع عمل مُشترَك في روسيا، المكاتب الذكية في SOK أرينا بارك، فاز بالجائزة الدولية في مجال التصميم الداخلي المشترَك في جوائز المكتب الأفضل 2019 عن فئة «العمل المشترَك»

تُقدَّم الجائزة من بوابة المعلومات OfficeNext منذ 2010، واليوم تحظى بتقدير رفيع بوصفها الجائزة المهنية الرئيسية في روسيا، دول رابطة الدول المستقلة، وأوروبا الشرقية. تُقدَّم الجائزة للمهندس المعماري وممثّل الشركة التي فوّضت المشروع الفائز. لذلك، إضافةً إلى SOK، حصل مكتب نيفا للهندسة المعمارية أيضًا على الجائزة.

«عنوان مكاتبنا الذكية، SOK، يعني «خدمة، مكتب، معرفة» (Service, Office, Knowledge)، لأنّ سرّ النجاح تتضمنه هذه الكلمات. لدى التخطيط لفضاءاتنا، نولي أهمية خاصّة لكلّ تفصيل. هدفنا هو أن يشعر كلّ شخص يستخدم SOK بالارتياح، أن تكون لديه الإمكانية لتحقيق الذات في شركة فيها الناس هم لامعون مثله».

عُقد حفل تقديم الجوائز لجوائز المكتب الأفضل 2019 في قاعة مناسبات دانيلوفسكي (Danilovskiy Event Hall) في نهاية أيار. اختارت الفائزين هيئةٌ دولية من الخبراء، يشملون مهندسين معماريّين، مُستشارين، مطوّرين، مديرين إداريين، ممثّلي وسائل إعلام، وغيرهم. حضر أكثر من ألف شخص الاحتفال، الذين قدّمه رئيس «OfficeNext» سيرجي كونوف.
تمّت تسمية مئة وواحد وستين مشروعًا لجوائز المكتب الأفضل عام 2019. كانت عشرة منها مشاريع عمل مشترَك، وصلت ثلاثة إلى المرحلة النهائية، واختير SOK كفائز.

25.05.19

25 أيار 2019. نادي الأعمال Equium، الذي إيغور ريباكوف هو مؤسس شريك فيه، في Skolkovo Technopark، عقد منتدى Equium الأول.

مواطنو Equium من جميع أنحاء الدولة يتجمعون في المناسبة، مع ضيوف مدعوّين وخيرة المُبادِرين الروس. في المجمل، حضر نحو 300 ضيف من 22 مدينة روسية.

قدّم أربعة وعشرون خطيبًا عروضًا في المنتدى، الذي قُسم إلى ثلاث مجموعات وفق المواضيع:
• أين ينتهي المنتَج ويبتدئ الإعلان؟
• العمل التجاري ومالكه: مَن يدير مَن؟
• الأعمال التجارية الكبيرة: نعمة أم نقمة؟
• المدرسة كمركز للمُجتمَع.
بين الخطباء كان إيغور ريباكوف، مكسيم سبيرودونوف (مؤسس شريك في نيتولوغيا)، ميخائيل داييف (مالك شريك للقِسم الروسي من الشركة الألمانية Ingenieurburo Grossmann)، إدوارد غورينوفيتش (الرئيس التنفيذي لـ Expload، الشريك الإداري في CarMoney)، ديميتري كيبالكو (المؤسس الشريك لـ Mosigra)، وآخَرون.

إيغور إيفلانيكوف، رئيس نادي الأعمال Equium: «وجود مجتمع من المُبادِرين هو حاليًّا أمر ضروري لكلّ مُبادِر. إنه ضروري، ليس فقط بدافع المكانة أو التسلية، بل أيضًا من أجل التطور المتواصل، التدريب، والنموّ الشخصي، إضافة إلى نموّ العمل التجاري والنموّ الروحي عمومًا. لأنه فقط في بيئة حيث يتمّ تبادل الخبرات يمكنك تغيير أيّ شيء داخل نفسك. وتجدر الإشارة أيضًا إلى أنّ المنتدى اتخذ شكل المناقشات الداخلية. نوقش العديد من نقاط الاختلاف وقدّم مُبادِرون متمرّسون خطابات. لذلك كان الناس مهتمين جدًّا بالمشاركة في الاجتماع، وكان مستوى الاكتفاء هائلًا. كان الجوّ مفعمًا بالطاقة، التي تدفع المرء مضطرًّا إلى العمل. سنتابع فِعل ذلك في المستقبل!»


إنّ منتدى Equium ليس تجاريًّا إطلاقًا، وهدفه هو تعميم ريادة الأعمال وتطويرها في روسيا وفي العالم كلّه. يعتمد المنتدى المقاربة التالية: مُؤسِّسون من أجل مُؤسِّسين — فقط مُبادِرون على المنصة وبين الحضور.

23.05.19

23 أيار 2019. ستُطلَق مكاتب SOK الذكية، للملياردير إيغور ريباكوف، في مدينة موسكو، وستكون من أكثر المكاتب مرونة في روسيا

في النصف الأول من أيلول 2019، ستفتتح مكاتب SOK الذكية مكتبًا في مدينة موسكو. ستُفتتَح منصة مدينة SOK الجديدة، التي صُمّمت لأكثر من 600 مواطن، في العنوان التالي: 12 Presnenskaya Naberezhnaya، في برج الاتحاد (Federation tower).

تمّ إعداد مدخل خصوصي من أجل مُشارِكي SOK. ستكون لديهم مصاعدهم الخاصّة، كما تمّ تركيب تهوية إضافية، بما أنه ليس سرّا أنّ برج الاتحاد سبق أن واجه بعض المشاكل في هذا المجال.


«إنّ افتتاح SOK في مدينة موسكو هو تلبية لطلبات مواطنين يريدون أن يتمكنوا من زيارة أيّ موقع SOK والعمل هناك. إننا نركّز على طلبات زبائننا، الذين يشملون مشاريع تجارية متحدة رئيسية، ونذهب حيث يهتمّ نظراؤنا بالحصول على خدماتنا»، يقول المدير الإداري لـ SOK، ميخائيل برودنيكوف. «في منصات SOK وأحداث SOK، سيتمكن المُبادِرون من التعرّف واحدهم إلى الآخر، العثور على ناصحين، مستثمرين، أشخاص لديهم نفس ميولهم، وشركاء تجاريين، من بينهم مُشارِكون في نادي الأعمال Equium: إيغور ريباكوف (تيكنيكول، مؤسسة ريباكوف)، أوسكار هارتمان (KipiVIP)، ديني بيرسيكالسكي (المدير الإداري لمنتجات ألفا — بانك)، إدوارد أوستروبرود (نائب الرئيس لشؤون التنمية في SELA)، ديميتري كيبكالو (مؤسس Mosigra)، ومكسيم نوغوتكوف (مؤسس Svyaznoy). ستُقام الأحداث التجارية في المكاتب الذكية بواسطة إيكيا، MTS، روس للاتصالات، تشيفاز، فكونتاكتي، وغيرها».
مدينة SOK هي رابع موقع لمكاتب SOK الذكية. كان الموقع الأول SOK Zemlyanoy Val (8 Zemlyanoy Val)، الذي افتُتح في شباط 2018، كورسكايا: سبعة متاجر، أكثر من 350 محطة عمل. في أيلول 2018، افتتحت SOK أكبر مشروع عمل مشترك في روسيا: VTB Arena Park، على العنوان التالي: Property 11, 36 Leningradskiy Prospect، موسكو. للمبنى عشرة متاجر، ويمكن لما يصل إلى ألف مُبادِر أن يعملوا ويطوّروا هناك في الوقت نفسه. وفي نهاية السنة الماضية، افتُتحت SOK Beijing Gardens، Mayakovskaya (Apartment 1, 5 Bolshaya Sadovaya Street). هنا، يمكن لما يصل إلى 500 شخص أن يعملوا في الوقت نفسه.

عام 2019، تخطّط SOK لزيادة عدد وظائفها إلى 3000 في موسكو، 1000 في إسرائيل، وأكثر من 1000 في أوروبا. في الحالة الأخيرة، جارٍ البحث عن مطوِّرين شركاء. وبالتالي، ستكون SOK موجودة في نهاية العام في ثلاث دول على الأقلّ، مع إجمالي سكّان يزيد عن 5000 شخص. حتى ذلك الحين، ستكون القيمة الإجمالية للشركة قد ارتفعت إلى ثلاثة بلايين روبل (عام 2017 استثمر إيغور ريباكوف 1.2 بليون روبل في SOK). قبل 2022، ستكون SOK قد نشرت بنيتها التحتية في دول أوروبية في ما يزيد على 100,000 متر مربع.

17.04.19

في 17 نيسان، زادت المجلة الاقتصادية الأمريكية الرائدة فوربس تقييمها لثروة الملياردير الروسي إيغور ريباكوف من 1.2 إلى 1.3 مليار دولار. إيغور ريباكوف هو حاليًّا في المركز الـ 1717 في قائمتها لأثرياء العالم.

23.02.19

23 شباط 2019. أسّس إيغور ريباكوف، مع زوجته إيكاترينا - رئيسة "مؤسسة ريباكوف" - جائزة ريباكوف السنوية. تقدّم المؤسسة مليون دولار لأكثر نموذج مُلهِم لمشروع مُنفَّذ يثبّت المدرسة كمركز للمجتمع.

هدف الجائزة هو تكريم الذين يدعمون تقليد المجتمع المتطوّر بأيديهم الخاصة. جائزة ريباكوف هي للناس الذين لا ينتظرون للغد، بل يشعرون بمسؤوليتهم الاجتماعية الخاصة أن يبنوا إرثًا اجتماعيًّا هامًّا وأن يفعلوا ذلك الآن.
إيغور ريباكوف: «وفق الأبحاث الاجتماعية، يعتقد الكثير من الناس، نحو 70، أنّ حياة منطقتهم، مدينتهم، أو دولتهم لا تعتمد عليهم. حين يبدأ الشخص بالتفكير بهذه الطريقة، تتوقف الأمور عن الاعتماد عليه أو عليها. لدى مؤسسة ريباكوف إمكانية هائلة لتحويل عمل كلّ شخص في دولتنا وتأسيس تقليد مجتمع متطوّر بأيدينا الخاصّة. لمَ التركيز الرئيسي هو على المدرسة، إضافةً إلى الأسباب التي ذكرتها إيكاترينا؟ أنا شخصيًّا لم أدرك سوى متأخرًا، في الثانية والأربعين من عُمري، إلى أيّ حدّ لعبت المدرسة دورًا في صياغة حياتي. لقد كانت البيئة التي أقنعتني فيها انتصاراتي الأولى أنّ في وسعي أن أفعل شيئًا. المكان الذي حُزتُ فيه على تقدير الآخَرين. المكان الذي أخبرني فيه بعض الخريجين عن عالَم الفيزياء والرياضيات، والمكان الذي جعلني فيه معلّمي الأول أقع في حبّ الفيزياء. المكان الذي اكتسبتُ فيه أوّلًا العادة أنه إذا لم أُحبّ شيئًا، يعود لي تغييره. نحن نؤمن أنّ المدرسة كمركز للمجتمع هي فكرة تستحقّ التعميم. لذلك، أُعلن أنّ مؤسسة ريباكوف تُطلِق جائزة سنوية قيمتها مليون دولار للبطل أو البطلة الذي يُلهمنا بقصته في دعم هذا المفهوم. فضلًا عن ذلك، خلال السنوات العشر القادمة، ستخصّص عائلة ريباكوف خمسة مليارات روبل كصندوق منحة، مؤسسة ريباكوف، ليتمكن أو تتمكن من أن يكونا مستقرَّين ومستقلَّين ماليًّا، بما في ذلك الاستقلالية عنّا».
إيكاترينا ريباكوفا: «نحن جميعًا مرتبطون بالمدرسة بشكل أو بآخر، كوالدين أو كخريجين. في المدرسة بالذات تتشكل شخصية الفرد والمواطن المستقبلي. إنها عمليًّا نقطة انطلاق مستقبلنا. ولكن ما الذي يجعل المدرسة جيّدة؟ ليست علامات طلّابها في اختبار سات، ليست منشآتها التكنولوجية، ولا جدرانها. بل المدرسة الجيّدة هي حيثُ تسود بيئة مريحة، صحية عاطفيًّا من التعاون المتبادل بين الجميع. إنه نوع المدرسة التي تصوغ عادات كالقدرة على التفاوُض، التعاون، الإنتاج، والإبداع؛ نعم، عادات القرن الحادي والعشرين. من المهمّ للمدرسة أن تُراكِم بيئة اجتماعية فيها المعلّمون، الوالدون، الطلّاب، الخريجون الممتنون، المواطنون المحليون الناشطون، المُبادِرون، وممثّلو السلطات المحلية والإقليمية يمكن أن يكونوا مشمولين. التربية هي عملية صياغة ما سيكون عليه المستقبل. بجمع مُشارِكين ناشطين حول مدرسة، نهزم اللامبالاة الاجتماعية، نمنح الأولاد حسًّا بدمجهم في مجتمع وبآمالهم. إننا نقدّم خبرة فريدة في التواصل ومثالًا حيًّا على التفاعل؛ إننا نحفزهم بمثال خريجين ناجحين، ونتيح لهم أن يظهروا مبادَرتهم. جمعيات كهذه موجودة في جميع أرجاء البلاد. وهو تحوّل البيئة التي ينشأ فيها الأولاد بأيديها الخاصّة».
سيصل ثلاثة روّاد في المجتمع، يمكنهم أن يظهروا أفضل مثال لدعمهم مفهوم المؤسسة أنّ «المدرسة هي مركز المُجتمَع»، إلى المرحلة النهائية. تحديدًا، سيكونون قد أسّسوا صناديق مِنَح في مدرسة وجذبوا خريجين فاعلين للمساعدة على تطويرها. سيكونون قد زوّدوا مدرسة بدعم خارجي على شكل تعاون مع مبادرين محليين، منظمة، وما شابه.
ستُقام المرحلة النهائية من المسابقة في موسكو في 2 شباط 2020. ستبثّ إحدى قنوات روسيا الوطنية الاحتفال بثًّا مباشرًا.​

27.11.18

في 27 تشرين الثاني 2018، سُمّي إيغور ريباكوف وسيرجي كوليسنيكوف مُبادِرَي العام من قِبل EY في روسيا.


إيغور ريباكوف: «حين سمعنا اسمَينا يُرَشَّحان في البداية عن «الصناعة»، كان ذلك مصدر فرح كبير، لكن حين أُعلن أننا الفائزان النهائيان، تملكتنا صدمة لا تُصدَّق. كنتُ أرتجف وكاد قلبي يقفز من صدري، لأنّ الكثير من المنافسين الأكفاء كانوا يشاركون في المسابقة. سأخبركم سرًّا: الظاهرة التي تُدعى تيكنيكول هي حقًّا شراكة داعمة متبادلة. شريكي في تيكنيكول هو سيرجي كوليسنيكوف، وشريكة حياتي هي كاتيا. أنا ممتنّ لكلّ شخص كان بجانبي طيلة هذه السنوات، لجميع زملائي ورفاقي في تيكنيكول (تذكّروا: إنهم يفتخرون بأفضل إنتاجية في العالم في مجالهم)، أشخاص لديهم قوّة وطاقة مُذهلتان! أنا ممتنّ أيضًا للمنظّمين في EY: لألكسندر إفليف وكلّ فريق «EY»، الذين نظّموا هذا الاحتفال الاستثنائي، احتفال المحبة، احتفال محبة الإبداع، واحتفال إبداع البلد الذي نستحقه! إنّ التقدير الاجتماعي الذي حصلنا عليه هو قوة هائلة، تتيح لنا أن نباشر رحلتنا التالية وننجز أعمالًا أعظم! هدفي هو إنتاج 10 آلاف مُبادِر ناجحين مثلي تمامًا!»
سيرجي كوليسنيكوف: «إنه فرح عظيم أن تفوز في مسابقة اعتبارية كهذه. أشعر بنفس النشوة كما في نجاحي الرياضي! شكرًا جزيلًا جدًّا لـ EY، الذين دعموا هذه الفكرة لـ 16 عامًا ونظّموا هذه المسابقة بمعيار مرتفع جدًّا مع لجنة تحكيم تحظى باحترام كبير. شكرًا جزيلًا جدًّا كذلك للجنة التحكيم على اختيارنا! من المخجل أن يتمكن المالكان فقط، لا كامل أعضاء فريقنا، من الفوز بجائزة «مُبادِر العام». فنجاح تيكنيكول كلهّ هو بادئ ذي بدء بفضل جميع زملائنا، الذين لا ينفكّون يعملون لزيادة الإنتاجية واقتراح أفكار جديدة لتحسين عمليات الإنتاج. أودّ أن أقدّم الشكر الجزيل لكلّ فرد في طاقم وحدة إنتاج — هؤلاء الذين أتشرف بأن أكون مديرًا لهم. الخطوة التالية هي نصب أعيننا: النهائي الدولي للمسابقة في مونتي كارلو في حزيران. المنظّمون، وكذلك بعض الفائزين السابقين، سبق أن تمنّوا لنا النصر؛ علينا أن نبذل قصارى جهدنا، فامنحونا دعمكم!»
ألكسندر إفليف، شريك إداري في «EY» لدُوَل رابطة الدول المستقلة: «هذا العام، شارك 69 مُبادِرًا من 67 شركة من 10 مناطق مختلفة من روسيا في المسابقة. إنهم يُؤمِّنون معًا عملًا لأكثر من 39 ألف مواطن روسي، ودخلهم الإجمالي يزيد عن 500 مليار روبل. سيرجي كوليسنيكوف وإيغور ريباكوف هما ألمع ممثّلَين لريادة الأعمال الروسية. فقد نجحا في تحويل شركة تيكنيكول إلى مُنتِج رائد للأسقف الحديثة وموادّ العزل الحراري المقاومة للماء للمُستهلِكين الروس. فضلًا عن ذلك، يولي إيغور ريباكوف اهتمامًا شديدًا لعمل الخير ودعم المشاريع الاجتماعية ذات الصلة. تهتمّ لجنة تحكيم مُسابقة «مُبادِر العام» الدولية كثيرًا بهذه النقطة. أنا على ثقة أنّ إيغور وسيرجي سيمثّلان روسيا أفضل تمثيل حين يتنافسان مع أفضل مُبادِري العالم في موناكو صيف 2019″.
نُظّمت مسابقة «مُبادِر العام» (Entrepreneur Of The Year®) من قِبل إرنست ويونغ (EY) لمدّة 29 عامًا، وهي تُعتبَر أهم مسابقة اعتبارية في مجال ريادة الأعمال. وهي تشمل اليوم 145 مدينة في 50 دولة حول العالم. تُقام المسابقة في روسيا منذ 2003.​

اكتب لي!

قم بتنزيل مواد إضافية

الصور

إيغور ريباكوف مع زوجته إيكاترينا، عائلة
إيغور ريباكوف
إيغور ريباكوف مع سيرجي كوليسنيكوف
إيغور ريباكوف مع مشاهير